آخر تحديث الساعة 06:03 (بتوقيت مكة المكرمة)

إخوان مصر يعربون عن قلقهم من ظهور المبادرة المصرية في هذا التوقيت

الخميس 11 محرم 1430 الموافق 08 يناير 2009
إخوان مصر يعربون عن قلقهم من ظهور المبادرة المصرية في هذا التوقيت

أعربت جماعة الإخوان المسلمين في مصر عن قلقها من ظهور المبادرة المصرية في هذا التوقيت وارجع الإخوان سبب قلقهم إلى عدة أسباب كان من بينها  تزامنها مع الجهود العربية الرسمية الرامية لإصدار قرار من مجلس الأمن إذ جاءت  المبادرة المصرية  أدنى بكثير من المشروع العربي المقدم لمجلس الأمن، ومصادرة له، وساعية لتبييض الوجه الأمريكي القبيح .

فضلا عن أن المبادرة تكتفي بالمطالبة بوقف إطلاق النار وتهدئة متبادلة في مساواة واضحة بين الجاني المُغتصب، وقد رحبّ بها العدو الصهيوني مع مطالبته بنزع سلاح المقاومة.

ولفت الإخوان في بيان لهم أن المبادرة صدرت بطريقة منفردة سبق أن عصفت بالجهود العربية الرائعة في حرب رمضان أكتوبر مما أدى إلى خروج مصر من مكانتها الطبيعية كقائدة للعالم العربي، كما أنها تتسم بغموض شديد حول الطرف الفلسطيني الذي سوف يكون في إطار المبادرة.

وأضاف وقد رحبت بها الإدارة الأمريكية بصورة سريعة مريبة وطالبت بإصدار بيان رئاسي من مجلس الأمن يكتفي بتأييد المبادرة المصرية دون إصدار قرار ملزم من المجلس مع رفض وزيرة الخارجية الأمريكية استقبال أمين عام الجامعة العربية ضمن الوفد العربي.

وشددت الجماعة على أن المطلوب من مصر رئيسا وحكومة وشعبا  اتخاذ كافة الإجراءات والسبل لإجبار العدو الصهيوني على وقف العدوان والانسحاب فورا من غزة إلى ما قبل 27/12 ورص الصف العربي لتحقيق ذلك .

ودعا الإخوان مصر  إلى قطع علاقتها مع هذا العدو الذي أهان مصر ورئيسها ووضعها في دائرة الاتهام، وقطع كافة العلاقات الاقتصادية وليكن في البداية تجميد كافة الاتفاقيات التي عقدتها مصر مع ذلك العدو وفى مقدمتها "كامب ديفيد" و "اتفاقية السلام" و "اتفاقية الكويز" و "اتفاقية تصدير الغاز".

مشددين على ضرورة دعم صمود الشعب الفلسطيني ودعم المقاومة الباسلة ورفض كل الضغوط التي تتنافى مع ذلك سواء بغلق المعبر أو بوجود قوات دولية على الحدود أو تفتيش مراقبين أمريكيين للحدود أو تدمير للأنفاق التي هي شريان الحياة لغزة في ظل الحصار الظالم الذي استمر طوال 3 سنوات .

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

التعليقات

    كن أول من يكتب تعليقاً ...

تعليقات الإسلام اليوم

أنقر هنا لتغيير الرقم

تبقى لديك حرف


إقرأ ايضاً