آخر تحديث الساعة 06:03 (بتوقيت مكة المكرمة)

حماس تنفي وجود اختراق لصفوفها تسبب باغتيال المبحوح

الاحد 07 ربيع الأول 1431 الموافق 21 فبراير 2010
حماس تنفي وجود اختراق لصفوفها تسبب باغتيال المبحوح

رفضت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"ما ورد في تصريحات رئيس شرطة دبي السيد ضاحي خلفان، من اتهامات بضلوع أحد عناصر "حماس" في جريمة اغتيال الشهيد القائد محمود المبحوح، مؤكدةً أن وجود تعقُّب ومتابعة من الموساد الصهيوني وعملائه للشهيد وللقيادات الفلسطينية عمومًا؛ لا يعني وجود اختراقات في صفوف الحركة.

وأكّدت الحركة في بيانٍ صحفيٍّ لها اليوم الأحد ضرورة التعاون والتواصل المباشر مع المسؤولين في دبي؛ لمعرفة ملابسات الجريمة، وذلك بدلاً من إطلاق تصريحات إعلامية متسرِّعة.

وأوضحت حماس أنها أعلنت منذ البداية أنها بدأت تحقيقاتها الخاصة لمعرفة ملابسات جريمة الاغتيال، وأنّ هذه التحقيقات مستمرة، وأن الحركة ما زالت تأمل في التنسيق والتعاون مع المسؤولين في دبي؛ من أجل استكمال هذه التحقيقات.

من جانبه؛ أكد صلاح البردويل ـ القيادي في حماس ـ أنّ الحركة طالبت مرارًا قيادة دبي بالتعاون في التحقيقات الجارية؛ بشأن عملية اغتيال القيادي في الحركة محمود المبحوح للوصول إلى الجناة، مشددًا على أنَّ اتهامات مدير عام شرطة دبي بضلوع عنصر من "حماس" في العملية؛ ما هي إلا مجرد تحليلات.

وأوضح البردويل في تصريحات لفضائية "الجزيرة" اليوم الأحد أنّ حركة "حماس" طلبت من دبي أن تُعلِمَها بسير التحقيقات وبالأسماء التي حصلت عليها، إلا أنّه لم يتمَّ إخبارها بشكلٍ مباشر عن ضلوع أي عنصر في العملية، وإنما اكتفت شرطة دبي بنشر تحليلاتها عبر وسائل الإعلام.

وقال البردويل: "ما علمناه هو أنَّ عنصرَيْن من حركة "فتح" شاركا في عملية الاغتيال"، لافتًا إلى أن حركة "حماس" اعتبرتهم عملاءَ للموساد، ولم تتهم حركة "فتح" بالضلوع في العملية.

وطالب البردويل بضرورة التعاون الرسمي بين "حماس" وشرطة دبي في التحقيقات الجارية بشأن المبحوح، لافتًا إلى أنّ معرفة خليَّة قتل المبحوح بمكانه قد يكون عبْر شخصية علمت ببعض المعلومات أو عبْر الحجز من خلال شبكة الإنترنت، أو عن طريق الاتصالات الشخصية للمبحوح.

وأكّد أن "حماس" تبذل جهدًا كبيرًا للوصول إلى الخيوط الرئيسية حول جريمة اغتيال المبحوح، مشيرًا إلى أن العملية حدثت على أرضٍ عربيةٍ؛ ولذلك فالمسؤول الأول عن التحقيقات هي تلك الدولة، منبهًا إلى وجود حلقة مفقودة في القضية؛ الأمر الذي يتطلَّب تعاونًا مشتركًا بين الحركة ودبي، قائلاً: "(حماس) تستطيع أن تشارك في التحقيقات إلى أبعد مدى".

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

التعليقات

  1. 1 - أم عبد الله 06:44:00 2010/02/21 مساءً

    الحمد لله ، ذلك أدنى آلا ينتهزها محبو الإرجاف .

  2. 2 - نوره 07:52:00 2010/02/21 مساءً

    المنطق يقول بالتاكيد هناك اختراق ومن مستوى عالي فليس هناك قدسيه لاي حركه فحتى المجاهدين يوجد بينهم احيانا عملاء فما العيب في الاعتراف بذلك والتحقيق لكشف العناصر العميله حتى تتجنب حماس وبقية المجاهدين الاختراق والاغتيالات فقضية استشهاد المبحوح فيها خيوط غامضه فمن يعرف موعد سفر المبحوح لان العصابه تواجدت قبل وصوله بيوم ومن يعرف اين يسكن وغيرها من التفاصيل والغريب اكثر هو ان يسافر لوحده وبدون اي حمايه

  3. 3 - أبو بكر 08:36:00 2010/02/21 مساءً

    عليكم أن تفهموا أن الأعداء يركزون على الاتصالات لمعرفة جميع تحركات القيادات؛ وعند إسرائيل وحدة خاصة لمتابعة المراسلات الدبلوماسية بين الدول (خفية)... وليس هذا بغريب فهي ربيبة أمريكا، وأمريكا عندها كثير من الأشياء التي يجهلها بلاد الإسلام...

  4. 4 - شكرا 09:38:00 2010/02/21 مساءً

    شكرا

  5. 5 - مهندس برمجيات 10:24:00 2010/02/21 مساءً

    قال مسؤول في حركة حماس بحسب موقع الجزيرة نت، أن المبحوح رحمه الله أخطأ عندما أعلم أمه وشقيقه بموعد سفره، وكذلك القيام بحجوزات سفره عن طريق الانترنت. وهذه الوسائل سهلة الاختراق. ومن المعروف أن تحركات قادة حماس تخضع لرقابة خاصة في مثل استخدام هذه الوسائل.

  6. 6 - أحمد من أوجادين 11:42:00 2010/02/21 مساءً

    نصيحة للإخوة(حماس) لاتستبعدواأبدا إمكانية وجود إختراق في صفوفكم لأن الوقاية خبر من العلاج، ولا يضروجودشخص عميل فيهامن حيث السمعة ونزاهة رجالاتهاالمجاهدين الأفاضل حفظهم الله وفتح عليهم، كما ادعوكم إلى الحذر الشديد من تصديق هكذا تصريحات اعلامية قد تكون مقصودة من قبل البعض للوقيعة بين ذات الإخوة المجاهجدين . وشكرا لكم ورحم الله الفقيد وتقبله شهيدا

  7. 7 - نوره 12:15:00 2010/02/22 صباحاً

    يجب ان يكون تركيز التصريحات على الموساد الصهيوني لانه هو من دبر الاغتيال واسال الله ان ينصر اخوتنا المجاهدين في فلسطين ويوحد صفهم وينتقم من كل عميل وخائن وان يدمر الصهاينة تدميرا

  8. 8 - من الجزائر 01:58:00 2010/02/22 صباحاً

    ولماذا لا تكون سوريا متورطة بتقديم معلومات عن تحرك قيادات الحركة عربون محبة لأمريكا؟! وأظن أن تعليقات اختراق حماس هي من باب الحرب الإعلامية على الحركة من أجل خدمة إسرائيل.

  9. 9 - صادق امين 11:36:00 2010/02/22 صباحاً

    لماذا لا يظهر قائد دبي الشخص العميل داخل حماس كما يدعي ولماذا لا يظهر معلومات عن المعتقلين لدية من ابناء سلطة رام الله هناك اسرار كثيرة في عملية الاغتيال والسؤال لملذا الشهيد المبحوح وصل الي دبي فان كان ما يقال ان المبحوح حلقة الوصل بين مهربي السلاح وحماس في توصيل السلاح لغزة فاحتمال كبير انة اراد مقابلة هؤلاء الناس وهم من باعوة للموساد لان من يعمل في التهريب غالبا ما يكون يعمل بكل مجالات التهريب من اسلحة ومخدرات وبشر ودعارة ومن يدفع اكثر يعملوا معه وقد يكون الموساد حدد تواجد الشهيد عن طريق بصمة الصوت لدية اثناء حديثة مع اهله في غزة واخباره اياهم عن موعد وصوله الي دبي علي حماس ان تحقق في كل الاحتمالات وتتخد العبر مما حدث فاليهود المجرمون يعملون ليلا ونهارا للنيل من المجاهدين ويستعينون باغلب اجهزة المخابرات في العالم للنيل من المقامين فالحظر الحظر

تعليقات الإسلام اليوم

أنقر هنا لتغيير الرقم

تبقى لديك حرف


إقرأ ايضاً