إسلاميون وراء محاولة الانقلاب في السودان

إسلاميون وراء محاولة الانقلاب في السودان

كشف مصدر عسكري سوداني عن أنَّ المحاولة الانقلابية التي أحبطتها السلطات، فجر اليوم الخميس، قامت بها مجموعة من القيادات العسكرية البارزة المحسوبة على الحركة الإسلامية في البلاد، التي ينتمِي إليها الرئيس عمر البشير.

وقال المصدر: "إنَّ أشهر هذه القيادات العميد محمد إبراهيم عبدالجليل الشهير بإبراهيم ود والذي شارك بفاعلية في حرب الجنوب وتحرير مدينة أبيي، وأنَّ من بين المعتقلين العقيد فتح الرحيم وعدد كبير من القيادات العسكرية المحسوبة على الحركة الإسلامية".

وذكر المصدر لمراسل وكالة الأناضول للأنباء، أنَّه يوجد حالة تذمر عام في صفوف الجيش السوداني وميليشيات الدفاع الشعبي الموالية للحكومة، التي لعبت دورًا بارزًا في حرب الجنوب، إزاء خطوة اعتقال القيادات العسكرية.

تأتِي المحاولة الانقلابية بعد أيام من ختام فعاليات مؤتمر الحركات الإسلامية في السودان والذي لاقت نتائجه العديد من التحفظات من جانب بعض أجنحة الحركة الإسلامية بالسودان والتي وصفتها بأنَّها "مخالفة لمسار الحركة الإسلامية".

وكانت السلطات السودانية قد أعلنت في وقت سابق اليوم أنَّها أحبطت "مؤامرة" استهدفت أمن البلاد.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم


تبقى لديك حرف

   

التعليقات

  1. 1 - محمد عبد الحكيم صالح 12:55:00 2012/11/22 مساءً

    لم يحبطوا ولم يفشلوا فقط لم تحن الساعة والله يراف بالسودانيين باستبدال الرمضاء بالنار .

  2. 2 - وجيع 01:02:00 2012/11/22 مساءً

    هذه هى فتنة السلطة ربنا يرسى السودان الى برالامن

  3. 3 - محمد 01:52:00 2012/11/22 مساءً

    الوضع الراهن في البلد ينبئ باكثر من هذا بعد ان تركو العمل من اجل المواطن وفرغوا انفسهم لهلاك المواطنين تجارآ للاراضي وقوت المواطنين اتقوا الله

  4. 4 - بكرى صالح 02:10:00 2012/11/22 مساءً

    نحن مافي زمن انقلابات نحن محتاجين لاصلاحات سياسية واقتصادية في هده المرحله بدلا من القوقعه

  5. 5 - ,أحمد التميمي 02:51:00 2012/11/22 مساءً

    ,إن سمحوا لنا بذلك سأكون من الأوائل إن شاء الله بزيارة القدس

  6. 6 - mohamed gaber 05:10:00 2012/11/22 مساءً

    اللة يستر على السودان بلدناالجميل يبقى اسواء من دول الاهيار العرب

  7. 7 - الصابر 08:02:00 2012/11/22 مساءً

    اللهم اجعل كيدهم في نحرهم وسلم أهل السودان من خبثهم ياترا هل سيكون عقابهم كما حدث ل مجموعة الثمانية وعشرون أم ان المكيال سوف يختلف

  8. 8 - سوداني غيور علي بلده 08:13:00 2012/11/22 مساءً

    هل هي محاولة جادة ام ان الحكومة ارادت اقصاء هؤلاء الاشخاص فجعلت منهم كباش فداء خصوصا ان بينهم صلاح قوش المديرالسابق لجهاز الامن والمخابرات

  9. 9 - ابو محمد 10:18:00 2012/11/22 مساءً

    السودان سلة غزاء العالم اصبح سلة جياع العالم الواطن السوداني لا يستطيع أكل ثلاثة وجبات مثل السابق والسبب مرتزقة الانقاذ هل هذا إنقاذ نطالب بثورة إنقاذ للسودان اعني تورة خلاف الانقاذية التي أودت البلاد للهلاك والجوع والهاوية لكن نصر الله لقريب.

  10. 10 - عبيد احمد بركة 01:03:00 2012/11/23 صباحاً

    ياريت لو تم الانقلاب عشان نشوف البشير دا بجر وين لكن الجاى احلى انشاءالله ربى يجعل كيدهم فى نحرهم

  11. 11 - ياسين أحمد 09:32:00 2012/11/24 صباحاً

    فليشرب قوش الفاشل من نفس الكأس ولايحيق المكر السيئ الا بأهله كم عدد الأشخاص المفقودين من معلمين وأطباء ومهندسين وغيرهم ممن خطفهم جهاز أمن الترابي بقيادة المدعو قوش يتموا أولادهم والآن صراع الديكة نهبوا الأراضي بحجة اعادة التخطيط وفرضوا الضرائب بمسميات شتى لملء جيوبهم وبنوا بها الفلل التي لا مثيل لها حتى في دول البترول الغنية جوعوا الشعب وأرهبوا الناس ونزعوا الأراضي من أصحابها بحجة الاستثمار ووظفوا مجرمي الكرين أمثال ضقل وخير مثال حادثة قتل ودأب زلمة الشهيرة بشرق النيل(المالك لوادي الحادو)وقد تم قتله في بيته أمام أخوانه بواسطة شرطة الوالي بسبب احتجاجه على مصادرة الوالي لبلدات أجداده المعروفة لدى جميع قبائل المنطقة من بطاحين وحسانية ومغاربة وعسيلات ومسلمية وفادنية فشرق النيل أسرة واحدة وتأثر الجميع لمقتل الفارس ودأب زلمة وسوف لن يضيع دمه هدرا ولابد من محاكمة والي الخرطوم وسماسرته شرعا وربنا يحفظ السودان وشعبه من الظلمة

  12. 12 - وقاص 07:06:00 2012/11/24 مساءً

    سبب مثل هذه التطورات فى راى التراخى الواضح من قبل الحكومة فى كثير من القضايا التى تهم المواطن بصورة مباشرة وانفراد النظام باتفاقيات لم يعلم عنها المواطن شيئااو بالاصح هناك تعتيم على بعض البنود مما ولد لدى الكثيرين احساس بان النظام اصبح لا يهتم بقضاى البلاد اكثر من اهتمامه بالمناص والحفاظ على كرسى الحكم لذلك على النظام ان يكون اكثر شفافية ومع ذك لا ننسى بان الانقاذ لها من الايجابيات ما لا تخطئه العين والله عليك يا سودان العزة والله يحفظ العباد والبلاد

  13. 13 - سعيد محمد 10:11:00 2012/11/24 مساءً

    تذمر الجيش السودانى حقيقى اذا كان هنالك قادة ابرياه

  14. 14 - مجدي الحسن 07:49:00 2013/04/09 صباحاً

    لن تكون هناك انتفاضة شعبية في السودان بل سيكون هناك استمتاع شعبي وهو يرى ان بني كوز ياكلون بعضهم بعضا الى ان يزولوا الى مزبلة التاريخ فمن قبل انقلبوا على كبيرهم الذي علمهم اللف والدوران الترابي واليوم ينقلبون على قيادات عسكرية وعلى من اسس لهم جهاز امن ومخابرات قوي واليوم اطاحوا بغازي صلاح ا لدين وغدا سيكون الصراع علنيا ولاتستبعدوا ان تروا دبابات تتبع للقيادي فلان وراجماع تتبع للقيادي علان تجوب شوارع الخرطوم،،،،،،،،، انهم سياكلون بعضعهم بعضا لانهم بلا فكرة ولاهدف ولامرجعية فكل الشعارات التى رفعوها طلعت هواء والشعار الوحيد الذي طبقوه هو ان تمكينهم كان لاجل الدنيا وكنز الاموال والاستئثار بالمناصب