قتلى في معارك بين جيش السودان ومتمردين

قتلى في معارك بين جيش السودان ومتمردين

أعلن كل من الجيش السوداني ومتمردي الحركة الشعبية قطاع الشمال عن وقوع معارك بين الطرفين في منطقة (مفو) بولاية النيل الأزرق المتاخمة لدولة جنوب السودان يقول كل منهما إنه انتصر فيها.

وقال الناطق الرسمي للجيش السوداني العقيد الصوارمي خالد سعد لفضائية "الشروق" القريبة من الحكومة، اليوم الثلاثاء: إن "الجيش حرر منطقة (مفو) على الناحية الجنوبية الغربية لولاية النيل الأزرق بعد أن قتل 66 متمردا".

ولفت الصوارمي إلى "انسحاب المتمردين إلى منطقتي (ودكة) و (أورا) ونقلهم لـ 70 من جرحاهم إلى منطقة البونج بدولة جنوب السوداني لتلقي العلاج بينهم ثلاث ضباط".

وأضاف المتحدث العسكري قائلا: "احتسبنا عددا قليلا من الشهداء والجرحى الذين يخضعون الآن لتلقي العلاج"، دون ذكر رقم بعينه، موضحا في الوقت نفسه أن الجيش "دمر دبابة وأربع عربات وأحكم سيطرته على المنطقة وقام بعمليات تمشيط للمداخل والمخارج بعد تلقي المتمردين هزيمة نكراء".

من جهتها قالت الحركة الشعبية قطاع الشمال التي تقاتل الجيش السوداني في ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق المتاخمتين للجنوب: إن "الجيش السوداني لم يستطع التقدم نحو منطقة (مفو) رغم القصف المدفعي والغارات الجوية المكثفة التي ينفذها منذ الخميس الماضي" .

وأضافت الحركة في بيان نقلته وكالة الأناضول أن "القصف شرد آلاف المواطنين دون أن يستطيع الجيش التقدم نحو مناطق ( مفو ) و(ميك) و(الروم)".

وأوضحت الحركة الشعبية أنها "قتلت 86 من قوات الجيش وجرحت عدد كبير منهم ولم تفقد سوى 2 من قواتها مع جرح 4 "، ولفتت الحركة إلى أن "المعارك الآن تدور بمنطقة (أدولة) على بعد 15 كيلو من منطقة (مفو)".

اليمن الى اين؟

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم


تبقى لديك حرف

   

التعليقات

    كن أول من يكتب تعليقاً ...