آخر تحديث الساعة 06:03 (بتوقيت مكة المكرمة)

مقتل 7 أطفال في هجوم صاروخي للحوثيين بمأرب شرقي اليمن

الثلاثاء 30 رمضان 1437 الموافق 05 يوليو 2016
مقتل 7 أطفال في هجوم صاروخي للحوثيين بمأرب شرقي اليمن

 

قُتل 7 أطفال، وأصيب خمسة آخرون، اليوم الثلاثاء، في هجوم صاروخي لمسلحي جماهة "أنصار الله" (الحوثيين)، على حي سكني بمحافظة مأرب شرقي اليمن، حسب شهود عيان ومصادر طبية.

وقال الشهود، إن صاروخ كاتيوشا أطلقه الحوثيون وقع في حي "الزراعة" السكني بمحيط مدينة مأرب، مركز المحافظة التي تحمل نفس الاسم، وأصاب تجمعا للأطفال أثناء لعبهم.

فيما أفاد مصدر طبي في مستشفى الهيئة بمأرب (حكومي)، بأن 7 أطفال قتلوا جراء الهجوم، ووصلت جثثهم للمستشفى، موضحا أن من نقلوا الجثث أبلغوه بأنها ناتجة عن قصف صاروخي للحوثيين.

وأضاف المصدر، أن خمسة أطفال لايزالون تحت العناية، حالة بعضهم خطيرة.

ولم يتسن الحصول على تعقب فوري من الحوثيين ولا من الحكومة اليمنية، حول ما ذكره الشهود والمصدر الطبي.

ولايزال الحوثيون يسيطرون على جبل هيلان الاستراتيجي غربي مأرب، وأجزاء من مديرية صرواح، ويشنون من مواقعهم هناك هجمات صاروخية على المدينة.

وتشهد اليمن حربًا منذ أكثر من عام بين القوات الموالية للحكومة اليمنية ومسلحي جماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، وقوات الرئيس السابق علي عبد الله صالح، مخلفة آلاف القتلى والجرحى، فضلًا عن أوضاع إنسانية صعبة، فيما تشير التقديرات إلى أن 21 مليون يمني (80% من السكان) بحاجة إلى مساعدات.

وفي 21 نيسان/أبريل الماضي، انطلقت مشاورات بين الحكومة والحوثيين في دولة الكويت، برعاية أممية، غير أنها لم تحقق أي اختراق في جدار الأزمة نتيجة تباعد في وجهات النظر بين الطرفين، الأمر الذي دفع المبعوث الأممي الخاص للبلاد، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، لتعليقها قبل أيام، لمدة أسبوعين.

 

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

التعليقات

    كن أول من يكتب تعليقاً ...

تعليقات الإسلام اليوم

أنقر هنا لتغيير الرقم

تبقى لديك حرف


إقرأ ايضاً