آخر تحديث الساعة 06:03 (بتوقيت مكة المكرمة)

أردوغان: الغرب يدعم الإرهاب ويقف إلى جانب الانقلابات

الثلاثاء 28 شوال 1437 الموافق 02 أغسطس 2016
أردوغان: الغرب يدعم الإرهاب ويقف إلى جانب الانقلابات

 

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، "بكل أسف فإن الغرب يدعم الإرهاب ويقف إلى جانب الانقلابات"، وذلك تعليقاً على موقف الدول الغربية من المحاولة الانقلابية الفاشلة في تركيا، ومحاربة الأخيرة للتنظيمات الإرهابية.     

جاء ذلك في كلمة له ألقاها خلال "الاجتماع الاقتصادي العالي المستوى مع المستثمرين الدوليين" في المجمع الرئاسي التركي بالعاصمة انقرة.

وأضاف أردوغان " للأسف، بعض الدول الأوروبية تضع إعلانات في مطاراتها من قبيل "لا تذهبوا إلى تركيا، ذهابكم إلى تركيا يعزز قوة أردوغان". ما هذه الديمقراطية ؟ أنا لست رئيسا تولى منصبه بانقلاب عسكري، وإنما أنا رئيس جمهورية منتخب بأصوات 52% من الشعب".

وعاتب الرئيس التركي الدول الصديقة لتركيا لموقفها عقب المحاولة الانقلابية الفاشلة في 15 تموز/ يوليو الماضي، حيث قال "عليّ أن أقول بصراحة، وبحزن، إننا لم نلقَ الدعم المنتظر من أصدقائنا خلال المحاولة الانقلابية وبعدها، كما لم نلقَ منهم الدعم في حربنا ضد المنظمات الإرهابية الأخرى،  فأن إلقاء نظرة لردود الفعل أثناء وقوع المحاولة الانقلابية وبعدها يكون كافياً لرؤية هذه الحقيقة".

وشدد أردوغان أنهم لم ولن يتدخلوا بأي شكل من الأشكال في عمل الاقتصاد استنادا إلى حالة الطوارئ، مبيناً أن تطبيقها في تركيا يتوافق تماما مع معايير الاتحاد الأوروبي.

وأنتقد أردوغان الذين يعربون عن "قلقهم من محاسبة الانقلابيين"، مضيفا :"إذا أشفقنا على هؤلاء القتلة منفذي الانقلاب، فسنجد أنفسنا في موضع الإشفاق".

وأضاف "إن منظمة العفو الدولية تتحدث عن قيامنا بعمليات تعذيب (للانقلابيين)، ربما خلال ذروة الأحداث والقلاقل، تعرضوا لبعض الركلات والصفعات فقط ليس إلا، فلو لم يحصل ذلك، لكانوا قتلوا شرطتنا. ألا يحق للشرطي الدفاع عن نفسه، أم أنه سيقول لهم تعالوا اقتلوني؟".

وأنتقد أردوغان منظمة العفو الدولية لإطلاقها تصريحات من لندن، مؤكداً أنها لو زارت الأماكن المستهدفة من قبل الانقلابيين في تركيا، لرأت الحقيقة.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

التعليقات

    كن أول من يكتب تعليقاً ...

تعليقات الإسلام اليوم

أنقر هنا لتغيير الرقم

تبقى لديك حرف


إقرأ ايضاً