آخر تحديث الساعة 06:03 (بتوقيت مكة المكرمة)

عقب تبرئة السعودية.. محللون: لماذا أخفوا 28 صفحة من تقرير 11 سبتمبر كل هذا الوقت؟

الاربعاء 15 شوال 1437 الموافق 20 يوليو 2016
عقب تبرئة السعودية.. محللون: لماذا أخفوا 28 صفحة من تقرير 11 سبتمبر كل هذا الوقت؟

 

تساءل كتاب ومحللون، عن أسباب قيام الولايات المتحدة الأمريكية، باخفاء 28 صفحة من تقرير حول أحداث 11 سبتمبر، خصوصا بعد أن أكد الكشف عن تلك الصفحات تبرئة المملكة العربية السعودية، من تلك الأحداث، بعد أن كانت ألمحت إلى أن (الرياض) ضالعة بالأحداث المشهورة، ولوحت بإمكانية لجوءذوي الضحايا لمقاضاتها.

الكاتب السعودي سلمان الأنصاري، عزا أسباب إخفاء الولايات المتحدة الأمريكية، لما يعرف بـ"28 صفحة" من تقرير أحداث الحادي عشر من سبتمبر، إلى أمرين رئيسيين، داخلي على المستوى الأمريكي وخارجي.

وقال الأنصاري وهو رئيس ومؤسس أول لوبي سعودي في أمريكا، عبر تغريدة له بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، إن "إخفاء ال28صفحة لمدة 14سنة تم لسببين، داخلي، لتضليل الشعب الأمريكي عن قصور التنسيق الأمني.. خارجي لإستخدامها كورقة ضغط على دول أخرى".

فيما قال المحلل السياسي خالد الدخيل عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي "توتير": "لم أتفاجأ بمضمون الصفحات ال 28 التي أفرج عنها الكونجرس الأميركي أمس. أكدت المؤكد: فجاجة وسطحية شبهة تورط السعودية رسميا في أحداث 11 سبتمبر".

كما علق الأكاديمي السعودي عبد العزيز عبد اللطيف عبر "تويتر" قائلا: "إن الموقف العدائي للإسلام منهج ثابت في السياسة الأمريكية قبل أحداث ١١سبتمبر وبعدها".

وتساءل الناشط عبد اللطيف هاجس عن سبب اخفاء الولايات المتحدة لتلك الوثاق، حيث قال عبر صفحته بموقع "تويتر": لماذا أخفت أمريكا الصفحات السرية التي أظهرت براءة السعودية من أحداث سبتمبر؟! لتنكشف لنا عداوتها التي تقوم على الابتزاز والمكر... هم العدو".

من جانبه، قال الناشط ماجد المطلق عبر صفحته بموقع "تويتر": "أصر عادل الجبير على رفع السريةعن 28 صفحة بملف11سبتمبر حتى رضخت الحكومةالامريكية ورفعت الحظر عنها لو فعلها واحد من اياهم لضج الفضاء بتمجيده".

وقال الأكاديمي السعودي عبد الرحمن الطريري عن تلك القضية، عبر تغريدة له بموقع "توتير": "من الذي يهدد السلم العالمي السعوديه وتركيا اللتين تبنيان نفسيهما ام امريكا التي تغزو الاوطان وتحتلها وتدمرها وتقتل الأبرياء".

فيما غرد السياسي تركي الحمد عبر "تويتر" قائلا: "يوم 14 يوليو 2016، يوم سيدخل التاريخ بأحداثه اللاهثة:مجزرة نيس، الانقلاب في تركيا، براءة السعودية من أحداث 11 سبتمبر..كان يوما طويلا بالفعل".

 بدوره، علق الناشط سعد العجمي عبر تغريدة له بموقع "توتير" قائلا: "بعد 11 سبتمبر وبذريعة حماية أمنها شنت أمريكا حربين هجوميتين وسجنت الالاف في غوانتانامو..حماية الأمن الداخلي حلال على أمريكا حرام على تركيا".

 

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

التعليقات

    كن أول من يكتب تعليقاً ...

تعليقات الإسلام اليوم

أنقر هنا لتغيير الرقم

تبقى لديك حرف


إقرأ ايضاً