آخر تحديث الساعة 05:35 (بتوقيت مكة المكرمة)

صحيفة سعودية تنشر كاركاتيرا يسخر من أردوغان ونشطاء يستنكرون

الخميس 08 ذو القعدة 1437 الموافق 11 أغسطس 2016
صحيفة سعودية تنشر كاركاتيرا يسخر من أردوغان ونشطاء يستنكرون

 

انتقد كتاب وإعلاميون الكاريكاتير الذي نشرته صحيفة الرياض السعودية، عن زيارة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى روسيا، معتبرين أن هذا العمل، يأتي في سياق حملة من يوصفون بالليبراليين لإفساد العلاقة بين المملكة وتركيا.

وقال الأكاديمي عبد الله زقيل: "لم ولن أستغرب من #صحيفه_الرياض_تسخر_من_اردوغان ولكن هل تجرؤ الصحيفة على كاريكاتور تسخر من #السيسي الذي زار روسيا".

وقال الناشط سعيد الروقي: "لم نسمع أن صحيفة تركية سخرت من حكامنا هذا الإعلام العميل يعمل ضد سياسة المملكة ويجب محاسبته!".

الكاتب تركي الغريري قال: "تركيا حليف إستراتيجي عسكري قوي لبلادنا.. أنقرة أشادت بموقف حكومتنا من الانقلاب.. الموضوع أكبر من تفكير الحزبيين!!".

من جهتها أشارت الكاتبة إحسان الفقيه، إلى الدور الذي يلعبه التيار الليبرالي في السعودية لإفساد العلاقات مع تركيا قائلة: "ليبراليو الخيبة ينتظرون أن تسخر صحف #تركيا من رموز #السعودية تمهيدا للردح الإعلامي وصولا لإفساد العلاقة بين البلدين".

وقال المدون فهد العوهلي ساخرا: "الأمر عادي وحرية رأي،(لكن) أن ينشر مثله ضدنا بصحيفة تركية. فهذا مؤشر حقد وطغيان عثماني، وخبث إخواني.. #غرد_كأنك مرتزق نفطي".

وتابع: "حاسبوا هؤلاء الحمقى حتى لايفسدوا علاقتنا مع الدول خاصةً في ظل هذه الظروف الحساسة التي تمر بها المنطقة."

الكاتب والإعلامي سلطان الجميري قال: "السفير التركي يقول في صحيفة الرياض: العلاقة مع السعودية متينة واستراتيجية. واليوم ترد عليه الصحيفة بهذا الكاركتير ..".

الإعلامي السعودي عبد الإله الدوسري علق قائلا: "حاسبوا هؤلاء الحمقى حتى لايفسدوا علاقتنا مع الدول خاصةً في ظل هذه الظروف الحساسة التي تمر بها المنطقة".

وتابع " أليس رئيس دولة صديقة ؟ أليس لتركيا علاقات و مصالح مع المملكة ؟ لماذا هذا العبث ؟". 

الإعلامي سعد التويم نشر صورا تجمع خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بأردوغان في تركيا وعلق: " هل جزاء الإحسان إلا الإحسان "، وتابع مستشهدا بالآية: "وإذا خاطبهم الجاهلون قالوا سلاما "

وتساءل الأكاديمي الدكتور عبدالعزيز الزهراني: "هل ستعتذر الرياض كما اعتذرت عند وصفها للمعارضة السورية بالإرهابيين؟"

وعقب الناشط محمد اليحيا: " لا أعلم لماذا يُقلق #اردوغان منام البعض ! هل المشكلة في الرجل ام في نهجه الإسلامي ؟!"

وتساءل الدكتور مرعي بن فيحان: "أليست نفس الصحيفة التي وصفت أبوبكر الصديق رضي الله عنه بمؤسس فكر التكفير؟"

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

التعليقات

  1. 1 - عرمان سعد 01:07:00 2017/02/16 صباحاً

    هذا لا يطلق عليهم أي تسميه . هذولا مخربين مثلهم مثل السوس ينخر في الخشب وهم كذلك ينخرون في وطنا وليس وطنهم . وولاء هؤلاء خارجي .عليهم من الله آلاف اللعنات .

تعليقات الإسلام اليوم

أنقر هنا لتغيير الرقم

تبقى لديك حرف


إقرأ ايضاً