إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ

هآرتس: توجه لمنع دخول العمال الفلسطينيين إلى المستوطنات

الخميس 18 ربيع الثاني 1437 الموافق 28 يناير 2016  
هآرتس: توجه لمنع دخول العمال الفلسطينيين إلى المستوطنات
أرشيفية
غزة-الإسلام اليوم- إسراء النعامي

 


قالت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية أمس, الأربعاء أن هناك توجه من جهات أمنية إسرائيلية لمنع دخول العمال الفلسطينيين إلى داخل المستوطنات الإسرائيلية، بعد تصاعد المخاوف من تكرار عملية مثل تلك التي وقعت في بيت حورون والتي قام بها الشهيدان إبراهيم علان وحسين أبوغوش.

وأكدت المصادر الأمنية وجود قلق إسرائيلي كبير من انتقال العمليات الفلسطينية الفردية إلى داخل المستوطنات الصهيونية المقامة على الأراضي الفلسطينية المحتلة داخل مدن وقرى الضفة الغربية, وهو ما

من شأنه مضاعفة الأعباء الأمنية الملقاة عل كاهل جيش الاحتلال الذي أصبح يتوجب عليه تأمين مداخل مستوطناته.

وعللت الصحيفة هذا التوجه بحساسية الوضع داخل هذه المستوطنات التي لا يعيش فيها إلا اليمينيون المتدينون، والذين يعرفون بتعصبهم ونقمتهم على ما قد يعدونه تراخيا داخل المنظومة الأمنية الإسرائيلية في حماية مستوطناتهم التي قاموا بإنشائها بين المدن الفلسطينية.

وأكدت الصحيفة أن رئيس الحكومة الإسرائيلية, بنيامين نتنياهو لن يتردد في اتخاذ كل الأساليب الممكنة لضمان أمن المستوطنات، وذلك في اطار مساعيه لترميم صورته أمامهم على أنه "رجل الأمن الأول في إسرائيل" والقادر على ضرب "الارهاب الفلسطيني".

ويضاف إلى هذا التوجه المحتمل, فرض الطوق الامني المشدد ونشر الحواجز العسكرية وهو ما حول حياة الفلسطينيين داخل مدن الضفة الغربية إلى جحيم بسبب هذه الممارسات الإسرائيلية القمعية, حيث يشتكي العديد من المواطنين الفلسطينيين في مدينة الخليل المحتلة بصعوبة الحركة والتنقل وتعطل حياتهم اليومية بسبب هذه الحواجز الأمنية الإسرائيلية التي أصبحت جزءا من حياتهم.

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم