إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان هل ملامسة الكلب تنجِّس؟
المجيب
د. سعد بن عبد العزيز الشويرخ
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
التاريخ الاحد 12 ذو القعدة 1424 الموافق 04 يناير 2004
السؤال

نظراً لأننا نعيش في الغرب، وتنتشر تربية الكلاب - أعزكم الله-، وتنتشر أيضا في وسائل المواصلات العامة، فالرجاء إفادتنا عن الحكم الفقهي لهذا الحيوان، هل كله نجس؟ وهل لمس الكلب للثوب يوجب إعادة الوضوء، أم غسل الثوب بالكامل؟

الجواب

بالنسبة للكلب فهو حيوان نجس، وهذا محل اتفاق بين أهل العلم، وقد اختلفوا، هل النجاسة شاملة لجميع الكلب؟ أم أنها خاصة لأشياء منه؟ والراجح من أقوال أهل العلم أن النجاسة تتعلق بريق الكلب، بما يشربه هذا الكلب، وكذلك عذرته وبوله، وبالنسبة للجلد فلا يعد نجساً، فلو حصل لامس الثوب جلد الكلب، فإنه لا يؤمر بغسله سبع مرات، أما لو خرج شيءٌ من ريق الكلب على الثوب، أو بال على الثوب، فالواجب أن يغسل سبع مرات، ويعفر الثامنة بالتراب.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ