إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان هل يجزئ المسح على الشعر المنمَّش في الوضوء؟
المجيب
د. يوسف بن عبدالله الأحمد
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
التاريخ الاحد 11 جمادى الآخرة 1426 الموافق 17 يوليو 2005
السؤال

حصل بيننا خلاف في حكم وضع الميش، هل يمنع وصول الماء للشعر أم لا؟ فنرجو بيان الحكم الشرعي في ذلك، كما أرجو توضيح حدود زينة المرأة لزوجها؛ لأننا سمعنا أن المتزوجة يجوز لها أن تتنمص وتلبس الباروكة إذا كانت تعاني من مشكلات في الشعر، وجزاك الله خيراً.

الجواب

الأرجح هو جواز وضع الميش ما لم يكن فيه تشبه بالكافرات؛ لأن الأصل في زينة المرأة هو الحل والإباحة، ولا دليل على التحريم، قال تعالى: " قل من حرَّم زينة الله التي أخرج لعباده والطيبات من الرزق" [الأعراف: 32].
أما القول بأنه يمنع وصول الماء، فالجواب عليه من وجهين:
الأول: ثبت لدي -من خلال سؤال أهل الاختصاص- أنه لا يمنع وصول الماء، وأنه لا يختلف في هذا الأمر عن سائر أصباغ الشعر.
الثاني: لو فرضنا جدلاً بأنه يمنع وصول الماء إلى الشعر، فإن شعر الرأس يجوز المسح فيه على العمامة والخمار، وثبت أن النبي – صلى الله عليه وسلم- لبَّد شعره بالعسل وهو محرم، فدل مجموع ذلك على أن الأمر فيه سعة -ولله الحمد-.
أما تزين المرأة لزوجها فضابطه الابتعاد عما حرَّم الله، كالنمص والوشم وتفليج الأسنان والتشبه بالكفار ووصل الشعر بالباروكة أو غيرها.
وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ