الفهرس خزانة الاستشارات استشارات اجتماعية العلاقات الأسرية معاملة الوالدين

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ
العنوان

أبي توفي وهو عني غير راضٍ

المجيب
معلم تربوي بوزارة التعليم بالسعودية
التاريخ الثلاثاء 05 جمادى الأولى 1428 الموافق 22 مايو 2007
السؤال

شاب قرر الارتباط بفتاة، و أخذ موافقة أهلها، و لكن والده لم يكن موافقا على هذا الزواج، و كان مصابا بمرض عضال، و لكن هذا الشاب ذهب وتزوج الفتاة على سنة الله ورسوله، دون علم أهله، على أمل أنه بعد فترة سوف يستسمحهم و يرضخون للأمر الواقع، ولكن بعد أيام توفي والده و هو غير راضٍ عنه.
الشاب الآن في حالة لا يحسد عليها، وهو يسأل: هل له من توبة؟ و ما الذي يفعله حيال وفاة والده وهو غير راضٍ عنه؟..

الجواب

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله ، وبعد:
فنشكرك أيها الأخ الطيب على تواصلك معنا في ( موقع الإسلام اليوم )، ونسأل الله أن يجعل حياتك حياة سعيدة، وأن يغفر للوالد ويعلي درجته، ويجعله من ورثة جنة النعيم .
قرأت رسالتك، وإليك بعض الإشارات العابرة التي تتضمن الإجابة عنها ؛ علها تخفف المعاناة، وتزيل الهموم :
1/ البر بالوالد من أعظم القربات، وأجلِّ الطاعات ، وقد جاء في الحديث عن ابن مسعود رضي الله عنه قال: "سألت النبي صلى الله عليه وسلم ؛ أي العمل أحبّ إلى الله ؟ قال : الصلاة على وقتها ، قلت ثمّ أي؟ قال : " بر الوالدين ". رواه البخاري (527)، ومسلم (85).
وجاء في حديث آخر عن أبي الدرداء رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " الوالد أوسط أبواب الجنة ؛ فإن شئت فأَضِعْ ذلك الباب أو احفظه " رواه الترمذي (1900)، وصححه الألباني .
2/ مع عظم حق الوالدين في الإسلام، ووجوب طاعتهما وأهمية مراعاة مشاعرهما وتطييب خواطرهما، إلا أنه ليس من حق أحد الوالدين إجبار الولد على الزواج من فتاة لا يرغبها، أو لا يحبها ، كما أنه ينبغي للابن أن يراعي مشاعر والديه في اختيار شريكة حياته بقدر وسعه واستطاعته ، ويسعى للتوفيق بين مراده ومراد أبويه ؛ وإن لم يتمكن من ذلك فإنه لا يعدّ عقوقاً أن ينكح من رغبها أو أحبها ؛ إلا إن كان يُنقمُ على الفتاة التي قرر الزواج بها شيئاً من دين أو خُلُق .
3/ كون هذا الأب توفي وهو غير راض عن ابنه بسبب هذا الأمر أو غيره ؛ فأرى لزاماً على الابن أن يكون حذراً من أن يستثمر الشيطان الموقف لإفساد حياته الزوجية، أو يكون سبباً في نفوره من أقاربه، ووقوع الشقاق والفرقة بينهم ؛ بل عليه أن يسعى في رأب الصدع وسد الخلل ؛ وأن يتقي الله بقدر ما يستطيع .
4/ أن يعوض الابن ما فاته من برّ والده بألوان من البر تحصل حتى بعد الممات مما يرفع به درجة والده عند الله ؛ ولعلي أشير إلى طرف مما جاء في النصوص الثابتة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم مما يتعلق بالبر بعد الموت ؛ فمن ذلك :
* الدعاء للوالد :
جاء رَجُلٌ مِنْ بَنِي سَلمَةَ إلى رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، فَقَالَ يا رَسُولَ اللَّهِ : هَلْ بَقِيَ مِنْ بِرِّ أَبَوَيَّ شَيْءٌ أَبَرُّهُمَا بِهِ بَعْدَ مَوْتِهِمَا؟ قَالَ نَعَمْ :
1/ الصَّلَاةُ عَلَيْهِمَا ،2/ وَالِاسْتِغْفَارُ لَهُمَا ،3/ وَإِنْفَاذُ عَهْدِهِمَا مِنْ بَعْدِهِمَا ،4/ وَصِلَةُ الرَّحِمِ الَّتِي لَا تُوصَلُ إِلَّا بِهِمَا ،5/ وَإِكْرَامُ صَدِيقِهِمَا " رواه أبو داود(5142) وابن ماجة(3664)، وفي رواية لأحمد " فَهُوَ الَّذِي بَقِيَ عَلَيْكَ مِنْ بِرِّهِمَا بَعْدَ مَوْتِهِمَا " وقد دلت على معناه أحاديث صحيحة " .
وعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: إِذَا مَاتَ الْإِنْسَانُ انْقَطَعَ عَنْهُ عَمَلُهُ إِلَّا مِنْ ثَلَاثَةٍ – وذكر منها - وَلَد صَالِح يَدْعُو لَهُ " رواه مسلم (1631) ، - وفي رواية - " خَيْرُ مَا يُخَلِّفُ الرَّجُلُ مِنْ بَعْدِهِ ثَلَاثٌ وَلَدٌ صَالِحٌ يَدْعُو لَهُ ... " (رواه ابن ماجه(241)، وصححه الألباني ) .
وجاء في حديث آخر أن رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ :" إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ لَيَرْفَعُ الدَّرَجَةَ للعبد الصَّالِحِ فِي الْجَنَّةِ فَيَقُولُ يَا رَبِّ أَنَّى لِي هَذِهِ ؟ فَيَقُولُ بِاسْتِغْفَارِ وَلَدِكَ لَكَ -وفي رواية - فيقول أنى لي هذه ؟ فيقول : بدعاء ولدك لك " ( رواه ابن ماجه(3660) وأحمد(10202) وحسنه الألباني ) .
- قال العلماء: (وَفَائِدَة تَقْيِيده بِالْوَلَدِ مَعَ أَنَّ دُعَاء غَيْره يَنْفَعهُ تَحْرِيض الْوَلَد عَلَى الدُّعَاء) .
* إكرام أصدقائه وأحبائه :
عَنْ ابْنِ عُمَرَ رضي الله عنه قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: "إِنَّ أَبَرَّ الْبِرِّ صِلَةُ الْوَلَدِ أَهْلَ وُدِّ أَبِيهِ بَعْدَ أَنْ يُوَلِّيَ". ( رواه مسلم (2552) ) ، وفي رواية : قَالَ سَمِعتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ: مَن أَحَبَّ أَن يَصِلَ أَبَاهُ فِي قَبرِهِ فَليَصِل إِخوَانَ أَبِيهِ، ( أي قرابة أبيه وأصدقائه). رواه ابن حبان(432)، وأبو يعلى(5669)، وصححه الأرناؤوط .
* الصدقة عنه :
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه أَنَّ رَجُلًا قَالَ لِلنَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِنَّ أَبِي مَاتَ وَتَرَكَ مَالًا وَلَمْ يُوصِ فَهَلْ يُكَفِّرُ عَنْهُ أَنْ أَتَصَدَّقَ عَنْهُ؟ قَالَ نَعَمْ " رواه مسلم (1630)،
5/ لعل هذا الشاب يسبق أهله وإخوانه في أنواع من البر بوالدهم بعد أن فارق الحياة ، ويكون من خير من يبر والدته حال حياتها ، وأن يكثر من عمل الصالحات، فإن " الحسنات يذهبن السيئات " [هود:114] .
أدعو الله أن يجنبنا الشيطان وخطواته ومزالقه ، وأن يجعل خير أعمالنا آخرها ، وخير أيامنا يوم نلقى الله وهو راضٍ عنا .

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم

1 - يا رب احفظ ابوي | مساءً 08:36:00 2009/06/05
غفر الله لابيك ورحمه غفر له ورحمه غفر له ورحمه ..وعفا عنك وصبرك واصلح حالك وتجاوز عنك .. (بر ابوك ادعيله تراه محتاج لدعاء جدا جدا اذا تحبه صدق وتخاف عليه وتبي رضاه ادعيله لا تنساه تكفى لا تنساه ادعيله تراه ابوك خلاص اللي صار صار تب لله وبر ابوك تصدق عنه بالاضحى ضحي له ..اكفل يتيم عنه كل شيء بيدك تسويه من البر سويه تكفى لا تنسى ابوك تراك ممكن اب وترى بيجي يوم يكون لك اولاد تتمنى برهم بر ابوك وهوبقبره تكفى ياخوي لا تنساه ابوك ابوك ابوك لاتنساه من البر
2 - مظلوم !! | مساءً 04:30:00 2009/06/06
أنا الآن أشعر بنفس شعورك تجاه والدي فهو بحق لا يعدل بين أبناءه ( بيني وبين إخوتي ) ، فالهدايا والسيارات الفارهه والكلام الجميل كله لإخوتي أما الهواش ورفع الصوت والإستعزاء فهو من نصيبي ، مع العلم أن أخوتي لم يتحقق لهم ولا نجاح واحد في حياتهم ولكن الحب يعمي ويصم !!
3 - أحمد | ًصباحا 12:28:00 2009/08/20
أنا ابوي توفى الجمعه اللي فاتت 15/8/2009 واحس اني ماقدر اعيش واحس اني تعبان ماقدر اتحمل نصيحه مني لكم استثمروا كل دقيقه وانتم مع والدكم او والدتكم لانه اذا راحو راح تتحسقون على اي وقت ضيعتوه ونتم مو معاهم
4 - kimo | مساءً 04:50:00 2009/09/27
ربنا يرحمه ويرحم جميع موتى المسلمين