الفهرس خزانة الاستشارات استشارات نفسية الاكتئاب

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ
العنوان

علاج الاكتئاب !!

المجيب
مرشد طلابي بوزارة التربية والتعليم
التاريخ الجمعة 03 ذو القعدة 1435 الموافق 29 أغسطس 2014
السؤال

ما علاج الاكتئاب ؟

الجواب

أولاً: يخلط كثير من الناس بين الاكتئاب المرضي .. والحزن العادي .. أو القلق .. فالحزن على مشكلة معينة أو مصيبة هو أمر مفهوم .. قد يطول بعض الشي .. ولكن في النهاية يخف شيئاً فشيئاً حتى يتلاشى ..أما الاكتئاب فيستمر وقت طويلاً ويصاحبة نوبات من الفزع والهلع والسوداوية.. والحزن العميق.. وغالبا ما يتجاوز الحدود إلى الرفض المطلق لكل شي.. والعزلة التامة وربما.. الرغبة الجادة في التخلص من الحياة ثانياً: لكل ذلك .. فاني لا أدري هل ما تعاني منه هو الاكتئاب أم الحزن..؟!ولأدري ماهي درجته لديك ولا متى.. بدأت تشعربه ..؟! ومن الذي شخص حالتك بأنها اكتئاب؟
ثانيا- يجب علينا- أخي الكريم أن لا نتسرع في الحكم ..حتى نعرف بالضبط حجم المشكلة وكيف نتعامل معها؟!!
ثالثاً: ولذلك فاني أقترح عليك.. أن كنت تعاني من واقعك بأن تراجع أحد الأطباء النفسيين المختصين .. فهو الأجدر بمعرفة حالتك.. ولاباس في ذلك فغالبا ما تكون مثل هذه الحالة .. مجموعة من الضغوطات النفسية والتراكمات التي ملئت أفق حياتك .. فحجبت عنك صفاء الروية .. وصبغت واقعك بلون رمادي و ربما- أسود!!!
وبمجرد الجلسة مع الطبيب النفسي.." جلسات تنفيس أنفعالي" تخف هذه الضغوط..
بل تتلاشى ..وتخرج منها أقوى مما كنت.
رابعاً: أما إن كانت حالتك فعلاً " أكتئاب" فله بفضل الله علاج .. وهو قسمين.. علاج دوائي .. مجرب وله نتائج إيجابية وليس له مضاعفات.. والقسم الثاني علاج نفسي
عن طريق الجلسات النفسية.. ونتائجه إيجابية .
خامساً: لك دور كبير في إخراج نفسك من هذا الأمر.. فكن وأثقاً بنفسك.. ولاتعطي الأمور اكثر مما تستحق وتوكل على الله.. والتجي إليه بالدعاء .. فانه سبحانه قريب مجيب.
وفقك الله.. وشفاك وحماك من كل سوء

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم

1 - احلى خلطه سعاده | مساءً 03:29:00 2009/06/04
القرب من الله صلاة الليل بر الوالدين عمل صالح بالسر البعد عن من يثير متاعبك زيارة من هم اقل منك من المرضى والايتام وغيره 00 التوكل على الله 000 التفكير الايجابي 00 والتفكر بالجنه
2 - ام فارس | ًصباحا 01:24:00 2010/07/27
بارك الله فيكم لانه هدا الاشى عالجنى فعلا وارجوكم ادعوا لى
3 - المتفائل | مساءً 03:38:00 2010/08/23
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته النظره المتفائله للحياة ونظرة الواقع بما فيه من مشاكل وضغوط ومصائب وووو من النظرة المشرقة والنظرة الايجابية رغم انها مصيبه مرض ديون امراض تساعد الانسان على السعاده بالحياة والعيش بامان لان كل شي فيه ما فيه من الجميل والقبيح ومن الخير والشر فمن وفق وكان منطلق النظرة من القلب متفائله فانه ينظر للحياة بما فيها نظرة جمال وسعاده ويكون مبسوطا وسعيدا بحياته مستمتع فيها بخلاف من كان يحمل الشئم والنظرة السوداء بقلبه فانه لا يرىفي الحياة الا التشائم وينظر للجانب المظلم ويتعب ويصاب بالقلق النفسي وربما بالاكتئاب والملل ووووو وصدق الرسول صلى الله عليه وسلم ... وكان يعجبه الفال ويكره التشائم مشاركه بسيطه