الفهرس خزانة الاستشارات استشارات دعوية وإيمانية عقبات في طريق الهداية

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ
العنوان

أعينوني على الصلاة

المجيب
مستشارة أسرية
التاريخ الاحد 25 شوال 1434 الموافق 01 سبتمبر 2013
السؤال

أنا محتاجة للمساعدة بخصوص الصلاة، فأنا مقصرة رغم أني أصلي لعدة أشهر ثم أقطعها لفترة. رغم نفسيتي الطيبة والحمد لله.أفيدوني جزاكم الله خيراً.

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

فلا شك أنك تحتاجين إلى إحياء حب الله في قلبك؛ لأن حبك لله سيجعلك تنتظمين في الصلاة، وكلما أحييتِ هذا الحب في قلبك فستبدئين على الفور في اتباع سنة رسول الله صلي الله عليه وسلم، وستبدئين في الانتظام بالصلاة لأنك لن تقبلي أن تكوني محبة لله ورسوله وتنقطعي عن أهم ركن في الإسلام وهو الصلاة.

ألا تحبين أن يرضى عنك الله وتفوزين بمكان في الجنة، ألا تحبين أن تثني عليك الملائكة

إذن فلتحيي حب الله ولا تنقطعي عن الصلاة، وإذا جاءك وسواس أو خاطر يمنعك عن الانتظام فلتطرديه وتقومي بالصلاة.

لم تذكري في رسالتك ما هي أسباب انقطاعك عن الصلاة، وخاصة أنك في الكثير من الوقت تصلين، فلماذا عدم الانتظام، هل هي وسوسة أم انشغال؟

وهل من يحب الله ينشغل عنه.. إن الصلاة هي النور في حياتنا والبلسم الشافي لكل متاعبنا، ولا بد أن يكون هدفك في الحياة هو إرضاء الله ورسوله، وتدخلين في مظلة الطاعة، وبذلك تقومين بالصلاة، وإذا عرفت أنك بانقطاعك تبعدين عن المظلة الرحمانية فلا شك أن ذلك سيعيدك إلى الصلاة.

أحيي حب الله في قلبك للتقرب منه، فقومي بكل الحب بجميع العبادات، وأحيي حب رسول الله في قلبك فتتبعي سنته واقتدي بسلوكياته، تأملي في حياة زوجات الرسول وكيف كنّ ينعمن في رحاب الصلاة وعبادة الله.

لا شك أنك تنعمين بالكثير من نعم الله عليك وتشكرين الله عليها، وتمتنين لله في كل لحظة

لنعمته عليك، فلا تفقدي حلاوة الإيمان بالانقطاع عن الصلاة.

احذري أن تتركي نفسك هكذا، فلتسارعي إلى علاج هذا الموضوع؛ لأنه إذا ازداد سيبعدك، وإن الشيطان هو الذي يبعدك عن الانتظام، فلا تسمعي لصوته واستمعي إلى نداء الحق فيك في القرب من الله بطاعته وأداء ما أمرنا به.

واعرفي في النهاية أن صلاتك بحب لله تجعله موصولة به سبحانه فيمن عليك بالبركة وتحقيق ما تتمنيه في حياتك.

وأوصيك بالدعاء وجهاد النفس؛ لأن النفس الأمارة بالسوء تبعدك وتقودك إلى عدم الانتظام في الصلاة.. والأمر يحتاج إلى جهادك وإرادتك واختيارك أن تجاهدي هذا الخاطر النفسي، وتسارعي إلى تلبية نداء الله في الصلاة.. وهنا تكونين نجحت في جهادك لنفسك، فيمن الله عليك بالخير والسكينة والطمأنينة التي هي سبيل السعادة الكاملة.

وفقك الله لما فيه الخير.

 

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم

1 - عطر الكون | ًصباحا 04:06:00 2010/08/18
ادعو الله ان يساعدك - واوصيك ونفسي بان تلتزمي بقرائة القران الكريم والخشوع وان تتوجهي الى الله باالدعاء عسى الله ان ينفعنا واياك ويتقبل منا ومنك دعائنا انه كريمآ مجيب
2 - مصري صعيدي | ًصباحا 10:54:00 2010/08/18
أختي السائلة تذكري ظلمة القبر واكثري من الدعاء وقومي للصلاة عند سماع الأذان مباشرة .. وفقك الله لما يحبه ويرضاه وطيب حياتك بذكره وشكره وحسن عبادته ... اللهم ثبتها واسعدها في الدنيا والآخرة .. صوما مقبولا للجميع
3 - الناصح الأمين /المغرب | مساءً 02:21:00 2010/08/20
الصلاة عماد الدين وفقنا الله تعالى الى ادائها في اوقاتها امين فهو ولي ذلك والقادر عليه فاكثري اختاه من قول لا حول ولا قوة الا بالله واحرصي على ادائها في وقتها وابتعدي عن جمع الصلوات فذلك سبب في انقطاعك عنه لشهور كما ذكرت فاسأل الله لي ولك التوفيق والسداد
4 - أسألك اللهم الجنة | مساءً 09:54:00 2010/08/21
.. أختي الغالية أنصحك ثم انصحك بكثرة الاستغفار في كل وقت وفي كل لحظة في حياتك بنية المداومة على الصلاة وفقك المولى وجميع المسلمين والمسلمات لكل مايحبه ويرضاه .
5 - الناصح الأمين /المغرب | ًصباحا 01:02:00 2010/08/23
فصبر جميل فهناك مئات من الاستشارات تنتظر الجواب وربما ان سؤالك ام يصل فحاولي ثانية
6 - كييف | ًصباحا 09:58:00 2010/08/26
حتى انا مااقدر اصلي ,,مااحب للعلم انا كنت كل سنه اختم القراان الا هسنه وداايم اصلي اما الحين فجاة قطعت الصلاه رغم اني انا حيل مضاايقه من نفسي ودي ارجع مثل ماكنت احاول لكن مااقدر اعينوني ..جزاكم الله خير
7 - راجية عفو الله.. | ًصباحا 06:33:00 2010/08/31
الله يفتحها عليك وعليّ انا كمان استغفر الله رمضان هذا انقلبت احوالي 180 درجة عن اللي كنت ناوية اسوية دعواتكم لي اخوتي واخواتي محتاجة الله يرضى عليكم
8 - ناصح | مساءً 06:39:00 2011/11/02
من اكثر ما يغيظ الشيطان الصلاة والسجود لعلمه باهميتها وثمراتها فاتخذوه عدوا واصطبروا على الصلاة فهو لا ياتي البيت الخرب بل ياتيكم كونكم من زمرة ( والذين هم على صلواتهم يحافظون... دائمون). الصلاة تحتاج مصابرة وجهاد نفس ودنيا. كما ان الخشوع والاطمئنان فيها وادائها على وقتها من اسباب انشراح الصدر للمداومة عليها. اكثروا من قراءة فوائدها الدنيوية والاخروية فهي عظيمة. ( رب اجعلني مقيم الصلاة).
9 - نصيحة | مساءً 10:30:00 2011/11/05
احبيها وتشوقي لها...تذكري ان شيئا ثمينا ينتظرك...عند سماع صوت المؤذن ..استشعري انك المخاطبة...قوي نفسك بنفسك واكثري من الدعاء..اكثري الاستغفار....ويا اخية...الصلاة هي الصلة الوحيدة بين العبد وربه...فتلذذي وقت السجود بذكر الله والدعاء...ونسال الله لك الهداية والتوفيق والسداد..اللهم امين
10 - مالك الناصر | ًصباحا 11:46:00 2012/04/26
ما يمنعكي ويمنع الكثيرين من الانتظام والخشوع والتلذذ بالصلاة امور كثيرة من بينها المعاصي والاهتمام بالامور الدنيوية وكل انسان ادرى بمعاصيه . ومن الامور التي تحبب لنا الصلاة - وهي اهم اركان الاسلام - معرفة قيمة الصلاة واجرها وفضائلها والاهتمام بصلوات النافلة وكذلك الحرص على اهمية تادية صلاة الجماعة . ويجب اجتناب كل الوسائل التي تشغل المسلم عن الصلاة وذلك باشغال النفس بعبادات متنوعة .
11 - نجلاء | مساءً 04:21:00 2012/10/16
اختي ... اعلمي انك اذا تركتي الصلاه فقد تركك الله ومن منا يرضى ان يعيش بدون الاتصال بخالقه اجعلي الصلاه اهم من نفسك وولدك واهلك .. وسوف يحفظهم ربي لك ويسعدك بهم تذكري قول رسولنا الكريم وهو في النزع الأخير (( الصلاه الصلاه وما ملكت ايمانكم )) اللهم اصلي وسلم عليه ,,,