الفهرس خزانة الاستشارات استشارات اجتماعية العلاقات الزوجية المشكلات الزوجية سوء العشرة

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ
العنوان

زواج بلا عاطفة

المجيب
التاريخ الاربعاء 26 ربيع الثاني 1430 الموافق 22 إبريل 2009
السؤال

- زوجي لسانه سليط علي.. كثير التجريح لا مجال عنده للكلمة العاطفية ولا للابتسامة الرومانسية.. يحتقرني.. ويعيرني بأن بشرتي ليست بيضاء.. وكأنني أوصلت إلى بيته في ليل بهيم لم يمكنه من رؤية بشرتي ولا شكلي! في كل مرة يهددني بالطلاق.. فأصبحت الحياة معه لا تطاق.. كل طلباتي مؤجله.. وأوامر زملائه إجاباتها معجلة..

- رغم كل ذلك فإنه لا يخلو من طيب.. ولمسة حنان أندر من اللؤلؤ والمرجان.. فهل يحق لي أن أطلب الطلاق.. وأفوز بالفراق!.. أنتظر توجيهكم، ومشورتكم لأستنير بها في هذه الحياة القاتمة..

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

حياك الله أختي.. في موقع الإسلام اليوم ونشكر لك ثقتك بالبوح له بمشكلتك 

وأسأل الله التوفيق في  تقديم المشورة التي تكون عونا لك في الدنيا والآخرة.

الأمن الزوجي مطلب شرعي قال تعالى: "ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودة ورحمة إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون"

اطمئني يا أختي فلست وحدك من تعاني من زوجها مهما كان نوع المعاناة  أو حجمها، ولا يوجد إنسان كامل الصفات لأن الكمال لله تعالى يتبين لي من استشارتك أن لك عين النحلة فوقعت على طيب وذكرت أن زوجك له مواقف حلوة وأشياء جميلة، على رغم ما يشوب حياتك من كدر، وهذا ممتاز جدا في حل المشكلات الزوجية -لم تذكري أختي كم عمر زواجكما؟

وبالرغم من ذلك أنصحك بالحوار الهادئ مع زوجك فالشكوى جزء من الحل، رتبي ما يزعجك من زوجك حسب الأهمية واعزمي على تغيير سلوكه تجاهك وافتحي بذلك صفحة جديدة وللحوار الناجح مهارات حتى يؤثر بحول الله في الطرف الآخر وهي:

1- اختيار الوقت المناسب وتهيئة المكان البعيد عن الإزعاج. 

2- الجلوس على مقعد قريب من مقعد الزوج. 

3- عدم رفع نبرة الصوت أو الانفعال أثناء الحوار.

4- عدم مقاطعة الآخر أثناء الحديث.

5- أن تختاري ألفاظا تدل على التفاؤل والبشر فهو أبو أولادك، وحليلك في الدنيا والآخرة -إن شاء الله-.

6- إن يتخلل الحوار الثناء على ايجابيات الزوج فهذا يشجعه على التغيير الإيجابي.

7- إن تركزي على موضوع واحد فقط كل حوار ولا تجمعي بين الأمور حتى لا تثقلي نفسك وكذلك زوجك بتعدد الأمور فيصعب إصلاحها.

وتذكري دائما أن الطلاق ليس حلا للمشكلات الزوجية وإلا أصبحت كل البيوت خالية من الأزواج!!

تضرعي للمولى الذي لا يرد طالبه أن يصلح لك زوجك ويجعلك خير النساء في ناظريه واصبري فالصبر من الإيمان. 

ولك الجنة "وما يلقاها إلا الذين صبروا وما يلقاها إلا ذو حظ عظيم". أصلح الله لك زوجك وهنأ به عيشك واقر بصلاح ذريتك عينك.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم

1 - سوالف ....رجعنا لقصة الجمال] | مساءً 04:05:00 2009/04/22
يانااااااس الصدق جمال الشكل ليس مهم في الزواج ,,,,لانه,,,,قسمه ونصيب وكم من نساء رزقهن الله جاذبيه وحرمهن من الزواج ,,,,,سبحان الله ربك ليس بظلام للعبيد يقلن النساء في مجالسهن فلانه مليحه ستتزوج رجل يكيلها بميزان الذهب فيخلف الله الظنون ولاتتزوج أبد او تتزوج وتتطلق ويقلن فلانه لن يأتي لها رجل يخطبها لعدم جاذبيتها فتخطب لقصر بخدم وحشم .......متى تقتنعون بأن الزواج ليس بالملاحه ولا الرقه بل بالنصيب .....الله يحسن نصيبنا جميعآ
2 - نصيحة | مساءً 06:49:00 2009/04/22
لا شك أننا نحن العرب نحب المرأة الثخينة ذات البشرة البيضاء ، فإليك بعض النصائح التي ستفيدك : قري في بيتك (و قرن في بيوتكن) حتى لا تلفحك الشمس وترضي ربك، و أكثري من شرب الحليب وأكل الزبادي ، وحاولي أن تحفظي القرآن الكريم ، وكوني هادئة ، ولاتردي على زوجك ، فهو زوجك وإن أهانك وإن ضربك ، فلا داعي للكبر! وإخيرا إن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله وإلى الرسول ، فصدقيني بأنك ستكسبينه وسيراك أحلى مرأة في الكون ! أسأل الله أن يوفقكما لما يحب و يرضى
3 - سمراء الجنوب | ًصباحا 01:47:00 2009/04/23
السلام عليكم انا قريت المشكله اكتر من مرة وكل مرة ارها بشكل مختلف انت متحمله هذا الشخص ازى كرمتك وعزة نفسك اعترضه زوجك على ما خلقه الله في حد ذاته خطاء كبير ولكن ارجع وااقوله ان اتصبرى عليه فجزائك الجنه والحور العين _ على فكرة زى ما الرجاله ليها حور عين احنا كمان - تقريبا والله اعلم ولكن الصبر والصبر والصبر والجزاء عند الله
4 - أيتها السائلة! | ًصباحا 05:45:00 2009/04/23
قرأت كلامك عدة مرات ولم أرى هناك أية مشكلة حقيقية بينك وبين زوجك ولا بأنني ضحكت سخرية من قولك -أفوز بالفراق!-، وأقول لك ستخسرين كل شيءو ستندمين ولن ينفعك الندم ! وصدقيني بأن الشيطان اللعين هو الذي يوسوس لك ويقول لك -أنت متحملة هذا الشخص ازاي وأين كرامتك وعزة نفسك ؟ ولكن صدقيني بأنه سيتولى خائبا سواء كان شيطان جن أو إنس حينما تجيبينه: ذلك الشخص زوجي فدعه يهينني ويضربني .. صدقيني بأنه سيموت غيظا و لن ينال خيرا . وأخيرا إليك هذا الحديث الصحيح حتى تعرفي خبث إبليس اللعين :-إن إبليس يضع عرشه على الماء ثم يبعث سراياه فأدناهم منه منزلة أعظمهم فتنة يجيء أحدهم فيقول فعلت كذا وكذا فيقول ما صنعت شيئا قال ثم يجيء أحدهم فيقول ما تركته حتى فرقت بينه وبين امرأته قال فيدنيه منه ويقول نعم أنت قال الأعمش أراه قال فيلتزمه
5 - ماهذا؟ | ًصباحا 09:35:00 2009/04/23
أنا أعلق على مواضيع كثيرة ثم أرجع وأرى تعليقي غير موجود. الله ينصنفني منكم