الفهرس خزانة الاستشارات استشارات دعوية وإيمانية قضايا إيمانية تربية النفس

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ
العنوان

غريقُ النظر إلى الحرام

المجيب
التاريخ الاثنين 09 جمادى الأولى 1430 الموافق 04 مايو 2009
السؤال

أحاول قدر المستطاع أن لا أشاهد مناظر محرمة، وأنقطع عنها لفترة قصيرة، ولكن أعود ثانية... وأنا أكره هذا الوضع ومستاء منه، وأقسم بالله أني أحس براحة كبيرة عند الانقطاع عنه، وبضيق عند العودة إليه، وكل ذلك بسبب الشهوة، وأنتم تعرفون الشباب وكيفية تفكيره... وأنا أحاول أن ألهي نفسي قدر الإمكان عن هذه الأشياء، لكن شهوتي كبيرة، وليس لدي القدرة حاليا على الزواج، ولو أردت الصيام سأتعب كثيرًا... أرشدوني ماذا أفعل؟

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

أخي الكريم: مرحباً بك على موقعك الحبيب.. الذي يسعد أيما سعادة بتواصلك معه.. فهو الحضن الدافئ لك، فمرحباً بك نلتقي على طاعته، نتعلم علماً نافعاً، نتواصى فيه على الخير وعلى الحب في الله، فأهلا ومرحباً بك أيها الحبيب.. ولا يفوتني أن أشكرك على صراحتك وتواصلك مع إخوانك وآبائك في موقعك.. وأسأل الله أن يجعلنا ممن يعمل بما علم

ولكن قبل أن أبدأ إجابتي على سؤالك  التي أثق أنك تعلم الكثير منها إن لم تكن كلها.. لابد أن أشكرك.. نعم لابد أن أشكرك.. أشكرك على هذا الإحساس الذي أشعر به في كلماتك وسطورك.. نعم عاطفة السعي نحو الله.. عاطفة من  يريد التخلص من خطيئتهً..

أيها الحبيب، أشعر بكلماتك.. نعم أشعر بها.. أشعر بقلب ينبض بالإيمان.. يريد رضا ربه فزعاً خائفاً من غضبه.. نعم أشعر بكل هذا.. أشعر بك وأنت تقول: (وأنا أكره هذا الوضع جدا.. ومستاء منه).. نعم هو شعور التائبين لربهم.. ولكنه الضعف البشرى الذي جبلنا عليه وخلقنا به..

أيها الحبيب لا ينقصك علم، فكلماتك تدل على أنك ممن يعلمون الكثير، ولست محتاجاً لأن أذكرك بأمر الله لنا بأن نغض أبصارنا، فقال جل في علاه: (قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم ويحفظوا فروجهم ذلك أزكى لهم إن الله خبيرٌ بما يصنعون) [النور:30]. ونهانا عن الخلوة بالأجنبية، فالشيطان هو الثالث، فالله جل في علاه لم يقل لا تزنوا، وإنما قال سبحانه: "ولا تقربوا الزنا إنه كان فاحشةً وساء سبيلاً" [الإسراء:32].. لأنه سبحانه أراد أن يسد الطرق الموصلة إلى هذه الكبائر التي هي أعظم الذنوب بعد الشرك بالله، وقتل النفس التي حرم الله.. وبالطبع لست محتاجاً أن أذكر لك أبيات الشعر الرائعة:

وكل الحوادث مبدؤها من النظر      ** *    ومعظم النار من مستصغر الشرر

كم نظرةٍ فعلت في نفس صاحبها      ***    فعل السهام بلا قوسٍ ولا وتر

يسر ناظره ما ضر خاطره              ***    لا مرحباً بسرور عاد بالضرر.  

ولكن يا حبيب تنقصك الإرادة.. نعم الإرادة.. الإرادة.. الإرادة القوية التي تخرجك من الدائرة التي تعيش فيها.. الإرادة التي تأخذ بيدك فتخرج من دائرة الوقوع والتوبة.. السقوط، ثم البكاء، ثم الصلاة، ثم صلاح فترة معينة، ثم وقع مرة ثانية.. نعم الإرادة.. أتشعر بكلماتي أيها الحبيب..

حبيبي في الله لا أريد أن أتقمص دور القاضي الذي يحكم وفقط، وليس له علاقة بصاحب الخطيئة، ولكن أريد أن أكون روحاً جديدة تأخذ بيدك لكي لا تسقط.. روحاً تجعلك قبل أن ينتصر عليك شيطانك فتنظر للحرام أن تتماسك وتتمالك وتستجمع كل ما أوتيت من قوة لك لا تقع.. وصدقني التعب بل والعذاب في المرات الأولى.. ولكن بعدها ستجد حلاوة تعلو كل لذة تحس بها في هذا الحرام.. نعم حلاوة الإيمان.. حلاوة المجاهدة..

أيها الحبيب.. يبدو أنك حاولت وحاولت مرات كثيرة، وذلك من خلال كلامك: (وأنا أحاول أن ألهي نفسي قدر الإمكان عن هذه الأشياء).. ولكن يبدو أيضاً أن هذه الوسيلة لم تصب معك.. إذن دعنا نعدد الوسائل وننوعها، فربما أصابت واحدة ما لم تصبه الثانية، وهذه بعض الوسائل العملية  المقترحة التي تعينك على هذا الوباء:

P اللجوء إلى من قال فإني قريب: وهذه بالذات ليست كلمات تقال وفقط، بل توجه لخالقك.. انصب قدمك بين يدي الرحمن ليرحمك.. أطل سجودك.. بلل وجهك بالدموع.. قل يا رب، ليس من فمك وفقط، ولكن من قلبك.. صدقني أيها الحبيب.. جرب وستعلم.. ليتك تشعر بكلماتي كما شعرت بكلماتك، ليتها تصل لك كما وصلت كلماتك لي.

P ابتعد عن مواطن النساء: وتجنب الخلوة لأن الشيطان هو الثالث.. وذلك بالطبع بقدر استطاعتك.. في الشارع.. في العمل.. في المواصلات.. في كل مكان، ابتعد.. بل فر كما تفر من المرض المعدي ففي هذا النجاة.. 

P تجنُّب: القنوات الهابطة.. والمواقع الساقطة.. والمجلات العاهرة.

P ألق بنفسك في أحضان الصالحين:- نعم كن رفيقهم ليل نهار.. لا تكن وحدك.. فالشيطان من الواحد أقرب، ومن الاثنين أبعد ومن الثلاثة أبعد وأبعد.. وإنما يأكل الذئب من الغنم القاصية.. إياك يا حبيب من الجلوس منفرداً.

P ابتعد عن رفقة السوء: وكل من يذكرك ويعينك على هذه المعصية..

P اشُغل نفسك بالخير: وما أكثر هذه السبل.. زر مريضاً.. صل رحمك.. اقرأ شيئاً نافعا.. اجلس مع أصحابك.. اعتكف في المسجد  حسب وقتك.. المهم لا تجلس فارغاً ولو دقيقة.. فالنفس إن لم تشغلها بالحق شغلتك بالباطل..

P لا تذهب إلى فراشك إلا عند النعاس الشديد: واحرص على الوضوء  والأذكار.. فإنها حصن لك بمشيئة الرحمن..

P اجتهد في طلب الزوجة الصالحة فإنها العلاج الكامل لمسألة الشهوة.

وفى الختام يا حبيب.. أحب أن أؤكد لك أن الآمر يحتاج إلى إرادة وعزيمة؛ حتى تخرج من هذه الدائرة إلى دائرة أخرى، وتقترب من ربك، وتنتصر على شيطانك..

طهر الله قلبك من حب المعصية، وأعانك على ما ابتليت به.. إنه ولي ذلك والقادر عليه.. وصلِّ اللهم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً كثيراً يا رب العالمين..

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم

1 - تذكر | مساءً 01:41:00 2009/05/04
تذكر نعمة البصر التي أعطاك الله إياها والقادر على أن يحرمك منها ..كيف تجرأت على عصيانه بها
2 - الفقيرة الى الله | ًصباحا 07:47:00 2009/05/05
اخي في الله كلما عدت الى هذه المعصيه استغفر وصلي ركعتين توبه لاتقل مستحيل واناأضمن لك بأنك لن تعود لهذه المعصيه لان الشيطان يكره ويتعذب اذارأى من يسجد لله فلن يوسوس لك بهذه المعصيه ابدا ولكن بشرط ان تفعل ماقلت لك اتمنى من الله أن يعينك على الطاعه ويحفظ لك بصرك وجميع جوارحك والاتستعملها الا بمايحب وأن تكون شاهده لك لاعليك آمين
3 - الراجي عفو ربه | مساءً 02:18:00 2009/05/08
قال العز بن عبد السلام (والله لن يصلوا لشيء الا بالله فكيف يصلوا الى الله بغير الله)
4 - المتألمة بذنوبها | مساءً 09:46:00 2009/05/31
أسأل الله لنا الهداية و أن يعبننا على طاعته و اجتناب معصيته اللهم حبب إلينا الإيمان وزينه في قلوبنا وكره إلينا الكفر و الفسوف والعصيان
5 - سمات التوبة عند الصحابة ... | مساءً 04:08:00 2009/09/15
1) تعظيم الذنب و لو كان صغيرا (قال صلى الله عليه و سلم: اياكم و محقرات الذنوب الخ الحديث) ... 2) التوبة من قريب (اي التوبة فورا بعد المعصية من دون تأجيل و تسويف) ... 3) عدم القنوط من رحمة الله (الله الودود يفرح بتوبة العبد اذا تاب و هي لا تضره و لا تنفعه لانه هو الغني الحميد) ... 4) عدم تبرير الذنب (لا تبرر ذنبك بل اعترف بخطئك و سارع الى التوبة و عالج المشكلة) ... 5) اتباع السيئة بالحسنة (الحسنات يذهبن السيئات) ........ هكذا كان الصحابة يتوبون من ذنوبهم و هم بشر مثلنا يذنبون و لكن صدقوا مع الله
6 - الله ولى ذلك والقادر عليه | ًصباحا 07:23:00 2009/10/02
حبيبي في الله لا أريد أن أتقمص دور القاضي الذي يحكم وفقط، وليس له علاقة بصاحب الخطيئة، ولكن أريد أن أكون روحاً جديدة تأخذ بيدك لكي لا تسقط.. روحاً تجعلك قبل أن ينتصر عليك شيطانك فتنظر للحرام أن تتماسك وتتمالك وتستجمع كل ما أوتيت من قوة لك لا تقع.. وصدقني التعب بل والعذاب في المرات الأولى.. ولكن بعدها ستجد حلاوة تعلو كل لذة تحس بها في هذا الحرام.. نعم حلاوة الإيمان.. حلاوة المجاهدة.. ما اجمل هذا الكلا بان تخرج من حولك وقوتك الى حول الله وقوته.................................لا حول ولا قوة الا بالله العلى العظيم
7 - ظالم لنفسه 39 /31 | مساءً 05:12:00 2009/12/22
وأنا أعلنها من هنا لن أعود لن أعود ياااارب اجعلها أخر نظرة لي للحرام فقد تعبت وأنا أشارك أسأئل همه ارجو الدعاء لي سيكون تاريخ هذه اللحظة وفي هذا الموقع بداية توبتي 5/1/1431هـ مع عام جديد لنعلنها توبة نصوح ادعو لي بالثبات حسبي الله ونعم الوكيل
8 - وليد خزام | ًصباحا 09:40:00 2010/02/27
بسم الله وبه نستعين .. أخي العزيز .. أسأل الله أن يشرح صدرك ويهدي قلبك وينير بصيرتك إنك أخي مستسلم للشهوة وذلك يظهر في التالي : 1 ـ ضعف الثقة بالله تعالى وهذا سببه ما أنت فيه من خطأ حماك الله . 2 ـ ضعف الثقة بنفسك وقدرتك على التغيير والإستمرار ، وهذا بسبب استمتاعك وقلة تعظيمك حق من عصيت ، فكلما زاد تعظيم ربك في قلبك شعرت بالنجاة ثم تحقق لك الفلاح بإذن الله تعالى . 3 ـ مصاحبة الأخيار أمر لازم تسمع منهم ما يذكرك بالله وتشغل وقتك بما ينفعك في الدنيا والآخرة ، قال أحد الشعراء : فصاحب تقياً عالماً تنتفع به فصحبة أهل الخير ترجى وتطلب وإياك والفساق لا تصحبنهم فقربهم يعدي وهــــــــــذا مجرب 4ـ الدعاء والتضرح والإنطراح بين يد الرحمن جل وعى ، جاء في الحديث القدسي يقول الله جل وعلا : [ يابن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت لك على ما كان منك ولا أبالي . أسأل المولى أن يحفظك بحفظه ويكلأك برعايته وأن يجعل مثواك الفردوس الأعلى اللهم آمين .
9 - ربي حبيبي .. | مساءً 06:59:00 2010/06/19
أخي في الله .. كلمااااااااااااتك وصلت اللي .. جزاك الله خير الجزاء ..فأنا أعاني مثله ,,, وأسأل الله جل في علاه أن يغمرني بعفوة ويرزفني قوة وارادة كالجبال لا تنهز ... ويغض بصري ويحفظ فرجي ويرزقني ايمانا يخالط قلبي وذكرا يسكن فؤادي.. ويجعلني من أحبابه صلى الله عليه وسلم وحفاظ كتابه جل في علاه ..انه ولي ذلك وهو على كل شي قدير .. ... آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآمييين ..
10 - كل الامل | مساءً 04:57:00 2010/06/21
ارجومن كل الذي يقرا رسالتي أن يدعو لي بالهداية والغفران
11 - mohmed youns | مساءً 12:57:00 2010/06/27
اللهم اغفر لنا اجمعين يارب تب علي عبادك التائبين واعنهم يا ارحم الراحمين وكن بنا لطيفا يالله با الله يا الله تب علينا واقبلنا في عبادك التائبين
12 - تائب ان شاء الله .. | ًصباحا 05:25:00 2010/07/12
بسم الله الرحمن الرحيم .. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. اخواني انا واقع في هذه المعصية من وقت طوييل جدا .. وحاولت وجاهدت نفسي مرارا وتكرارا على تركها ولكني لم استطع تركها .. ولكن ان شاء الله ساتركها من الان ولن ارجع لها مرة اخرى باذن الله .. والله يا اخوااني محتااااااااااااااااااااااج لدعوااتكم .. ارجوكم ارجوكم ارجوكم .. ادعولي .. ارجووووووووكم ادعولي بالهداية والتوبة النصوح .. وادعولي بان اترك هذا الفعل ,, ارجوكم ادعولي في صلاواتكم وفي سجودكم وفي كل مكان .. ان شاء الله لكم الاجر .. ارجو من كل من يقرأ الرسالة يدعيلي من كل قلبه ارجوكم .. جزاكم الله خير ..
13 - عبدالغفور | ًصباحا 10:06:00 2010/07/16
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نبرأ إلى الله من حولنا وقوتنا إلى حوله وقوته عزوجل المهم في ذلك كله التوبة من قريب .
14 - ياسر | مساءً 07:26:00 2010/07/28
السلام علكيم اخي في الله انصحك وانصح نفسي اولا ان تراقب الله عز وجل في السر والعلانيه وانه ناظر اليك فلا تجعل الله اهون الناظرين اليك لانه راقيبا عليك وعليك التفكير بلموت فتخيل اخي العزيز ان ملك الموت اتاك وانت على معصية الله عزوجل لان كل امرء يبعث على ما مات عليه فسال الله عزوجل ان يتوب عليك وعليك يا اخي العزيز كثرة الاسغفار ولكم جزيل الشكر
15 - اواب | مساءً 04:19:00 2016/10/31
تذكر أخي الحبيب شؤم المعصية