الفهرس خزانة الاستشارات استشارات اجتماعية العلاقات الزوجية قبل الزواج اختيار الزوج أو الزوجة

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ
العنوان

خطيبي بخيل!

المجيب
مدير تحرير النطاق الدعوي بشبكة إسلام أون لاين. نت
التاريخ الاحد 15 ربيع الأول 1434 الموافق 27 يناير 2013
السؤال

لقد تعرفت على شاب قيل أشهر، ونشأت علاقة حب بيننا، رأيت كل ما تحلم به كل فتاة، كان كريمًا وسخيًا في أول العلاقة، وكان يغمرني بالمفاجآت والهدايا، ولكن فجاة تغير الوضع وأصبح حين نخرج إلى مكان عام يجعلني أقوم بدفع نصف الفاتورة أحيانا، وأحيانا أخرى أدفع الفاتورة كاملة، وأحيانا لا يتحرج من طلب النقود مني لشراء شيء ما، مما ولَّد لديَّ شعوراً بأنه يقوم باستغلالي، ماذا أفعل هو كل ما أريده في الدنيا، وهذا هو عيبه الوحيد، لا أرغب بالانفصال عنه، لأن فيه صفات رائعة لم أجدها في آخر، ونيته طيبة من ناحيتي فهو يريد الزواج، صديقاتي يشرن عليَّ بأن أفاتحة بالموضوع؛ لأنني أحس بالضيق الشديد، وأخاف أن أفاتحه بالموضوع فيسيء فهمي.. أنا بحاجة إلى نصيحة.. أرجوكم ساعدوني..

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

الأخت الكريمة، مرحبًا بك، ونشكرك على هذه الثقة، وأسأل الله عز وجل أن يوفقنا لمساعدتك، وبعد..

فلم أستطع تفهم طبيعة العلاقة التي تربطك بهذا الشاب من حيث المبدأ، حيث لم تصفيها إلا بقولك "علاقة حب"!!، ولم توضحي هل هذا الحب قد تم توجيهه الوجهة الصحيحة التي يجب أن تسير فيها مثل هذه العلاقات بين شاب وفتاة أم لا؟ وأقصد بذلك الارتباط الشرعي بينكما بخطبتك من أهلك، والسير وفق الأحكام الشرعية التي وضعها الإسلام للعلاقة بين الخاطب ومخطوبته.

هذا ما يجب أن تلتفتي إليه أولاً أختي الكريمة، قبل البحث والنظر في أمور أخرى، يتيح لك اكتشافها والحكم على وجودها من عدمه الارتباط الشرعي، الذي يحدث في النور تحت سمع وبصر الأهل والمجتمع، لا في الجلسات المحرمة في الأماكن العامة، وما يحدث فيها من أشياء لا ترضي الله عز وجل، من كلام وغيره، وما يمكن أن يدفعكما إليه الشيطان دون أن تشعرا.

وما يبدو لي أن هذا الشاب لو كان يحبك حقيقة، ولديه الرغبة في الزواج بك، لكان حريصًا أن يتوج هذه المشاعر بالتقدم إلى أهلك لخطبتك منهم، لا أن يغريك في البداية بسخائه، ثم يسعى بعد أن أوقعك في شباكه إلى استغلالك، والنيل من مالك، فضلاً عن النيل من شرفك وسمعتك وهو لا شك أهم من المال.

ما أدعوك إليه – أختي الكريمة – أن تقفي مع نفسك وقفة حق، وتلجمي نزوات عواطفك بنظرات عقلك، وتقيمي مشاعرك بمصداقية وشفافية، فإن وجدت نفسك ميالة إلى هذا الشاب رغم ما رأيت من عيوبه –وهي قادحة لا شك في الزوج– ووجدت نفسك قادرة على تقبل تلك العيوب وتحمل تأثيراتها في المستقبل، فاطلبي منه أن يتقدم للزواج منك فورًا، فلك أن تتسامحي في حق نفسك إن أردت، لكن حقوق الله عز وجل لا ينبغي أن يتم التنازل عنها والتفريط فيها، حرصًا على دينك أولاً ثم حرصًا على سمعتك وشرفك.

أما إن وجدت – بعد هذه الوقفة المتعقلة - أن هذا الشاب غير جدير بالارتباط بك نظرًا لهذه العيوب التي اكتشفتها فيه، فما يجب عليك في هذه الحال أن تقطعي علاقتك به فورًا دون تردد أو تأجيل، وتستأنفي حياتك بمفاهيم جديدة، وخبرة مستفادة، تحددين على أساسها الطريقة التي تختارين بها شريك حياتك.

وفي الختام أدعو الله عز وجل أن يهديك إلى الصواب، ويرزقك الزوج الصالح الذي تقر به عينك، وتسعد به أيامك، وتابعينا بأخبارك.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم

1 - أبو أحمد عبدالله | مساءً 04:06:00 2011/05/17
واحرقلباه على بنات أمتي. أختي مابُني على خطأ فهوخطأ فمجرد معرفتك بالشخص أو حتى خطبته لك لايجيز لك الخروج معه وأقسم أنك الخاسرة. هذانصاب وصيادمحترف لبنات المسلمين الساذجات تحت غطاء وهم الحب. أختاه الحب الحقيقي هوذلك الحب الذي ينشأ في قلب الرجل للفتاة عندمايفكر بالزواج فيسأل عنها وأخلاقها وهي لاتدري ثم يطرق باب أهلهاويخطبها للزواج وفي كل المراحل يكون ملتزم بدين الله أولاًوأعراف المجتمع ثانيا.
2 - تابع-أبو أحمدعبدالله | مساءً 04:17:00 2011/05/17
تقول الأخت بدء كريم ثم بدءيستغلها مادياً وأسأل الله أن يتوقف الأمر عند ذلك أقول هذا أسلوب فعال في إيقاع الفرائس فالصورة والتصرف الذي رسمه في بداية معرفته بالفتاة سيعمي بصيرة الفتاة عن أمور كثيرة مما يسهل أن تكون دمية يلعب بها كيف يشاء. وقول الأخت أن فيه صفات رائعة لم تجدها عند آخرأكبر دليل على أنهاتعيش صريعة وهم الحب والكرم الذي ماأراه إلا كطعم لسرقتهاوأسأل الله أن يحفظها منه فهوذئب بشري وسوف ترين
3 - ممثل ونصاب | مساءً 05:07:00 2011/05/17
أية رجولة هذه تدع الفتاة تدفع نصف الفاتورة أو كلها أذا لم تقم هي بدعوته؟؟عم يضحك عليكي بكم كلمة حلوة..انجي بنفسك ودينك منه..ان ارادك فليأتي البيوت من ابوابها..وصاحباتك أسوء منكي لانهن يقلن لكي فاتحيه بالامر هذا بدلا من ان تكون احداهن رشيدة وتنصحك بالابتعاد عنه؟اذا لم يكن خطيبك فكيف عرفتي عن نيته؟هل تعلمي الغيب؟انت الان لا تري عيوبه لانك مفتونة به.ان احبك بجد فليخطبك رسمي.ستر الله عليكي وعلينا..
4 - يوسف الحسيني | مساءً 11:28:00 2011/05/17
اظن السائلة ليست من السعودية، فلو راعى الكاتب هذا لخفت عليه الاجابة ..........
5 - الحل الأمثل | مساءً 07:36:00 2011/05/19
الحل الأمثل .. (إن كنت مسلمة) فلا يجوز لك أن تكوّني علاقة حب مع أجنبي، ولا يجوز لك أن تخرجي معه إلى الفسحة ولا أن تختلي به، ولا أن تتجاذبي معه أطراف الحديث فهو رجل أجنبي عنك، والإسلام يحرم ذلك. وكون الرجل كان كريما في بداية علاقته بك، وكان يغدق علك الهدايا ثم تراجع إلى أن أصبحت أنت من يدفع أحيانا فهذا مؤشر خطر، ودليل على أن الرجل كان يستدرجك، ولما تأكد له أن حبه قد خالط قلبك بدأ يتراجع عن الدفع! .. أنصحك يا فتاه بالتوبة، والانصراف عن الرجل فورا، وقبل أن يكون هناك شيء من العلاقة التي قد يلوي بها يدك!!! .. توبي إلى الله، كوني عفيفة طاهرة نقية عسى الله أن يرزقك رجلا صالحا تسعدين معه في الحياة، أنصحك بالابتعاد عن الرجل لأنك لن تجني منه في النهاية إلا شوكا أحمرا، فعلى فرض أنك تزوجتي منه فثقي أنك بعد زمن ستكونين في نظره خائنه، وسيوحي له الشيطان بذلك فيشقي حياتك أو يطلقك! .. ولو استبعدت كل ما ذكر ورغبتي فيه وهو كذلك عن قناعة فأنصحك أن لا توافقي، فهو بخيل والبخيل لا يستحق أن يكون زوجا لامرأة تريد أن تنعم بالسعادة في حياتها.. والخلاصة: اختصري المشوار، واقطعي علاقتك بالرجل، قبل أن تتحول الأمور إلى طوفان مدمر.. غفر الله لك، وهداك لما يحب ويرضى.
6 - ام طلال | ًصباحا 06:54:00 2011/05/21
اختبريه واطلبي منه اشياء غالية ولا تدفعي اي اموال .. وانظري هل سيستمر معك ؟ الكرم من وسائل محبة الزوجة لزوجها اخشى ان يتحول حبك بعد الزواج الى بغض إلا إذا كان يهمك أكثر نشاطه مثلا او طيبة زائدة او فكر متقد ينسيك بخله؟
7 - ومن هذه التي تسعد ببخيل ؟!!! | مساءً 01:57:00 2013/01/27
لن اكرر ما قيل عن طبيعة هذه العلاقة من حيث الحل والحرمة فقد كفونا مؤونة ذلك ولكن هذه المسكينة لا تدري ان صفة البخل من اقبح الصفات التي تحول الحب الى كره والسعادة الى جحيم فلو تزوجته على هذا النحو الذي ذكرته لكان كافيا بعد مرور فترة قصيرة ان لا ترى فيه ولا صفة رائعة بل لن تنظري الا الى بخله ومدى تعاسته بهذا الاختيار ما عليك اختي سوى تشغيل بصرك بان يرى بعين العقل لا بعين اقلبك المسلوب ارادته
8 - Hamid | ًصباحا 05:38:00 2013/01/28
You need to ask your question somewhere else. Here is for Muslims who respcts IslamYou need to ask your question somewhere else. Here is for Muslims who respects Islam (even if sometimes they/we make mistakes). You are doing Haram (this is not your husband to go out and love and eat together).
9 - Hamid | ًصباحا 05:43:00 2013/01/28
In case, you are married, I tell you that this is not a good sign (even very bad sign) from a man, who try to take advantage from a woman. The minimum is that you talk to him about it. The maximum, you cut your relation, because he will not change. This is a characteristics that usually does not change with time. . How you are sure that he would like to marry you? I know your man is different and very special and he told you that he loves you, …. Bla bla bla ..