الفهرس خزانة الاستشارات استشارات تربوية وتعليمية انحرافات سلوكية اخرى

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ
العنوان

ابني التقط ألفاظاً بذيئة

المجيب
مشرف تربوي بوزارة التربية والتعليم.
التاريخ الاثنين 16 جمادى الآخرة 1425 الموافق 02 أغسطس 2004
السؤال

لدي طفل، -والحمد لله- يبلغ من العمر ثلاث سنوات ونصف تقريبا، أعاني معه من قضية تأثره ببعض التصرفات والألفاظ السيئة عند اختلاطه مع أولاد أعمامه وأخواله، مثل السب وغيره، مع أن بيتي -والحمد لله- محافظ، لا يُسمع فيه مثل هذه الأمور. سؤالي: إذا سمعت منه مثل ذلك، ما الموقف السليم في التعامل معه؟ هل المناسب نهره أو ضربه؟ أم ماذا؟ وكيف السبيل للحد من تأثره بالأخلاق السيئة؟.

الجواب

الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على رسول الله. وبعد:
(1) يجب إهمال ما يتلفظ به وذلك بعدم معاقبته أو نهره.
(2) يمكن عن طريق القصص أن تعطيه كل ما تريد من نصائح وتوجيهات.
(3) الأطفال عادة ينفرون من إلقاء الأوامر لهم أو مقارنتهم بالآخرين؛ لذا ينبغي على الوالد والأهل إيجاد وسائل غير ذلك مثل إيراد القصص أو المعززات تساعد في ابتعاده عن الألفاظ الغير مرغوبة وإبدالها بكلمات طيبة.
(4) يجب التقليل من الاحتكاك بهذه المجموعة وجذبه إلى مجموعة ذات آداب حسنة.
(5) ويمكن أن ننمي فيه روح القيادة وذلك بأن يقوم هو بدور الناصح لهم وهذه محببة غالباً عند الأطفال. والله الموفق.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.