الفهرس خزانة الاستشارات استشارات اجتماعية العلاقات الزوجية المشكلات الزوجية ضعف الوازع الديني

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ
العنوان

زوجتي متبرجة

المجيب
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية.
التاريخ الاربعاء 18 جمادى الآخرة 1425 الموافق 04 أغسطس 2004
السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
لي زوجة عاصية، متبرجة ولا تريد لبس العباءة، وحاولت معها شتى الطرق وإن كنت شديداً قالت طلقني، ولدي منها ثلاثة أولاد، وقد مضى على زواجنا عشر سنوات، ولا تحب الخوض في الدين ولا النصيحة. وجزاكم الله خيراً.

الجواب

الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
الزوجة هي شريكة الرجل في الحياة، والرجل هو الذي بيده القوامة على النساء قال تعالى: "الرجال قوامون على النساء بما فضل الله بعضهم على بعض" [النساء: 34]، لذا عليك النصح لهذه الزوجة بأن الدين يأمر بالحجاب والستر؛ وبيان الأدلة الدالة على ذلك، وأن عمر الإنسان مهما طال فقصير، ثم يوضع الإنسان في حفرة ويحثى عليه التراب؛ لذا على الإنسان أن يسعى للعمل الصالح، فالتذكير بمثل هذه الأمور قد يجدي، فإذا لم تستجب فلا بد من الأمر بذلك والحزم على مثل هذه الأمور الواجبة شرعاً؛ لأن "الرجل راع على أهل بيته ومسؤول عن رعيته" كما في الحديث الذي رواه البخاري (893) ومسلم (1829) من حديث ابن عمر – رضي الله عنهما -، وإذا لم تستجب اعتبرت امرأة ناشزة، تعامل كما تعامل المرأة الناشزة، فبعد النصح الهجر ثم الضرب "ضرب غير مبرح"، من المجدي أن تجعلها مع صديقات أو جارات صالحات يؤثرن عليها، فالصديق له دوره الإيجابي في ذلك. كذلك جلب الأشرطة والكتيبات الدالة على فرضية الحجاب، وأنه ملزم ولا يرجع فيه لهوى النفس، أيضاً منعها من بعض الأشياء التي تحبها في مقابل عدم الاستجابة للبس الحجاب، وقبل هذا كله عليك بالدعاء لها بالهداية، وأن تكون زوجة صالحة ومربية ناجحة لأولادك؛ فقد قال تعالى: "وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداع إذا دعان" [البقرة:186] فهو خير مسؤول، فما يدريك قد يستجيب الله لك فتتغير الحال. أسأل الله ذلك.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم

1 - منال | ًصباحا 12:36:00 2009/12/29
اخي الكريم اهنيك على ايمانك وحفاظك على حجاب ودين اهل بيتك زوجتك الواضح من كلامك انها تحب العناد ولاتريد الحجاب لكن هذه مسأله لايسكت عنها ابد بما انها جائت في الدين والامور الواجبه على كل مسلمه فعلها الحجاب شرع واجب مفروض على المرأه المسلمه واذا كانت زوجتك لاتريد الحجاب وانت قد تحدثت معها كثيرا لكن استخدم اساليب كثيره ابدأ بهجرها فتره من الزمن اول اطلب منها عدم الخروج من المنزل واجعل كلامك لها اوامر وليس طلب لان هذا امر شديد ولا يسكت عنه لان المرأه اجمل مافيها حجابها وتمسكها به... والحياء شعبه من الايمان ... واذا لزم الامر ... تحدث الى احد اقاربها يكون رجل قادر ان يقنع زوجتك رجل حكيم في التصرف بالأمور ((ذكرها بالله وعذابه لمن تخالف امور الدين والشرع... ذكرها بالموت وانه يأتي فجأه..) اعذرني على الاطاله ... ووفقك الله وهدى لك زوجتك لطريق الحق والرشد..