الفهرس خزانة الاستشارات استشارات تربوية وتعليمية انحرافات سلوكية الشذوذ الجنسي

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ
العنوان

أنا شاذ فأنقذوني

المجيب
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية سابقاً
التاريخ الاثنين 20 جمادى الآخرة 1432 الموافق 23 مايو 2011
السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم الأستاذ الفاضل أعرض عليك مشكلة استعصت علي أشد الاستعصاء ولا أظن أحدا من خلق الله بقادر على أن ينفعني فيها بشيء موضوعي واقعي ولكن مع ذلك وجدت انه لا بد من عرضها على أهل العلم ليشاركوني الرأي و ليدلي كل منهم بدلوه في هذه المسألة الشائكة جدا والتي دمرت حياتي النفسية و جعلتني أعاني و أتيه في بحار الغربة تيها لا رشد فيه ، ولا أجرؤ حتى على مواجهة أحد في مشكلتي وجها لوجه ومشكلتي تسبب لأصحابها الحرج الشديد في مجتمعنا المسلم، ولست الوحيد الذي أعاني منها بل يوجد الآلاف المؤلفة من الناس ولكن أحدا منهم لا يجرؤ على البوح بما يعانيه لأن الدين والمجتمع و ثقافتنا السائدة تحرم علينا التحدث عن مشكلتنا. وقبل أن أطرح مشكلتي لا بد من إعطاء لمحة موجزة عني حتى يتسنى للمفتي أن يفتي بما يفيد وينفع إن كان عنده منه شيء وذلك أنني لست كسائل عابر بل إنني سائل لي خصوصيتي وتميزي وأهمها معرفتي بسائر الأحكام الشرعية مما قال به فقهاؤنا، وقد درست العلوم الشرعية في المعاهد الإسلامية وعلى أيدي علماء متميزين، ولكن مشكلتي التي أنا بصدد شرحها تؤرقني في عملي، وقد اضطررت أن أتنحى عن مجال الدعوة وأن أتهرب من طلاب العلم، كما دعتني مشكلتي هذه لدراسة كافة ما يتعلق بها من محاولات العلاج العلمية المطروحة فدرست علم النفس ومدارسه وأعجبت بمدرسة التحليل النفسي وأخضعت نفسي للتحليل النفسي على يد خبير، ولكنني تأكدت من فشل تلك المحاولات جميعها في حل مشكلتي، وقد وجدت رأي العلماء و الفقهاء المسلمين عبر العصور لا يرحم من هم في مثل حالتي ،بل لم يكن منهم إلا الإنكار واللعن والطرد من رحمة الله، ويقيسون ذلك بأدلة وجدتها بعد التحقيق غير منطقية ونظرت إلى الأدلة التي يوردونها من الأحاديث والأخبار فإذا أكثرها موضوعات واهيات وأخبار إسرائيليات. وقد حان الوقت بعد هذه المقدمة أن أقدم مشكلتي إلى أهل العلم و الدعوة لأرى ما تنضح به أقلامهم من حلول لهذه المشكلة المستحيلة على الحل، والأمر الذي أطلت في التقديم له هو المثلية الجنسية. وكانت بداية قصتي أني نشأت منذ نعومة أظفاري وليس بي أي ميل للنساء وكان أول إحساس برغبتي تجاه الذكور وأنا في سن العاشرة وكان إحساسا غامضا غير مفهوم بالنسبة لي ولم يكن له عنوان جنسي ولكنه ارتبط عن طريق الأحلام بالأعضاء الجنسية بشكل مبهم ولم أكن أدرك أن الأمر سيتطور إلى رغبة جنسية فيما بعد ولم أتيقن من نفسي أني مثلي الرغبة الجنسية حتى بلغت الثامنة عشرة أو أكثر.ولم يختلط ذلك بأي ممارسة جنسية من أي نوع، أي أنني لم أتعرض للتحرش الجنسي من أحد كي لا يظن متحذلق أن التحرش أو الاعتداء الجنسي له علاقة بالأمر، بل حقيقته هي مجرد شعور ينمو تدريجيا كما ينمو شعور الذكور تجاه الإناث، وكانت لا تثيرني الإناث مطلقا ولا زالت، وكنت دائما احرص على منع نفسي من الوقوع فيما اعتقد أنه خطأ من الاتصال بالشباب،وكنت قدوة لزملائي في أيام الدراسة من الناحية الدينية والأخلاقية وما زلت ،ودائما أبدو بمظهر المتعفف،ولا يعلمون أن حقيقة نفسي لا ترغب بالنساء أصلا و إنما قد تميل لبعض من يظن بي العفاف، ثم ابتعدت عن الجميع هاربا باحثا عن الحل فلم أجده،وصرت إذا اجتمعت مع من يشاطرني مشكلتي لا املك إلا ندب حظي من الحياة الدنيا والتأمل في الآخرة، ولكن كيف وأنا مقتنع حاليا أن وضعي من خلق الله وان الله يعلم ما خلق[ألا يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير] وبالتالي و بحسب فهمي لروح التشريع الإسلامي لا يمكنني أن أؤمن بأن أدفن نفسي في الحياة أو أن أتخلص من حياتي أو خدمتي للدين والمجتمع والمساهمة في بناء الحياة من أجل شيء ليس لي به ذنب لا من قريب ولا من بعيد ،فقد نشأت في بيئة متدينة وكنت مؤمنا منذ طفولتي، ملتزما داعيا إلى الإيمان منذ نعومة أظفاري ولما درست الإسلام بشكل علمي وجدته أصلح الأديان وأنفعها ،ولما قرأت القرآن وجدته الكتاب الوحيد الذي يستحق الحفظ كاملا، ولكن أثارتني فيه آية تصب في مشكلتي وهي قوله تعالى في سورة الروم[ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودة ورحمة إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون] والآية تدعونا للتفكر في مسألة العلاقة الحميمة بين الذكر والأنثى والتي تؤدي بهما إلى السكن النفسي وهو الشعور بالحب كما هو واضح، ولكن أين أنا وأمثالي من هذه الآية. وتطبيقا لهذا الحل ورطت نفسي وتزوجت من امرأة لا تناسبني من حيث الكفاءة بسبب عدم رغبتي بالنساء ،و كنت قد حاولت قبل ذلك خطبة بعض النساء المكافئات ولكنهن اكتشفن أني لا أميل إليهن إذ لا تصدر مني أي بادرة تدل على ذلك بل يكون لقائي معهن جامدا وأنا لا أقدر على الكذب والتمثيل فأعرضن عني، إلى أن اجتمعت بزوجتي الحالية، ووجدت في الاقتران بها فرصة لي و ذلك لأنها رغبت في زوج كيفما اتفق لتتخلص من عناء كانت تعيش فيه، فأخرجتها من عنائها المادي و الاجتماعي لتقع معي في عناء نفسي وكانت هي السبب في ذلك لأنها زعمت أنها تريد زوجا بلا معاشرة جنسية أو التزام زوجي،أي أنها أسقطت حقها الجنسي فرأيتها فرصة سانحة لأرى نفسي مع النساء فإن اعتدل حالي وصلح استمريت معها إن كانت صالحة وإن لم يعتدل تكون هي التي وضعت الشرط على نفسها، وقلت في نفسي لا بد أن أتزوج لأمنع نفسي من الجنوح، ومع تقدم السنين لم أزدد إلا اغترابا،فقد وجدت المرأة صالحة فلم يسمح لي إيماني تركها ولم أجد معها نفسي لا من حيث الكفاءة ولا من حيث المعاشرة الجنسية بسبب مشكلتي وكنت آمل أن أتقدم مع الأيام في طريق الحل، ولكن للأسف كلما أتقدم يوم في حياتي أجد نفسي أبعد عن النساء ولا تثيرني زوجتي بشيء مع أنها فاتنة كما يقولون و رزقت منها أولاداً وكانت معاشرتي لها بلا رغبة من نفسي وأنا سليم جسديا بكامل ذكورتي، وذلك كي لا أمنعها حقها من الحياة الزوجية. وما دعاني للزواج هو الناحية الشرعية فقط في محاولة لإيجاد حل قد طرحه القرآن الكريم أو هكذا فهمته كما سيأتي، وكان الأولاد سلوان لي كبير وأمل أكبر في الحياة قدما، ولكن المعاناة مستمرة.

الجواب

بسم الله الرحمن الرحيم.

أخي الكريم الحائر، وقاك الله شر الحيرة ونفعك بما علمت، قرأت كلامك كله، وتعايشت مع كل سطر كتبته، بل مع كل كلمة، وكنت في غاية التفهم لمعاناتك، وكنت ألتقي وإياك في بعض المواطن التي تذكرها، وأفترق عنك في مواطن أخرى، أوافقك وجهة النظر في موضع، وأخالفك في مواضع، ومما وافقتك فيه ما أشرت إليه من ضعف كثير من الأحاديث التي تساق في الاستشهاد على هذه المشكلة، ومما وافقتك فيه الرأي أن بعض المعالجات قاصرة وإن كانت من علماء كبار، لكن تعاملهم مع هذه المشكلة لم يكن تعاملاً واقعيًا.

أخي الكريم: لا أحسب أن لدي مزيد علم على ما تعلم حتى أذكره لك، ولكني مشارك لك في علاج هذه المشكلة، أركز ذلك في نقاط محددة:

أولها: مهما قلنا عن ضعف الأحاديث والآثار والأخبار المذكورة في مسألة الشذوذ الجنسي وعمل قوم لوط، فإن دلالة آيات القرآن واضحة، وهي قطعية الثبوت قطعية الدلالة في شناعة وحرمة هذا الأمر، ولذا فلا مجال لفتح نقب في هذا السد العظيم، سد حرمة هذا العمل، وتطريق أي احتمال أو تعذير لهذه الفاحشة.

ثانيًا: أختلف معك أخي في أن هذه المشكلة مما يتعلق بالجينات أو التكوين الخَلْقي للإنسان في أصل فطرته، بل لابد أن لها تأثرًا بأمر طارئ، والدليل على ذلك قول الله –عز وجل- على لسان نبيه لوط –عليه السلام-: "أتأتون الفاحشة ما سبقكم بها من أحد من العالمين"، فدل على أن هذا الأمر لم يكن موجودًا في تاريخ البشرية قبل قوم لوط، وأنهم أول من مارس هذا الفحش، وأنه أمر طارئ في تاريخ البشر وليس أمرًا موجودًا منذ وجودهم ومصاحبًا لتكوينهم، وإذا كان أمرًا طارئًا فلا بد أنه طارئ لأسباب مؤثرة فيه، ولذا فلا ينفي هذه الحقيقة جهلنا بتلك الأسباب المؤثرة، ولو أنك ذكرت أنك لا تعرفها في تكوينك، فعدم معرفتك لها لا يعني عدم وجودها.

ثالثًا: اعلم أنك تعيش هذا الميل وتجد نفسك أمام مشكلة لا يد لك في صنعها داخل نفسك، وأمام حظر شرعي لا يمكنك بما تفضل الله به عليك من إيمان وعلم أن تتجاوزه، وهنا توجد المجاهدة.

إنه من البدهي أن نعلم، -ولا أحسبك إلا على علم- بأن عفاف وصبر من يجاهد ما تجاهد، ويعاني ما تعاني أعظم أجرًا ومثوبة عند الله –عز وجل- من إعراض من لا يوجد هذا الأمر عنده أصلاً، وهذا الأمر ليس خاصًا بمشكلتك فعفاف الشاب السوي القوي عن الزنى مع قوة الدافع إليه، وقوة المجاهدة في الكف عنه ليس كعفاف العنِّين، أو الشيخ الكبير الذي همدت هذه الجذوة في نفسه، وكل ما ذكرته عن معاناتك ينطبق تمامًا على الشاب السوي الذي يجد الميل إلى المرأة ولا يستطيع الزواج، فإن كان هناك من يمكن أن يعذرك، فهناك من يمكن أن يعذر هذا الشاب بميله إلى المرأة والوقوع في الزنا إذا عجز عن الزواج، وقد قال الله –تعالى-: "وليستعفف الذين لا يجدون نكاحًا"، فالشاب الذي لا يجد نكاحًا يعيش ذات المعاناة التي تعيشها وإذا كان النبي –صلى الله عليه وسلم- قد قال لأمنا عائشة –رضي الله عنه- في شأن العمرة: "أجرك على قدر نصبك"، فكذلك العفاف الأجر فيه على قدر المجاهدة والنصب، ولذا كان أحد الذين سيظلون بظل العرش يوم القيامة رجل دعته امرأة ذات منصب وجمال فقال: إني أخاف الله.

إني أحتسب عند الله –عز وجل- أن لك من الأجر على صبرك ومعاناتك ومجاهدتك ما ليس لمن لا يعيش هذه المعاناة، ولذلك تذكر قول الله –عز وجل-: "والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا"، فمع المجاهدة تنال الهداية.

رابعًا: إذا علمت أن وجود هذه المعاناة في داخل نفسك مما لا تستطيع تجاوزه، وثبوت الحكم في هذه المسألة مما لا يمكن تسوره، فإن علينا بذل الجهد في العلاج، ولعل من العلاج تجنب الإثارات التي تواجه الإنسان في حياته العامة، فيتجنب المثيرات من خلطة الفتيان الوسيمين، أو النظر إليهم، أو التبسط معهم، ويعلي من علاقاته بحيث تكون مع من لا يشعر تجاههم بأي جاذبية أو انجذاب من هذا النوع، ومن الأسباب إنهاك الطاقة الجنسية في المباح –أي مع الزوجة- والتمتع معها بكافة أنواع الاستمتاع ومحاولة استفراغ الطاقة الجنسية كامل الاستفراغ، حتى لا تبقى للنفس مآرب أخرى تلفتك يمنة ويسره، ومن ذلك الانهماك في أعمال منوعة دعوية وشرعية، وتعليمية دينية ودنيوية، بحيث يكون وقت الإنسان وعقله مشغولاً فلا يبقى في فكره فضول لهذه الميول، أو على الأقل تخفت هذه الميول وتصبح مزحومة بقضايا أكبر منها.

خامساً: إنك لست في حداثة السن ولا في يفاعة الشباب، فأنت تقترب في تسارع كبير إلى الكهولة، وأحسب أن الله قد حفظك فيما مضى، ولذا فإن صبرك فيما تستقبل من حياتك أسهل بكثير من صبرك فيما مضى من عمرك، وحتى إن كان وقع منك شيء من الماضي وتبت منه فإنك تستقبل أهدأ مراحل العمر، إنها فترة الكهولة والنضج، وهدوء جميع الغرائز والعواطف الثائرة، ولذلك تأمل خيراً، واجعل مرور كل يوم من حياتك تقضيه وقد عصمك الله مما تكره إنجازاً ضخماً تفرح به، وهنا تكثر البشائر في حياتك بدل المحبطات وما أسرع أن تحين لحظة المغادرة لهذه الحياة فإن اللبث فيها يسير.

سادساً: أختلف معك أخي الكريم في ابتعادك عن مجالات التعليم والدعوة لما تشعر به من مقت لنفسك، فإن هذا شرك شيطاني يستجمع الشيطان ضحكاً إذا رآك وقعت فيه، إنه يريد أن يشعرك أنك لست من هذا الشأن في شيء، وأن عليك أن تعيش بعيداً عن المجالات السامية؛ لأنها لا تليق بك. وهذه أحبولة شيطانية ينبغي أن تنتبه لها وأن تستعلي عليها، وأن تقول لنفسك سأبذل جهدي في كل مجال أستطيع العمل فيه، وأغالب وأجاهد هذه الميول بمزيد ومزيد من العطاء، وربي خلقني وهو أعلم بي، وأعذر، فعد إلى أنشطتك كلها واستأنف حياتك بكل جد، وابتعد عن هذا الشرك الذي يريد به الشيطان أن يشعرك بمقت الذات، بل إن ذاتك تستحق من الاحترام والإكرام بهذه المجاهدة ما ليس لمن لا يعيش وضعك ولا يعاني معاناتك.

سابعاً: ذكرت في رسالتك أنك جربت العلاج بالتحليل النفسي في وقت من الأوقات وذكرت شيئاً من التحسن في فهم معاناتك وكيف نشأت جذورها من الطفولة، وأنا هنا أعرض عليك أن تذهب إلى أحد الأطباء النفسانيين الموثوقين ممن لهم تخصص دقيق في جانب المشكلات الجنسية ولا شك أنه بعد تقييم المشكلة بشكل دقيق سيعمد هذا الطبيب إلى استعمال وسائل العلاج المعروفة ما بين جلسات نفسية تعتمد غالباً على الجانب المعرفي السلوكي وبين علاجات دوائية أثبت كفاءتها في هذا المجال. وأنا هنا أود أن أبعث الأمل في نفسك من جديد في تخطي هذه المشكلة والانطلاق في دروب الحياة، وما يبعث الأمل هنا هو وجود حالات كثيرة مشابهة استفادت كثيراً من خدمات الطب النفسي في هذا المجال.

أخيراً.. أسأل الله أن يجعلك مباركاً أينما كنت، موفقاً حيثما توجهت، وأن يجري الخير على يديك، ويدلك ويبصرك، ويعصمك وأعيذك بالله من كل سوء، وأسأله أن يفيض الطمأنينة وبرد اليقين على قلبك والله يتولاني وإياك ويهدينا سواء السبيل، وأوصيك بوصاة نبيك محمد -صلى الله عليه وسلم- لابن عمه علي -رضي الله عنه -لا تدع أن تقول:"اللهم اهدني وسددني"، وتذكر بالهداية هداية الطريق، وبالسداد سداد السهم. والسلام عليك ورحمة الله وبركاته.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم

1 - محمد | ًصباحا 09:53:00 2009/03/17
حقيقه لقد ذرفت الدمع وأنا أقراء فأنا أعاني مما يعانيه الأخ السائل
2 - sadness | ًصباحا 11:48:00 2009/03/21
والله اني ابكي وانا اقرا معاناة الأخ.. اعاني من نفس مشكلة الاخ السائل والاخ المعلق محمد مشكلة أرقتني كثيرا وابكي دائما بسببها.. عمري 22 ومشكلتي هي بالشباب الوسيمين في الجامعة وغيرها وهذا مايعصر قلبي.. لا اعرف ماذا افعل.. مع العلم انه لا احد يعرف بمشكلتي الا الله احببت د. عبد الوهاب بن ناصر الطريري لطريقته بالجواب واسلوبه الرائع في الطرح.. بالرغم من اني قرأت الكثير من الاجوبة التي تتخذ نفس طريقة هذه الصفحة في عرض المشكلة ثم الاجابة عنها.. الا ان اجابة الدكتور عبدالوهاب أثرت فيني وطمأنتي قلبي وبثت في نفسي الطمأنينه.. لكني مازلت أعاني وأعاني.. واحيانا اقول لماذا الله يضع فينا هذه الشهوة الشاذه؟؟ اعرف ان تساؤلي محظور .. لكن فعلا لماذا؟ ماهو السبب؟ اريد ان احيا حياة طبيعية.. اريد ان اتزوج واستمتع بالزواج.. اريد ان يكون شعوري تجاه صديقي الذي وثق بي شعور صادق, لا إحساس بالشهوة إتجاه.. فأنا اعتبر نفسي خائن لكل أصدقائي.. ومؤخرا قطعت علاقتي بكل من تعرفت عليهم من الشباب.. ولا ارد على اي من اتصالاتهم.. اتمنى من كل قلبي ان تزول عني هالمشكلة وعن جميع الشباب والرجال الذين يعانون منها :( ارجو من الدكتور عبدالوهاب مراسلتي على ايميلي ان كان وقته يسمح.. فهناك مااريد ان اتحدث معه به.. وشكرا
3 - العابد | مساءً 09:16:00 2009/03/22
والله ...... لا إراديا دمعة عيني لأني اعاني اشد المعاناة ........ وحسبي الله و نعم الوكيل اتوب اشهر ثم ارجع واذنب وهكذا ..... مع انني 24 عام و متعلم وخلوق ومحبوب من الكل .... لدرجة ان اكثر من قريب لي عرض علي ابنته للزواج فأتعذر لإستكمالي دراساتي العليا .... ولا ارجو من الله الا حسن الخاتمة وان تعدي باقي السنين على خير .... والله يشفينا جميعا من هذا المرض اللعين
4 - motasem | ًصباحا 09:05:00 2009/04/07
كان الله في عونكم
5 - حزين | ًصباحا 06:53:00 2009/05/10
والله اني بعاني من نفس الشي بس الحمدلله ماسك نفسي وانا حكيت لاعز انسان عندي واعترفت له حكيتله الحقيقه وحكيتله انه يختار يبعد عني او انو يوقف معي ويساعدني والحمدلله بدو يساعدني على حل هالمشكله وان شاء الله رح نلاقي حلول يا رب ساعدنا وشكرا دكتور على اجابتك الصراحه من امبارح وانا ادور بالنت على هالموضوع ولقيت احسن اجابه عندك اشكرك جزيل الشكر
6 - الجواب غير مقنع | مساءً 03:56:00 2009/05/14
انت ذكرت في جوابك .. ان اللواط من اكبر الشناع المحرمات انا معك ,ثاني اقوالك ان العيب لبس بلجينات , والشاب الذي لا يجد نكاحًا يعيش ذات المعاناة التي تعيشها ينال الهدايه ورابعها وثالثها لاكن لم تذكر العلاج؟؟ عند اعطاء جواب يجب ان يكون واضح وكامل حتى لا يخرج المستفيد وهو يحمل اسأله لا يلاقي اجوبه عليها مع خالص الشكر..
7 - اسلام | ًصباحا 01:27:00 2009/06/20
يجب على كل من يعانى من ذلك المرض ان يستعين بالله بصدق لان الله يفعل اى شئ بحكمه فهو له حكمه فى ذلك فادعو الله دوما الخلاص ولو علم الصدق فى قلوبكم اعانكم بطرق شتى لا تتوقعها انت نفسك لان الله على كل شئ قدير وهو قادر ان يفكك من هذا المرض
8 - المبتلى | مساءً 05:02:00 2009/06/30
اتمنى من الله الشفاء العاجل والتوفيق من الله في جميع الامور لي ولكم ولجميع من هم مبتلون بهذا المرض ... واحب ان اننوه إلى ان هذا المرض له كثيرا من الانواع والاشكال وتختلف من شخص لاخر فالبعض يبتلى ابتلاء كاملا والبعض يكون فيه جزء من هذا الابتلاء.. فارجوا منكم الدعاء لي بالشفاء لاني مبتلى بشكل كبير جدا... واحمد الله تعالى أني إلى هذه اللحظة لم ارتكب اي إثم او ذنب او غلط والحمدلله انا شاب متدين وملتزم ومكانتي كبيره جدا بين اهلي واصدقائي ومجتمعي ومعظم من يعرفوني يتخذوني قدوة لهم ويعجبون بي بشكل كبير جدا جدا لانهم لايعرفوا مااعاني بداخلي من مصايب.. ولكني اخاف جدا جدا من القادم والمستقبل المجهول لاني اخاف انتهاء طاقة الصبر التي بداخلي لانه كما تعلمون النفس البشريه ضعيفه... وادعوا للجميع بالتوفيق والسداد. ارجوكم لاتنسوني من الدعاء بالثبات والصبر والشفاء.... ارجوووووكم
9 - ناصح | ًصباحا 11:22:00 2009/07/01
الغريزة نعمة من الله (حبب الي من دنياكم النساء .....)واتجاهها الى الذكور خلاف الفطرة .واذا فكر المبتلى في عناصر الاغراء التي تثيرةفي الوسيمين فسيجد احلى منها واشهى فى العذارى وعليه ان يركز تخيله في النساء ويسعى للزواج او يعتصم بالصيام وذكر خالق النفوس الذي تشتاق قلوب المحبين اليه رزقني الله وإياكم لذة النظر إلى وجهه الكريم ز
10 - احمد | مساءً 07:40:00 2009/07/09
وانا اعاني الله يعافينا جميعا
11 - المحروم | ًصباحا 11:26:00 2009/07/24
لماذا نحن ؟
12 - طالبة جامعيه قسم علم نفس | ًصباحا 05:10:00 2009/07/28
ياشباب انا قريت كلامكم ودمعت عيني الشذوذ له عدة اسباب وراح اذكر لكم بعض اسبابهاا (( المثليه هي النار المستعره )) وانا من خلال قرائتي اكتشفت عدة اسباب للمثليه وهي بعد الطفل عن والده في طفوله سواء يكون طفل يتيم او والده بعيد عنه او يقسو عليه وانا >>>متأكده انكم بتستغربون من كلامي وتعلقه الشديد بـ والدته 2- التحرش الجنسي 3- ان الطفل لما كان صغير يحاولون الأهل يدلعونه ويتكلمون معه بصيغة المؤنث وعدة اسباب كثييييييييييييييييييييييره وعلى فكره الشذوذ ليس مرض نفسي ولو كان مرض لما امر الله عز وجل بـ قتل ممارسين اللواط <<هذا اكبر دليل على انه ليس مرض ولكنه آفه وعار على كل رجل يفكر بتلك الطريقه عليكم بكثرة الدعاء والاستغفار
13 - باب التوبة مفتوح . . . أبشروا بخير من الله | مساءً 03:12:00 2009/07/28
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أسأل الله أن يذهب عنكم هذا الأمر ووالله أني متفائل خير بسبب ردودكم باذن الله ستتغلبون على هذا الأمر لابد من الثقة بالله وحسن الظن به إن أول خطوة للعلاج هو الاعتراف بالذنب وأتمنى أن تقبلوا أخوتي في الله لأعينكم على الخير والله من وراء القصد
14 - الفجر لا يزالا نائما | مساءً 03:48:00 2009/07/28
لماذا نحن من ابتلانا الله بهذا المرض والابتلاء القاسي والمرير لماذا لم يبتليني بمصائب اخرى التي مهما بلغت من الخطورة والالم تكون اهون واخف الما من الطرد واللعن من الله في ذنب اقسم بالله انه لا دخل لنا به الله تعالى خلق هذا المرض ولابتلاء وهو من اوجده فينا لماذا لم يوجده بغيرنا....لماااااااااااااذا نحن ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟اريد ان اصبح فتاة طبيعية اريد علاجا لذلك فلا كبت النفس ولا تحريمها عن النظر للحرام ولا الصلاة جادت نفعا فما هو الحل؟؟؟؟؟؟؟؟؟ومااااهو ذنبنا في هذه المصيبة وهذا الابتلاء؟................
15 - أحمد | مساءً 12:08:00 2009/08/08
بصراحة أنا أعاني نفس الموضوع وكتب كتابي على قريبتي بنهاية الأسبوع وبين لحظة والأخرى أتمنى أن ألغي الموضوع بتحايلي أنني عملت استخارة ولم تكن النتيجة مريحة,,, ما رأيكم هل استمر بالخداع لذه الفتاة المسكينة أم أقف ,,, لو ترضون على أختكم أو بنتكن أن تتزوج شاذ جنسيا
16 - الوحيد | ًصباحا 02:35:00 2009/08/11
إخواني المبتلين لقد حرمنا الاستمتاع باقوى شهوة خلقها الله في الانسان ولكننا لن نحرم جنته إنشاء الله انا على يقين من ذالك اعاني ماتعانون جميعا ولكني ابشركم بوجود الخير والتقوى في نفوسكم لا آزكيكم ونفسي الله ولكن الدليل علا دلك بحثكم جميعا عن الحل ادعوا الله ان يجد العلماء الدواء لهدا المرض اما عن نفسي فانا شاب عمري 25 عاما اعاني الامرين مما تعانون ولكني ضعيف امام نفسي وشهواتها وهده مشكلتي فانا ادودد كثيرا لاصدقاءى الوسيمين الذى اعتبر نفسى خائنا لهم ناضرا لهم بعين الشهوة فماذا يحدث لنا عموما ماعت قادرا على الاستمرار في المسلسل الذى لا نهاية له وقررت الانطواء على نفسي الا ان يشاء الله
17 - مشفقة | مساءً 08:44:00 2009/08/30
أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيكم----وأذكرك أيها المبتلى أنك مضطر والله يجيب دعوتك فا علاجك بالدعاء
18 - مجهول الهوية | ًصباحا 06:14:00 2009/09/21
السلام عليكم انا ايضا اعاني من هذي المشكلة الشاذه وانا لا اعلم لماذا انا مختلف عن جميع اصحابي انا في سن صغيرة و عمري 14 وانا شاذ استغفر الله و اتوب اليه ومن ثم اعود الى المنكر واشكر الشيخ على رده وبأذن الله سأحاول علاج مشكلتي وادعو الله ان يعالجنا من هذا المرض وشكرا
19 - الولد المقهووووووووووووور | ًصباحا 11:44:00 2009/09/23
ااااااااااااااخ لو تعلمون ما بي انا عمري18 والحين رايح للجامعه بقسم ممتاز لكن والله خايف لاني اعاني من نفس المشكله من طفولتي بسسب اغتصاب العامل حقنا لي وانا عمري يمكن6سنين وما احد داري عني الا الله ولحد الان وبكل صراحه لم اجد ردا مقنع او جوابا صالح اوكلاما منطقي من المشايخ حراااااااااااااااااااااااااااااااااام نحنا بشر ما غلطنا بشي منذ ما صحيت للدنيا وانا كذا وظروفي ما تسمح لي بمراجعه طبيب نفسي او غيره اصحابي تركتهم نفسي كرهتها وشششششششششش اسوي
20 - علاج الشذوذ | ًصباحا 12:14:00 2009/09/24
بصراحه انا قرأت الردود على كل المواضيع تقريبا وعلى ردود المشائخ واشكر لهم محاولاتهم على ان يجدوا حلا لهذه المشكله ولاكن جوابهم ليس كافيا فمعضم الحلول على كل مشكله هو الأستغفار و العباده واشغال النفس هذا حلا مسلما به لاكن هذا المرض عجزوا عن علاجه الأطباء النفسيين الأستغفار يهدي النفس ويعصمك عن المعاصي ولاكن ماذا يفعل الشاذ حينما تحرضه غريزته ويفقد صبره لربما الأنسان الطبيعي يستطيع ان يطفئ سعير النار التي بداخله لاكن الشاذ هل سوف يبقى يحترق داخل نفسه لا بل سوف ينفجر ويحترق ويحرق غيره انا لدي الحل الشافي وتدريجا سوف ينفع العلاج مع الذين لديهم نصف الشذوذ ولربما تنفع مع الشذوذ جدا وهذا العلاج متطلباته صعبه ولاكن لايمكنني ذكر العلاج لأن الموقع لن يسمح لي بذكره سوف يحذفون الرد واقسم ان هذا العلاج سوف يؤثر في الشذوذ وهو مجرب سوف اتابع الرد غدا لمن يريد العلاج او يمكنني ان اتناقش مع اصحاب الموقع
21 - احمد | مساءً 11:19:00 2009/10/23
مش عارف ليه حاسس ان كل كلامه مش صحيح وانه يقصد الايذاء ليس اكثر لان الحاله دى استحاله تاجى لواحد مشغول دى دايما تاجى لواحد فاضى موارهوش حاجه لاكنه بيقول انه اتعلم على يد علماء وكان بالطبع مشغول وحاجه كمان انه بيقول انه يوجد الالاف المؤلفه ودا ما لوش اى نوع من الصحه خاااالص ولو عاوز منى اثبات خد منه الاول اثبات على انه يوجد الالاف زى مابيقول ومن غير ما اكمل هو بيقول ان لما نحكى القصه باحثين عن حل فهو حرام ودا طبعا غلط والا ماكنش كتب كــــــــــل الكلام دا يعنى من الاخر الغالب ان قراءه الحل افضل من قراءه القصه
22 - ابومسلم السوداني | ًصباحا 02:26:00 2009/10/24
وصدق الله : ما سبقكم بها من أحد من العالمين ! فقد الشهوة ناحية النساء ليس مشكلة المشكلة وجودها نحو نفس الجنس فففقدها ربما كان راحة لكن الخطورة في وجودها بل و اتجاهها نحو الجهة الخطأ اللهم عافنا و اعف عنا !
23 - اشرف | مساءً 11:51:00 2009/11/15
انا بعاني نفس المشكلة ,, كل مابعمل المنكر و أخلص ,, ببكي وبتندم وبتعب نفسياً ياريت في حل جذري للمرض الملعون هاد ,, بكره نفسي , بكره وجهي , بكره الساعة يلي انودلت فيها ,, مع ذلك والشي الغريب إني مؤمن بالله وبحب اصلي ولا عمري افطرت برمضان بس بصراحة بقطع بالصلاه ,, ولما اسمع قرآن قسماًبالله إني ببكي بحرقة ,, وكل مابسمع قصص الرسول ببكي ,, والله مستحي من حالي بس شو اسوي نفسي أغمض عين وافتح والاقي كل هاد حلم ,,,.
24 - المثلي ليس لوطي | مساءً 03:30:00 2009/11/19
أولا- نحن لسنا شواذ. وهذا اللفظ جارح فنتمنى أن تبتعدوا عنه لأننا بشر مثلنا مثلكم. أتمنى أن يتم استخدام لفظة "مثلي" ثانيا- لاحظت في رد الشيخ حفظه الله لنا، عند كلامه عن الأدلة في قوم لوط. كل تلك الأدلة كانت عن الأفعال وحديث نبي الله لوط مع قومه كان عن فعل "الفاحشة" ألا وهي اللواط. وهنا أحب أن أنبه، أنا مثلي الميول، أميل للرجال دون النساء ولا أنوي تغيير ذاتي صراحة لأني لا أمانع هذا الابتلاء والقدر لكني رافض أشد الرفض لفكرة اللواط. فمجرد أني أعيش حياتي كمثلي لا يعني أني لوطي. وأتمنى ممن يعاني من هذا المرض أيضا أن يفكر بهذه الطريقة. لا تمارسوا اللواط وتدعوا أنكم خلقتم هكذا. خلقتهم بمشاعر وشهوة للرجال نعم لكنه هذا الفعل لم يفرض عليكم. أنتم من فرضتم اللواط على أنفسكم. أخيراً، عندي سؤال للشيخ. أنا حالي نفس حال الكاتب تقريباً. لم أتخصص في العلم لكن أهلي كانوا يعلموني منذ نعومة أظافري كل ما له علاقة بالدين، أنا ملتزم بالدين والحمد لله. لكني قابلت شاباً لم أجده بداية وسيماً جداً، لكن مع الوقت وجدت مشاعراً له من حب وإعجاب، حب صادق والله. ووجدته يبادرني بتلك المشاعر وقد اعترف لي انه مثلي وانه يحبني، ثم طلب مني أن نقسم أمام الله وأمام بعض من معارفنا من يعرف عن ميولنا أن نلتزم بأحدنا الآخر حتى يكون الأمر كالزواج. لم يحدث اللواط أبدا بيننا لكن حدث ما هو دونه. فماذا تنصحني؟ هل أطلب منه أن نكتفي بدون أي نوع من العلاقة؟ فنحن نحب بعضنا وأنا واثق من قدرتنا على التضحية.
25 - غريب (اخترت حياتي) | ًصباحا 09:20:00 2009/11/20
انا شاب عمري 27 سنة مثلي الميول لم يحدث لي اي نوع من الاعتداء الجنسي لم افقد والدي (اطال الله عمره ) عندما كنت طفلا وانا اكبر من في البيت كنت اعامل بطريقة عادية تماما نشأت كشخص مسؤول في بيت فيه حكمة ودين والدي يحفظ القران وكذلك والدتي وانا احفظ نصفه تماما لدي 3 اخوة يحفظون القران وعدد كبير من الاحاديث الدينة متعلم ولله الحمد مثل ما تكرم السائل انه بحث عن الموضوع بكل انواعه وكل الحلول المتوفر ذهبت الى اطباء نفسين وذهبت الى اهل العلم ناقشت كل من حولي لم اجد شئا او طريقة الا سلكته في النهاية ايقنت اننه لا سبيل للفرار من ما انا فيه كلام الشيخ جميل وقلة من المشايخ من يعطي ردا حسنا لكني هنا في نقطة مهمة جدا الرد كان لشخص متزوج وقادر على الزواج من الناحية المادية والحمد لله باستطاعتي الزواج لكن المشكلة هي هل يكفي فقط ان اتزوج واعاشر وانجب اولاد وفي نفسي مشكلة والتي لا اعتبرها مشكلة نفسية كما قال السائل ظهرت لدي من نعومة اظافري عرفت اختلافي منذ ان كنت طفلا لم العب بالعاب بنات ولا اعامل كبنت ولم امارس الجنس مع اي شخص اي كان حتى بلوغي بعد البلوغ اكتشفت ان من هنالك من يماثلني الميول والافكار لكنه لا يفصح عنها وحين اتعامل معه اجده عن عانا من حادث جنسي اي قام احد بالاعتداء عليه اقول في نفسي ربما هذا هو سببه اذن هو نتيجة اغتصاب او اعتداء لكن اين انا من هذا الاغتصاب اجد اخر نمى وعاش بين بنات فدلل واصبح لين كالبنت فكيف في شاب عاش في حياة جلد وربي كابن قوي ولم يعامل الا بالطريقة السوية السليمة وهو النوعية المشهورة او التي يفترض البعض ان كل المثلين هم من النوع الذي يميل للانوثة او دور الانثى وهذا خطاء كبير ليس كل المثلين يميلون لان يكوني انثوين ما يقاس الناس بنفس المقياس ولا يمكن تعميم شيئ على الجميع الحل اين هو الحل دين ولله الحمد اعتبر نفسي في احسن حال واريد المزيد خلق يشهد على الخلائق علم ودراسة وفوق كل ذي علم عليم لا اريد ان يقال اني اريد فتوى مثلا لتحليل اللواط او المثلية بحد ذاتها لكني كل ما اريد ان اقوله ان لا ينظر المجتمع لنا كشئ حقير شئ ليس موجود في الدينا كانا مشركين كمن كفر بالله كل الكلام الذي سبقني لم يتطرق الى موضوع الانثى اين الانثى من ذلك هل ينطبق عليها ما ينطبق على الذكر مع وجودها بكثر في المجتمعات العربية اريد ان اضع رابط مدونتي هنا لكن متاكد ان القائمين على الموقع لن يتركو تعقيبي وسيمسحونه لكني قلت ما اريد والله على ما اقول شهيد واهم شئ اخوتي في الله لا تنسو قول الله تبارك وتعالى (( إِنَّ اللَّهَ لا يَغْفِرُ أَنْ يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَنْ يَشَاءُ وَمَنْ يُشْرِكْ بِاللَّهِ فَقَدِ افْتَرَى إِثْمًا عَظِيمًا))[النساء:48]
26 - ضياع في زمن الصمت | مساءً 09:39:00 2009/11/21
انا لله وانا اليه راجعون يارب تعين كل انسان مبتلى
27 - مشاري | مساءً 05:43:00 2009/11/25
الله يعينكم ويستر عليكم ...
28 - ادعو لي | ًصباحا 01:43:00 2009/11/26
اعلموا أن المثلي ليس بالضرورة انثويا أو ناعما أو مخنثا واعلموا أن ليس كل مثلي لوطي أو مرتكب للفواحش واعلموا أن ليس كل مثلي تعرض للتحرش أو عاش بين الفتيات أنا مثلي ولدت في بيت منعدم المشاعر والعاطفة لأبعد حد ولم يكن لدي أقران من العائلة أو أصحاب في الحارة قصتي ومعاناتي طويلة ولكن ما يزيد الطين بلة أن لا أحد يشعر بها وأنني لا استطيع أن اسردها ولا يوجد أحد اثق به أو يسمعني أو أضع رأسي المثقل على كتفه ،، أحاول كتمان الالم والاكثار من الابتسامات الصفراء ،، صار اقصى آمالي أن يطبطب احدهم على كتفي أو يخصني بشئ من المشاعر (حتى لو في المنام!!) من في عمري تزوج وأنا لا استطيع ذلك فأجمل النساء عارية أمامي لا تحرك فيني شي ،، لا اريد أن ادمر حياة امرأة ،، كما دمر أهلي الأجلاف حياتي اخاف من المستقبل المرعب الذي سينتهي بي عجوزا وحيدا من غير زوجة ولا ابناء ولا أحفاد ،، كما انا الآن في وحدتي ارجو كل من يقرأ هذه الكلمات أن يخص صاحبها بالدعاء فلقد أصبح جلدا على عظما من الهم ،،
29 - هذه المشكلة بدأت تظهر في مجتمعاتنا العربية بكثرة | مساءً 02:15:00 2009/11/28
اللهم اشفي جميع المبتلين يبدون أن جواب الذكتور سليم و كامل لا ينقصه شيء و لله الكمال أقول قولي هدا و أستغفر الله لي ولكم
30 - أريد علاج | ًصباحا 10:01:00 2009/12/07
الرد رقم 20 الأخ علاج الشذوذ أرجوك أريد أن أتواصل معك وشكرا مللت من حياتي الناس تحسدني على ما أنا عليه فأنا أدرس في أحسن الجامعات والمستقبل أمامي مشرق إن شاء الله و يضرب بي المثل بل إن بعض الأهالي يقولون لأبنائهم لماذا لاتكونون مثله أريد الزواج والإنجاب كان بإعتقادي أن الزاوج سيكون الحل لم أعلم أنه قد جربه أحدا قبلي ولم يفلح ذلك معهم بعد قرائتي للردود شعرت ببعض الإرتياح لأنني اكتشفت أن هناك الكثير مثلي ولست وحدي شعرت بأني أقرأ قصة حياتي في بعض الردود حتى أن بعض الردود أبكتني وشعرت بالإحباط أكثر لأن الزواج ليس حلا فأنا أريد الزواج لكن لا أريد أن أكون أبا شاذا
31 - عبدالله | مساءً 09:21:00 2009/12/14
هل أنت مثلي هل تحب أحداً هل رأيت شاباً وسيماً وأعجبك هل تمنيت التواصل معه والإتصال معه!!! حسناً ،،،،،، ،،،،،، ،،،،،، ،،،،،، ،،،،،، ،،،،،، ،،،،،، ،،،،،، ،،،،،، ،،،،،، ،،،،،، إذا ذهب للحمام فاتبعه دون أن يدري حتماً ستشم رائحة كريهه أو صوتاً قبيحا عندها فقط ستعلم أنك أحمق وأنك قد تدخل والله أعلم في اللذين زين لهم الشيطان سوء عملهم فرآه الواحد منهم حسنا ولم !؟ كي يجر من يقدر عليه معه إلى النار قال تعالى (( أَفَمَنْ زُيِّنَ لَهُ سُوءُ عَمَلِهِ فَرَآهُ حَسَنًا ...... )) الآيه إذاً فاالقشور اللتي عليه من الشكل والملبس ليست سوى باباً للنتن أسأل الله عز وجل لي ولكم الهدايه
32 - الحل فى اقتناعك | ًصباحا 03:58:00 2009/12/16
الحمد لله الذى عا فانا مما ابتلى به كثير من غيرنا انه ولى ذلك والقادر عليه انا ارى ان هناك حلا لكل ما تعانون منه _وارجو عدم الاستهانه بهذا الحل لكونه معاد وقيل قبل ذلك _وهو ان تثق ان الله الذى خلقك بكل ما فيك وخلق الخلق كله من قبلك ومن بعدك قادر قادر قادر قادر قادر على ان ينزع منك تلك الرغبة الغير طبيعية_كما ذكرتم_ ويهديك الى صراطه المستقيم.......فقل يا رب انى ضعيف ضعيف استعين على قوى ذنبى ومعصيتى ببعض قواك اذنبت يا رب واذتنى ذنوب ما لها من غافر ولا عالم الاك..........وقل اللهم انى اسالك بقدرك واستقدرك بقدرتك ان تخلصنى من هذه الافة فانت ولى ذلك والقادر عليه......وقد اكد بعض علماء التنمية البشريه انه اذا اقنعت نفسك بفكرة ما فى تصبح سلوك لديك وحياة تعيشها واطار وضعت نفسك فيه فبدل افكارك وءامن ان اللى معك وهو قادر على انقاذك واقنع نفسك بانك قادر على قهر هذه الافة فستجد ان عقلك يعمل على تحدى هذا الشعور وتغيره والتاقلم على الشعور الجديد_وهو الرغبة فى النساء_وجرب ذلك فى اى شئ وستجد ذلك فمثلا اقنع نفسك بانك ذكى او صادق ستجد ان عقلك يطبق هذا القانون و الامر الذى اعطيته له وسيعمل على ذلك اللاوعى عندك وستجد نفسك تعمل بمستوى اذكى لانك استجمعت قواك على ابراز ما لديك من الذكاء وهكذا ايضا ستجد نفسك تمتثل للصدق فى قولك وفعلك لانك اقنعت عقلك بانك صادق ...............وهكذا هذا الشعور فاقنع نفسك بانك قادر على تغيير هذا الشعور واقنع نفسك وتحدث اليها بانك رجل طبيعى ذكر قادر على الميل للجنس الاخر وستجد ان عقلك يعهمل على هذه الاوامر والانطباعات الجديدة فى شخصك وان شاء الله ستجد التغيير من عند الله...............وساروى لكم قصة تدل على صدق ما اقول( كنت اجلس مع صديق لى فى عيادته اتعلم منه بعض الاشياء فاذا برجل يتكلم معنا فى استحياء ويقول انه غير قادر على المعاشرة الزوجية وانه محرج من زوجته وانه يريد اى شىء ليزول هذا العرض المخجل حاول معه صديقى بشتى الطرق ان يقنعه انه ليس كما هو متوقع ولكن هيهات ما اقتنع ابدا فقال له اذا ماذا تريد قال اقراص تقوى رغبتى وقدرتى فقال له صديقى ساعطيك حبة مدمرة فرح الرجل فقام صديقى واعطاه قرص من دواء للبرد ووضعها فى ورقة وقال له مر على غدا وقل لى ماذا حدث فخرج فرحا وجاء الينا غدا وهو فى غاية الفرح ترتس على وجهه ابتسامة عريضة وهو يقول بارك الله فيك يا دكتور انا رجعت زى زمان واحسن بكتير و حاسس ان ربنا كتب على يديك الشفاء وقال له استحلفك بالله ما اسم هذه الحبوب فانها رائعة ...........ضحطنا ضحكا فظيعا والرجل يستعجب فقال له صديقى الم اقل لك انك بخير حال لكنك اقنعت نفسك ان قدرتك قلت فاقتنع عقلك بذلك فتعاملت مع الامر بهذا المبدا فزاد الايحاء وترجم مخك افكارك على هيئه اوامر الى جميع انظمة جسدك انك غير قادر على المعاشرة الجنسية وها انت ذا قد جئت تشتكى ..............وان الحبة التى اخذتها ما هى الا حبة من دواء للبرد ولكنك اقنعت عقلك وفكرك ونفسك على ان فيها الدواء فاستجاب عقلك للفكرة الجديدة واعطى الاوامر لجميع انظمة جسدك انك ستكون قادر على فعلها وها انت قد فعلتها احسن وبقوة اكبر فاعلم بانك قادر على فعل ذلك وتصرف على هذا الاساس فهذا هو علاجك )ارجو ان تكون وجهة نظرى قد وصلت وكما قلت العلاج فة اقتناعك بقدرة اللى على تغيير ذات واقناع عقلك بهذا والله المستعان
33 - مجهول | مساءً 07:00:00 2009/12/17
انا موسوس وشكيت أني شاذ ......... ولكن انا احب الفتياة واحب النكاح معهم بكثر وامارس العدة السرية وانا اتخيل نفسي مع فتاة لكن انا صريح جداااااااااااااااااااااا تعرضت للاغتصاب صح ومن جاري ومارست معه اللواط والان قررت الحمد الله ان اوقف هذا العمل الشانع المكروه وكرهت هذا الشخص .....
34 - أبتلاء من رب العلمين | مساءً 06:22:00 2009/12/20
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته, أريد أن أقول أولا أنّا المثلي أغراء طبيعي ولا تقول لا لكن هذا اختبار من الله عز وجل و أنا علمت بأني مثلي و أنا في 5-7 من عمري و كنت أريد أقتل نفسي وأنا عمري فقط 7 ولكن الله حماني و لكي أزيد من المشكلة أني بلغت و عمري 10 و لكن أريد أن أقول لكم شيء أنك ليس شيئا وسخ بل أنت من أطهر المخلوقات لأنك صبرت و توبت الى الله عز وجل و أنا الأن عمري 15 وكلما جائت بفكري الشهوة إما أقراء القرأن أو أصوم أو أتصدق أو أصلي أو ألعب الرياضة و أجلس مع أهلك وأحبابك
35 - لمتى ؟ | مساءً 10:25:00 2009/12/26
يااخ يالي تقول ان عندك علاج يااخي ساعدهم يااخ مايصير تكتم العلم والي يرحم والديك نزل طريقة العلاج ومااظن بيرفض هالموقع المحترم انك تنزله
36 - ارجو على من يعانون المعناه الصبر فان الله مع الصاب | مساءً 10:26:00 2010/01/02
ادعيلكم من كل قلبي لي ولكم الشفاء العاجل والله يعنكم على الفتنه بس لاتنسون الصبر وحاولو ان تخالف الشيطان بكل شي وانتبهوا من النظر غض البصر لاتحاولون النظر والتائمل على الحلوين كذا يتقطع قلوبكم والحاله النفسية تسوء اكثر واكثر اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيكم ويشفي جميع مرضى المسلمين والمسلمات ايضا
37 - ارجو على من يعانون المعناه الصبر فان الله مع الصاب | مساءً 10:29:00 2010/01/02
ادعيلكم من كل قلبي لي ولكم الشفاء العاجل والله يعنكم على الفتنه بس لاتنسون الصبر وحاولو ان تخالف الشيطان بكل شي وانتبهوا من النظر غض البصر لاتحاولون النظر والتائمل على الحلوين كذا يتقطع قلوبكم والحاله النفسية تسوء اكثر واكثر اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيكم ويشفي جميع مرضى المسلمين والمسلمات ايضا
38 - الله يشفي كل من ابتلاء في بلاء يارب العالمين | ًصباحا 03:34:00 2010/01/04
اتمنى ان يجد كل مثلي علاج لحل جميع مشاكل المثلين من ذكور و اناث وانا سمعت انو فيه عيادات خاصه لعلاج المثلين وتتعامل بسريه وتعمل على الجانب النفسي و الهرموني اللي هي ( الجيناة) والله يشفيكم وشفي جميع المبتلين من المسلمين
39 - مسلم أوربي | ًصباحا 12:42:00 2010/01/12
نحن قوم اشتغلنا بأقذر ما في الغرب من شذوذ ولو أن كل انسان استسلم لوساوس الشيطان واعتبرها قدرا محتما عليه وانه ليس بيده حيلة في ذلك فالله يعوض على المسلمين . يا قوم أفيقوا واستيقظوا من غفلتكم واتقوا الله حق تقاته وافرغو قدراتكم في عمل يفيد المسلمين يرتقي بهم بدلا من الغوص في الاوهام وتضييع الاعمار فيما لا يفيد . يا كل الشواذ (المثليين) اعلموا ان الله سائلكم عن اعماركم واعمالكم فبما أنتم مجيبوه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
40 - الحمد لله | ًصباحا 05:59:00 2010/02/01
الحمد لله فأنا كنت اشعر بشذوذ وكنت اعتبر نفسي شاذ لكنني كنت دائما ابحث عن حلول وارفض كوني شاذا في قلبي واصر دائما على تغير ما اشعر به الان بعد عدت سنوات اشعر بتحسن فأنا اشتهي النساء اذا اردت ذلك ولكن نصيحتي لأخواني المسلمين الذين يعانون تلك الرغبات الشاذه بأ يصرو غلى التغير وان يبدئو به اولا بتغير نظرتهم لذاتهم لانها اهم خطوة لا تستعجل بأن تريد ان تشتهي النساء واذا لم تشتهيهم تشبع نفسك بأفكار سلبيه اولا ابدا بتغير نظرتك لنفسك عزز ذكورتك في مخيلتك وهذا يحتاج الوقت والجهد بعد ذلك بفتره ابدا بلتفكير بلنساء وتاكد انك ذكر تستطيع معاشرة النساء اذا اردت ومع الايام سترى انك تتمنى الزواج لأنك ترغب بلنساء بشده حتى انني احيانا اخاف ان اقع بلحرام واضحك لأنني بعد هن كنت شاذا اصبحت احب النساء بشده اريد ان اذكر انه قد يحصل لك انتكاسات في ولكن اياك ان تستسلم قم من جديد وجاهد والله خير معين تذكر دائما ان الله امر قوم لوط ان يتركو تلك المعصيه قبل ان يسخطهم وهذا يعني انه مدام الله عز وجل طلب من قوم لوط ان يغيرو انفسهم والله خبير عليم اذن النفس قابله للتغير ولا يغير الله قوم حتى يغيرو ما بأنفسهم
41 - الحمد لله | ًصباحا 06:37:00 2010/02/01
اريد ان اصحح الله امر ولم يطلب من قوم لوط ان يتركو اللواط وتذكرو اخوتي ان من يمارس الواط يصبح ويمسي في غضب الله وسخطه وطوبا للتوابين ان الله يحب العبد التائب انصكم اخوتي بشي افادني كثيرا وهو الاستماع لمحاضرات الشيخ محمد راتب النابلسي فأنا احبه كثيرا تجدون محاضراته في موقعه الالكتروني وانا شخصيا احب الشمائل المحمديه تجدونها تحت خانة السيره النبويه فعندما تستمع الى كلام عن ادب الرسول عليه الصلاه والسلام تشعر وكأنك ترى الحياه من منظور اخر وتشعر بمدى شوقك للقائه وانت على سنته ونهجه وليس بمرتكب للفواحش تخجل من نفسك والله استمعت لبعض محاضرات الشيخ محمد راتب النابلسي جعلتني اغير نظرتي للحياه فلدين الاسلامي رائع بكل معنى الكلمه والكثير من المصلين لا يشعرون بعظمة الدين ومعنا الصلاه للاسف لذلك يقولون ان الصلاه والتدين لم يغيرو بهم شيء فمن المحاضرات التي اثرت بي كثيرا كانت عن الاخلاص تجدونها ضمن مجموعة مدارج السالكين في خانة التربيه الاسلاميه وهو الدرس رقم 4 فكلما تعمقت بهذا الدين كلما حمدت الله لانني مسلم وتذكرو بأن الدين الاسلامي هو الدين الكثر نمو وانتشار في العالم وذلك لسبب وتذكرو ان هناك الكثيرين في انحاء العالم يسلمون وذلك ايضا لسبب انه دين من عند الله خالق السماوات والارض فقل الحمد لله وابحث عن كمال ذاتك بلدين ولا تكن كلذين بين ايديهم الدين ويقولون انهم لم يستفيدو شيء وبقو شاذين فذلك والله اعلم قلت ايمان ويقين وحب للحياه الدنيا من دون الاخره والله اعلم تذكرو ان كلامي من تجربه الحمد لله رب العالمين 
42 - العتيبي | مساءً 11:01:00 2010/02/01
القران الكريم اعطانا الحل المباشر عندما قال علي لسان لوط عليه السلام ( هؤلاء بناتي ) لقومه يعني بصريح العبارة الزواج هو الحل
43 - نفسيتي تعبانه | ًصباحا 02:53:00 2010/02/14
والله اني اعاني نفس المشكله عمري الان 21 سنه انا تعرضت للاغتصاب وانا عمري 10 سنوات واستمريت بعدها على اللواط لفتره طويله كنت فيها فاعلا وبعد ماصار عمري 18 كنت ادور اي واحد انه بفعل بي اللواط واستمريت لمده سنتين مفعولا به والان صارلي سنه الحمد لله لم امارس اللواط مع احد .. بس اني اشتهي اذا شفت اي واحد وسيم و حاس اني مريض بمرض تناسلي فيه خطوط حمراء بظهري وعلى اردافي وفيه نقاط بيضاء كثيره على الذكر .. اللي عنده اي فكره ..؟ يفيدني تكفووووون
44 - متى يأتي الفرج | مساءً 05:08:00 2010/02/15
انا من اللدين انعم الله عليهم في كل شيء متزوج و عندي طفلتين والكل يحسدني على ما انا به من نعم ولكن عندي ميول للرجال وتأتيني الشهوه من فتره الى اخرى وقد بدأت مد كنت في سن العاشره حيث انني كنت في مدرسه كانو يلاحقوني عدد من الشباب ليقعوا بي وكنت اكره دلك حتى اني آديت بعضا منهم و سببت له عاهه مستديمه وحتى اني فكرت ان اشوه نفسي وبعد فتره اصبح يثيرني هدا الشعور وبشكل كبير جدا واحب كثيرا ان ارى اشخاص ينظرون الي بشهوه واحب ان انظر الى نفسي وانا عاري ومع هدا فأنني احب النساء كثيرا والرجال يثيرونني وانا خائف لا اريد ان اكون ابا و زوجا شادا على فكره عمري 35 سنه وكلما تقدم العمر زادت الحاله الى متى الله اكبر اللهم اشفني والمسلمين والله يجب ان تأخد الحكومات هدا الامر على محمل الجد وان يوجدوا حل هناك اعداد كبيره ولا احد يعلمها انقدونا من انفسنا وادعولي اسألكم بالله ان تدعولي
45 - خالد | ًصباحا 06:24:00 2010/02/19
انا عمري 19سنه واميل للشباب كثير واحس بشعور غريب اذا شفة شاب وسيم مع العلم اني اتعرض للاغتصاب من ابن خالتي الى الان وانا ولله الحمد وسيم وابي اتخلص من الشعور هذا ولا ادري ماذا افعل اتمناء احد يرسل لي ايميله يساعدني وربي مليت
46 - سلطان | ًصباحا 08:28:00 2010/02/20
اخوي خالد انا اعاني نفس حالتك وفي دكتور يمدحونه كثير انا مارحت له لاني ماادري ايش احكيله مستحي وخايف في نفس الوقت بس بذكر الله وبروح له واذا تعرف اي معلومات او دكتور او اي شي يفكنا من هالحاله تكفى لاتنساني الله يشفي الجميع
47 - رافي | ًصباحا 04:12:00 2010/02/22
انا قصتي مشابهة جدا لمن عرض قصته مع العلم أن عمري الآن 25 سنة............و قد بدأت مشكلتي بعمر ال 8-9 سنوات ربما.......حين بدأ أحد أقاربي م هو يقاربني في العمر بعمل بعض الأفعال اللاأخلاقية من ملامسة لا أكثر......... طبعا في عمر كهذا لم أكن أعرف أبدا خطورة هذه التصرفات علي مستقبلا أو كم من الأثار الخانقة قد تترك.....لم تدوم كما لم تتكرر هذه الممارسات كثيرا ......و بعدها حدثت ممارسات أخرى مع 2 من أقاربي من أعمار مشابهة تمت جميعها و أنا في سن صغيرة.......أيضا لم تتعد ال3 أو 4 مرات.......حين أصبحت مراهقا و بلغت الرشد فهمت أن هذه الممارسات التي مارست قبل سنوات تعتبر شذوذا و أنها غير مقبولة أبدا و أنها حرام ............و قد كنت أدرس و أسكن لوحدي منذ عمري 14 عاما و على الرغم من ذلك لم أسمح لنفسي ولو لمرة واحدة أن انجرف وراء مشاعري هذه... و قد كنت أعتقد انها ستزول رويدا رويدا......كما أنها لم تكن تؤرقني لأنني لم تكن ابدا شغلي الشاغل......على أي حال ....مع وصول سن ال 18 و دخول الجامعة كما يعرف الجميع تزداد الشهوة الجنسية و كنت أحاول تبديدها دوما و غالبا يتم ذلك عبر ممارسة العادة السرية.......و بالطبع لا أحد يعرف في هذا العالم أني احمل مشاعر انجذاب نحو الشباب أبدا.........و قد كنت في أيام الجامعة استخدم التكسي للتنفل و قد حدث أكثر من مرة أن حاولت أن اثير الشفير عن طريق فتح مواضيع جنسية و في مرتين فقط حدث ان كان هناك تجاوب "لا يتعادى الحديث" فلما أراد ان يتعدى ذلك إذ بي أتراجع فورا فورا فورا.....أذهب الى المنزل و أستغفر الله و ان بقيت تلك المشاعر تساورني امارس العادة السرية لإخراجي من هذه المشاعر النكراء.....و في مرحلة متقدمة أكثر أكون في المولات و اذ بي أدخل الحمامات العامة لربما أستطعت اشباع غريزتي و قد حصل مرتين أن انتبه شخص علي و بدأ يتجاوب معي و يريد الحديث معي ...."أي يحدث ما كنت أريد" و إذ بي أهرب فورا فورا و اختبئ و أستغفر الله.............الحمدلله كما قلت لم يحدث أي اتصال جنسي في حياتي ابدا .....و حقا و بالرغم من أن عمري 25 لا أعرف ان كان ما ورد في رسالتي يعتبر كذلك.....و بما أني و منذ أكثر من 3 سنوات لم أستخدم التكسي للتنقل و ذلك بسبب استخدامي سيارتي الخاصة فقد تغلبت على هذه المشكلة كما أن عادة الحمامات العامة أيضا بدأت بتركها و أصبحت أحاول تجنبها تماما حتى و إن كنت محتاجا للدخول حقا......الا ان مشاعر الميل نحو الشباب ما زالت موجودة.........و في بعض الأحيان اشاهد بعض الأفلام الأباحية على الأنترنت و لكن ليس بشكل دائم أبدا......و من الناحية الأجتماعية أنا أعتبر انسان ناجح على الصعيد العلمي.....و الاجتماعي أيضا .الناس يحبونني و أهلي كذلك و يمدحونني دوما و يتمنون أن يكونوا ابنائهم مثلي.....و أنا كلما ازدادت محبة أهلي و الناس لي أكره نفسي أكثر و أكثر و أكثر لأني اشعر نفسي كذاب و خائن.......فأنا لست الملاك الذي يظنون.....فمجرد أن مشاعري الجنسية تثير الأشمئزاز لديهم لو عرفوها "بالطبع" يجعلنني أكره نفسي و أنني أخدعهم..........و صرت أخاف أن أدخل النار من وراء مشاعري المكبوته هذه....أو ان الله يعاقبني على هذه المشاعر التي لا أسمح لها أبدا بتجاوز الخط الأحمر.........ان محبتي الكبيرة لله و لوالديّ و أهلي و ديني بالرغم من أنني لست متدينا "فأنا أصوم رمضان و لا أفطر" و بدأت منذ 4 شهور بالصلاة و أحاول المواظبة عليها قدر الأمكان و لكم أشعرر ان الله لن يقبل صلاتي لأني منافق فكيف أكون بين يديه راكعا و أنا أشتهي الحرام؟؟؟؟؟؟؟؟؟ و قد بدأت مؤخرا أخاف جدا من سيرة الزواج.فالجميع بدأ بالقول لي نريد أن نفرح فيك و نزوجك.........بصراحة أنا حلم حياتي أن أتزوج و أن أكون رجلا و أبا صالحا قادرا على تكوين أسرة جيدة محبة مسلمة........و أن أكون قادرا على معاشرة زوجتي كاملا معاشرة الأزواج......أنا لا أدري أن كنت استطيع لأني بصراحة لا أجرب أبدا الجنس في حياتي لا مع رجل و لا مع أمرأة الحمدلله لأنني أكره أن أعمل الزنا أو اللواط............و لكن الذنب أيضا يتملكني من ممارسة العاجة السرية.....و التي بدأت مؤخرا بتقليل عدد مماراساتي لها كثيرا.........اني ضائع ضائع ضائع......و لا أدري ما أقول..............لا أريد أن أكره نفسي و لكنني حقا أصبحت كذلك......و أريد أن أدخل الجنة و أن اتمتع بالحلال..........و الطريق لكل ذلك ......زالعلاج العلاح و العلاج و المساعدة النفسية.......فإن كان أي منكم جزاه الله ألف خير يمكنه مساعدتي........فليفعل .........و انا من الأردن فأن كان أحدكم يعرف اسم طبيب في الأردن ثقة فليخبرني بأسمه و شكرا لكم و عسى الله ان يشفينا يا رب
48 - الأمر أهون | ًصباحا 08:39:00 2010/02/25
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته هونوا على أنفسكم الأمر أهون مما تفكرون فيه ، انا الحمد لله صابر على الابتلاء الرباني وكل يقين أن الله اختار لنا الخير في الأخرة واللذة الباقية وأنا سعيد أنني من هذه الفئة المختارة للابتلاء. ويبتلى المرء على قدر إيمانه . وأنا منذ الصغر لم أتعرض لشئ ولم يحدث لي تحرش ولا شئ ولكنني ولدت هكذا أحب نفس الجنس ولكن لم افعل اللواط ولا شئ معاذ الله . وانا ماعندي شئ أحمله للمرأة في قلبي بل كل مشاعري تجاه الرجال ، وأحمد الله على ذلك لإن فتنة الرجال في نظري أهون من فتنة النساء الموجودة في كل مكان . انا أعيش حياة طبيعية ولكنني أجلت الزواج من أجل طلب العلم الشرعي والدعوة إلى الله . واعلموا أن لا حل في هذا الأمر وعليكم بالصبر ونصيحتي لمن اراد الزواج ( إذا أحببت ستتزوج ). اسأل الله أن يشفينا ويشفي مرضى المسلمين
49 - أحتسبوا الأجر | مساءً 02:10:00 2010/03/08
الله يعينكم ويفرج عنكم
50 - مصعب الليبى | ًصباحا 12:57:00 2010/03/24
أخى الشاذ.....مهما فعلت فلا يسعنى الا ان اناديك أخى فما زالت تربطنا رابطة الاسلام أقول لك وبالله التوفيق لا تنسى انت رجل علاجك بسيط جدا كل يوم عندما تنهض من الفراش توجه نحو المرآة , قف أمامها أنظر لنفسك بتمعن أسبر غور نفسك, حاول أن تحرك الرجل بداخلك, اقنع النفس الخبيثة بداخلك, أنا رجل كررها من أعماقك,أنا من أحفاد أبى بكر وعمر وطلجة والزبير,لن أمارس عمل قوم لوط وأبدا لن يمارس ضدى, ان لم يزجرك عقاب الله لقوم لوط, ولعن النبئ لمن عمل عمل قوم لوط(أتدرى ما العن.... انها ليست كلمة فقط العن هو الطرد من رحمة الله, الملعون لاينضر الله اليه ولا يكلمه ولا يزكيه وله عذاب أليم....فهل تستحق التضحية؟؟؟) اذا لم ينهك ذاك كله فلعلك اذ تذكرت أباك وأمك ,واخوتك واخواتك وما قد تسببه لهم من الم واذى واحراج أمام الناس بتصرفاتك فلعلك تتنتهى.عفى الله عما سلف والاسلام يجب ما قبله وكذالك التوبة.أهانة عليك نفسك لهذه الدرجه, اترضى أن تعامل كالنساء ولاأقصد الاهانة.ليس هناك أقراص سحرية, ولا علاج نفسى لايكذب عليك أحد. هذا من عمل الشيطان فأستعن بالله عليه وأكثر من الاستغفار وقرأة سورة البقرة الله الله الله فى سورة البقرة فهى علاج لكل داء قال صلى الله عليه وسلم أخذها بركة وتركها حسرة ولا يستطيعها البطلة أى السحرة,وفيها أعظم أية فى القرأن وكله عظيم وخواتيمها أعطاهم اياه ربه من كنز تحت العرش, وأكثر من لاحول ولاقوة الا بالله, حسبى الله ونعم الوكيل وسترى عجبا عجاب.لا تنسى أخى ...أنا رجل لن أفعل ولان يفعل بى عمل قوم لوط.والله المستعان أخوكم مصعب الليبى
51 - عبدالله | مساءً 01:08:00 2010/04/07
بصراحة ليس عندي أي كلام أقوله بعد التعليقات سوى -بأن من ابتلاه الله عز وجل بهذا المرض فليعلم أنها حكمة الله عز وجل فلا يعاتب ويقول لماذا وليتق الله لأن الله عدل حكيم وقد أحاط بكل شيء علما وليتضرع إلى الله بصدق فأن الله يستجيب الدعاء وهو أكرم الأكرمين - وليكن هدفك أيها المثلي أو السوي بأن تكون حياتك كلها لله عز وجل وابشر بالخير بإذن الله.
52 - شلاكه الحزين | ًصباحا 03:30:00 2010/04/12
انا متزوج واعاني من المشكاه ذاتها
53 - المظلوم السعودي | ًصباحا 03:36:00 2010/04/12
انا كان صديقي متزوجني لمدة 17 سنه ومات وانا هذه الحاله لم تفارقني ابدا واشتهي اخي مرات ومرات امارس مع زوج خالتي ومع الاستاذ في الجامعه واريد حلا حلا اريد اتوب على ادينكم
54 - ماانزل الله من داء الاوله دواء | ًصباحا 04:24:00 2010/04/14
انصحك بتقوى الله تعالى وهناك كتاب جميل تجدفيه الحل باذن الله ويتكلم عن هذا الموضوع بالذات وهو كتاب الداءوالدواء<الجواب الكافي لمن سأل عن الدواءالشافي>للامام ابن القيم الجوزيه رحمه الله
55 - غريبة | ًصباحا 04:02:00 2010/04/18
عجيب ..معقولة اللي قاعدة اقرأه..
56 - امين السلفي | مساءً 10:18:00 2010/05/03
السلام عليكم ورحمة الله للتي قالت مو معقول اللي قاعدة اقرا والله احفض نصف القران ولدي معرفة بالعلم الشرعي واعاني من نفس المشكلة استغفري الله من قولك هدا وتوبي اليه هداك الله وهدانا
57 - طه | ًصباحا 11:16:00 2010/05/12
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته انا شاب 18 عام واسال الله ان شفى هذا الشب من هذه المشكلة وانا لدى سوال انى ابى يقسو عى كثيرا فماذا افعل معه هل ابتعد عنه ام اواجه وذلك ان امى مطلقة وانا فى الرابعة من العمر ولم احس مع احد بالحنان بالطفولة كمثل بقية الشباب انصحونى ماذا افعل مع هذا الاب القاسى
58 - bisooo | مساءً 02:22:00 2010/05/13
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ايها السادة الاعزاء يرحمك الله وتذكرو ان الجنس مع الذكر ياتى بالامراض التبروز والسيلان تزوج بالبنات كثيرة عف نفسك عن الحرام اذكر الله الاخ طه وبالولدين احسان خلى بالك طويل وعامله بالحسنى يرحمك الله
59 - المسافر | ًصباحا 10:06:00 2010/05/22
انا عندي استفسار هل بامكان الشاذ الزواج وكيف يقوم بالمعاشره الزوجيه والعكس للفتيات هل تشعر بنفس شعور الفتاه الطبيعيه او لا
60 - سؤال شرعى ؟ | مساءً 07:25:00 2010/06/03
السلام عليكم انا اعانى من المثلية الجنسية لكن عندى سؤال شرعى اتمنى من الشيخ ان يفيدنى فانا لا ابحث عن العلاج و كل ما اسعى اليه هو انى لا اعصى الله تعالى و ان اعف زوجتى و اربى اولادى افضل تربية فى طاعة الله فهذا املى ان القى الله و هو راضى عنى فهو ربى الذى ارحم بى من امى السؤال يا شيخنا ؟ هل يجوز شرعا ان اخفى هذا الامر عن من ساتقدم لها للزواج ؟ هل يقع على اثم ان اخفيت عليها هذا الامر هل اسعى لاخبارها بهذا الامر و اضع بين يديها الاختيار بان تكمل معى و تعنى على هذا الطريق ام لا؟ يا شخنا الفاضل ارجوا منك ان تفيدنى فى هذا الامر سريعا حيث اننى ان شاء الله يقترب موعد العقد من هذه الاخت و انا فى حيرة من امرى ولا اعرف ماذا افعل هل اقول ام لا مع العلم انى لست متاكد باننى ساعطيها حقها الشرعى فى المعاشرة بارك الله فيكم و جزاكم الله خيرا
61 - plzz 3awiz mosa3daa | مساءً 09:45:00 2010/06/17
ahlan min fadlik ana 3awiz mosa3da ana konti saghir 7awali 5-6 sinin ta3aradt lil ightisab o ba3di dalik kanoo ashabiii yastaghloni o bini3mil hagate chada mitli lamsse mo batadakar jaydanee o makont ba3rif ini da 7aram ba3di kida asba7a 3indi 14sana 3irift ani chade liano min wana sighir il kol bi2oli inta mitli lbintee bititsaraf mitli lbanate o kont babkii ktirrr liano il kool bi2oli kida ta3araft 3ala chadinee o 3imiti ma3ahoom ktir hagatee ili y7arimha rabinaa o ana nadmanee o 3indii dilwa2ti 17sana o ana 3omrii ma7assit binjidab ma3a lbanat wala bilitaraa ila ma3a lawlad o min fadlik 3awiz 7al plzz sa3idnii min fadlik ana khayééf mini lmosta9béél o ikhwatiii biychikoo fiya lianoo mo bakhroj ma3a banatee mitli lawlad lakharine ma3a anno 3indi 17sana o ana khayééf min rabina o min abii o omii plzz sa3dooni 3awiz 7al plzz ana mosta3ide a3mil ili ntoo 3awzini kont 3awzi a3mil ili ome monib 2alto bassi fi ktir hagate mafihimtaha plz momkin 7al ykoon wadi7 o ana mosta3id liayii haga il mohim atghalab 3la chododii o akhroj ma3a banatee mitli lawlad tabi3iyin pzlzz rodo 3alaya fi emaili plzz o chokranee iktir jazakoom alahoo khayranee o atmana chifa2e li koli lmosliminee amtaliiii
62 - ابو خالد السعودي | ًصباحا 08:51:00 2010/06/24
والله مع اني اشك في التعليقات اللي فوق واصحابها وفي مصداقيتهم ولا اعلم وش اهدافهم إلا اني ادعوا في نفس الوقت لكل مبتلى بالشفاء العاجل.
63 - أمة الله | مساءً 05:24:00 2010/06/29
اللهم إذا أردت بعبادك فتنة فقبضنا إليك غير مفتونين
64 - ذو رأي نافع إن شاء الله | مساءً 06:59:00 2010/07/17
السلام عليكم و لكم أطيب التحيات حقيقة إن هذا مشكل حقيقي في زمننا الحالي ........ لكن في رأيي و الله أعلم أن الزواج هو الحل ... و أن حال الشاذ هو حال الشاب العادي الذي يشتهي النساء لكنه يصبر و يعف نفسه مع أنه معرص لابتلاء أكثر لأنه على الأقل لا يمشي الشباب في الشوارع و هم يسترون ربع الجسد و يبدون البقية كالبنات لأن الشاب و إن كان وسيما إلا أنه يحترم نفسه في اللبس .... لذاك فعليك بالصبر و إن أمر الناس بغض البصر عن النساء فغص بصرك عن النساء و الشباب ... و تعلم اسلوب الكلام و الحوار مع ااشباب .. فإن محاورة الشباب و مصادقتهم تجعلك أميل إلى الأخوة معهم منك إلى الهوس الجنسي بهم ... و حسب رأيي فهناك كثير من الشباب الشاذ الذي يخفي شذوذه مع ذلك له أصحاب مقربين هم كإخوانه.. فرأيي أنه إذا أصابه الهوس بشاب فعليه مصاحبته فإن تصادقا و أصبح من المقربين له فإنه يتعود على صحبته و يصبح له كالأخ إن شاء الله ... و النصيحة الغاليه هي المحافظة على الصلاة لأنها تنهى عن الفحشاء و المنكر ... و الصبر على شهوة النفس العابرة .. حتى الزواج إن شاء الله لأن الزواج يشغلك بزجة و ؟أولاد و تمتلئ حياتك .. و قليلة جدا هي الحالات التي لم تنجح بعد الزواج و هذا لعدم رغبتهم الحقيقية في التعيير ... و في الحقيقة أن معشرة المرأة هي الأكمل و من سيجرب سوف يرى "عفوا على قلة الحياء" و حنانها هو الأدفئ ... و بمجرد حصولك على جوهرة نفيسة رقيقة فإنك ستنسى عالم الشذوذ و أهله .... اللهم أعن إخواني و اكشف الغمة عنهم و اهدنا أجمعين إلى سواء السبيل فما يأمن الرجل من أين تأتيه الفتنة
65 - مجهوووووووول | مساءً 01:49:00 2010/08/12
اول شيء الشذوذ ماله علاج يبيعوه في الصيدليه !! هذا شيء في نفسك انتا وهوا الوقت اللي تبغى تبطل فيه تقدر ,انا كنت مبتلي زيكم وشلت كل هذي الافكار من عقلي اشغل بالي بممارسة اي شيء اقرا قران العب كورة امارس اي نشاطات تلهيني والحمد لله الله يعيين الكل
66 - الفقير إلى الله | مساءً 08:00:00 2010/08/13
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أخي المبتلى تالله لقد آلمني ما أنت فيه راجياً من الله أن يشفيك من هذا الابتلاء عاجلا غير آجل فهو على كل شيء قدير أخي العزيز أريدك أن تعي ما أقول بكل أحاسيسك وأن لا تدع للشيطان مجالاً ليحتل مساحة بيننا حتى نستمد أنا وأنت العلاج من مصادرنا الدينية الموثوقة . في الحقيقة ما أنت فيه لا يخرج عن طور ( الشهوة ) ولكنها انحرفت تجاه الرجال بسبب عوامل كثيرة ومن أهمها حرمان الطفل في سن مبكرة من عطف وحنان الأبوين أو أحدهما ، فعندما كبر هذا الطفل بدأ بالبحث عن شخص في عمر والده ليملأ هذا الفراغ الذي ظل شاغرا في عهد الطفولة . إذن القضية الآن قضية شهوة ويجب أن تؤمن بذلك ، فمن واجبنا الآن كبح هذه الشهوة وتوجيهها التوجيه الصحيح ولو استمرت المقاومة فترة طويلة ، هل تذكر حديث الشاب الذي جاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم يستأذنه في الزنا فأقبل القوم عليه ‏فزجروه قالوا ‏‏مه ‏مه فقال: ‏ادنه، فدنا منه قريبا قال فجلس قال: أتحبه لأمك؟ قال لا والله جعلني الله فداءك قال: ولا الناس يحبونه ‏ ‏لأمهاتهم. قال: أفتحبه لابنتك؟ قال: لا والله يا رسول الله جعلني الله فداءك. قال: ولا الناس يحبونه لبناتهم. قال: أفتحبه لأختك؟ قال: لا والله جعلني الله فداءك. قال: ولا الناس يحبونه لأخواتهم. قال: أفتحبه لعمتك؟ قال: لا والله جعلني الله فداءك. قال: ولا الناس يحبونه لعماتهم. قال: أفتحبه لخالتك؟ قال: لا والله جعلني الله فداءك. قال: ولا الناس يحبونه لخالاتهم. قال فوضع يده عليه وقال ‏اللهم اغفر ذنبه، وطهر قلبه وحصن فرجه فلم يكن بعد ذلك الفتى يلتفت إلى شيء. العلاج أخي العزيز في هذا الحديث ودعني أشرح لك ذلك ، لقد ذكرت لك أن العلاقة بينك وبين هذا الشاب هي الشهوة مع أختلاف توجهاتها بينكم ، فهناك قناعات في العقل الباطن وهي مربط الفرس هنا وهذه القناعات ترسبت لديك مع مرور الزمن عن طريق الإيحاء الداخلي لأنك كنت تكتم مخافة العادات والتقاليد فأصبحت ملتزماً في الظاهر مشوشاً في الداخل بفعل العقل الباطن ، لذا حاول الرسول صلى الله عليه وسلم أن يغير القناعات الداخلية لهذا الشاب بمخاطبة العقل الباطن ( أترضاه لأمك أترضاه لأختك ) فالمسألة الآن مجرد قناعات داخلية تحتاج منك إلى وقفة جادة مع نفسك لتغير مسار الشهوة نحو النساء بمخاطبة عقلك الباطن ، ( يعني حاول دائما التخيل بأنك تجامع النساء ، اصرف نظرك عن الماضي ودع المرأة والفرج نصب عينيك ، لا تدع مجالا للشيطان بأن يعيدك لتخيلاتك السابقة مع الرجال ، عود عقلك الباطن أن المرأة هي طريقك للجنس ، حاول أن تعوض زوجتك بالشيء الذي أنت افتقدته ، أكثر من قول أنا أحبك ضمها إلى صدرك مارس الجنس فقط معها دائما دع جانب الجنس معها في تخيلاتك ، أقسم لك بالله العلي العظيم أنك ستتحسن كثيرا وستتحرك نحو الإيجابية ) بقيت الجرعة التالية من العلاج في تصرف الرسول صلى الله عليه وسلم حينما ( وضع يده عليه وقال ‏اللهم اغفر ذنبه، وطهر قلبه وحصن فرجه فلم يكن بعد ذلك الفتى يلتفت إلى شيء ) طبق هذه السنة النبوية مع نفسك ضع يدك على قلبك وقل اللهم اغفر ذنبي وطهر قلبي وحصن فرجي وتحرى أوقات إجابة الدعاء حتى يصرف الله نظرك إلى زوجتك هذا هو الحل أخي الكريم ودع عنك الذهاب إلى الأطباء النفسيين إلا إذا كنت غير مقتنع بما أقول. أخي العزيز هذه الطريقة ناجحة جربتها مع بعض الزملاء والآن يعيشون مع زوجاتهم في أحسن حال ، وثق تماماً أن العلاج سيفشل إن كان العقل الباطن يوحي إليك أنها لن تجدي معك شيء . أسأل الله العلي العظيم أن يغفر ذنبك ويطهر قلبك ويحصن فرجك وأن يصرف نظرك إلى زوجتك فقط هذا والله أعلم
67 - مبتلى | مساءً 12:52:00 2010/08/21
والله يا جماعه المشكلة فينا احنا ما ممكن يكون في ايمان وفيه شذوذ الي يقول انه ملتزم ويعاني من مشكلة الشذوذ يضحك على نفسه الواحد اذا تقرب إلى الله وادى صلواته وابتعد عن المفاتن وصدق مع نفسه ما راح يحس بالشذوذ خير الكلام ما قل ودل تحياتي
68 - هذي حياتنا؟؟ ولا احد يستمع | ًصباحا 09:15:00 2010/08/30
على التواصل.http://208.43.234.219/istesharat/sendques.htm هذا هو الرابط الخاص بارسال الاستشارات على الموقع
69 - كيف ستواجه الابتلاء | مساءً 11:05:00 2010/09/12
قوة الثقة بالله 9المحافظة على الفروض الخمسة فى جماعة 8الدعاء فى السجود اللهم انى اعوذ بك من شر سمعى ومن شر بصرى ومن شر لسانى ومن شر قلبى ومن شر منيى 7قيام الليل ولوبثلاث ركعات4الاستغفار4التوبة النصوح والندم بشدة 6استعن بالله
70 - خالد فرج | ًصباحا 02:12:00 2010/09/13
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته إخوتى المبتلين أنا شاب ليبي ,, أدلكم على أحد المشائخ الليبين وهو الشيخ أحمد الدايخ من مدينة البيضاء وهو يتعاون مع طبيب نفسي هو الدكتور كمال ادريس لعلاج كثير من الحالات فهو جميل الطرح قوي الحجة موفق بإذن الله تعالى ,,, حاولوا الاتصال به او رؤيته أو أو فعلى رغم صغر سنه فهو خبير لعلاج مثل هذه الحالات وغيرها ..
71 - الفقيره الى الله | ًصباحا 02:18:00 2010/09/18
اقول لاتحاول انت وياه انكم تبررون باي تبرير وتقولون الله حط هذا فينا هذا والله من كلام ابليس و وسوسته في روسكم وتقولون مرض لو كان مرض ماجعل الله فيه عقوبه عظيمه على اصحابه اقول واجه نفسك بصدق وراح تشوف ان هذا كله من اتباع النفس والشيطان والهوى الله لايبلانا الانسان الله عطاه عقل عشان يفكر فيه ولا وشهو الفرق بينه وبين الحيوان ياحبيبي انت وياه انا اقول لاتستهترون بالذنب اللي انتم عليه واستغفرو ربكم وتوبوا اليه واندموا على اللي حصل منكم --- بصراحه شي رهيب اللي قاعده اقراه والله العظيم شي رهيب فعلا تمشي ورى شهوة نفسك كل ماحدثتك بالمعصيه وتقول مرض لااا فوق انت وياه من الغفله اللي انتم فيها وجاهد نفسك لان عظم الاجر مع عظم المجاهده ---كل واحد قاعد يدور على مبرر عشان يقنع نفسه انه مريض وهذا والله الذي لاله الاهو انه منتزيين الشيطان لك ----اني فاقد حنان ---حصل لي اعتداء وانا صغير و----و---و----تتعدى على حد من حدود الله وتقول اهلي ماعاملوني وانا صغير بحنان وعشان كذا طلعت شاذ -----اعوذ باللع اي جراه على الله-----------اصحى قبل فوات الاوان لان الله عز وجل مايفضح عبده من اول معصيه لاكن يمهل له لعله يرجع ويتوب ويراجع نفسه وعظم العقوبه تكون مع شدة الاصرار على المعصيه وتكرارها----توب والله بيتوب عليك وباب التوبه مفتوح لك-ابكي على ماحصل منك واسجد وادعي والح فالدعاء واطلب ربك------ولا تشوف الذنب لاكن شوف عظمة من عصيت ولاتجعل الله اهون الناضرين اليك تدري انت وياه ليه الله حرمك من الحلال وماتشوف فيه متعه هذا من عظم المعصيه اللي انت عليها الله حرمك من المتعه الحلال ومعاد تشوفها الا فالحرام وهاذي عقوبه من الله للعصاه-----ومن العقوبات ايضا الطمس على القلب لان العبد اذا اصر على المعصيه يطمس الله على قلبه وهاذا من مهانة العبد عند ربه الناس اللي يقولون رد الدكتور جميل اكيد جميل لاكن هذا مو معناه انك تستهتر بعظم الذنب اللي انت عليه -----اذا وسوس لك الشيطان بهذا الامر تعوذ منه واطلع في نزهه برى واخذ معك المصحف واقرا فيه بتدبر واستمر على الطاعه صدقني بتروح الوحشه اللي في صدرك وبتحس بقربك منربك وبتستحي من ربك وبعينك الله على التوبه الله يغفرلنا جميعا من منا بلا ذنب وبلا خطيئه اللهم تجاوز عنا اجمعين يارب العالمين
72 - مسكييييين | مساءً 02:02:00 2010/10/03
الله يستر عليكم السبب بقى معرووف و لكن ما هو الحل الصحيح
73 - ايضا مريض .. | مساءً 03:20:00 2011/05/23
مشكلتي تختلف عن هؤلاااء تماما .. فقد ابتلاني الله بالنظر إلى الاعضاء التناسلية سواء كان رجل أو أمرأة .. وعيني تتحرك لذلك العضو بشكل غير إراادي .. علما انني أميل للنساء .. فهل تعتقدون انه سحرا ؟؟
74 - الحل الأمثل | مساءً 05:45:00 2011/05/23
الحل الأمثل .. أولا: هل عرضت نفسك على راق؟ إن لم تفعل فابحث عن راق قوي أمين ليرقيك، فإن بذرة المشكلة، والأحلام التي كنت ترها وأنت في مرحلة الطفولة قبل البلوغ، مع عدم ممارستك للمثلية –كل ذلك – أو مشاهدة واقعة لها يشعر بأن معك مس من الجن، أو سحر بمس، فهو من يحرك فيك الرغبة المثلية فيما أتصور، فبادر بالرقية على الوصف المذكور في الراقي. فإن كنت معافا من ذلك فاسمع مني ثانيا فما بعده. ثانيا: لا تجعل الآية التي ذكرت عقبة في طريق استقامتك، ونسيانك لسنة الابتلاء، فحالتك شاذة، ولها أسبابها، ولها علاجها، وهذا إن صح التمثيل مثل الخنثى، هو شاذ عن الخلقة السوية، ولا يمنعه شذوذه من ممارسة حياته، وتأدية رسالته التي خلق من أجلها في الحياة. ثالثا: تذكر أن الدنيا دار ابتلاء، فقد يبتلى الإنسان بمثل حالتك اختبارا لصبره، لما ينتظره من درجة عاليه لا ينالها إلا بهذا الابتلاء، ((لو يعلم أهل البلاء ما ينتظرهم لتمنوا لو قرضوا بالمقاريض..)) أو كما جاء، وتذكر ((وما تعلم نفس ما أخفي لهم من قرة أعين جزاء بما كانوا يعملون)). رابعا: الأماني والتصورات الرديئة المخالفة للشرع وللفطرة في الميل إلى المثل قد توجد عند كثير من الناس، ولكنهم يكتمون ولا يتحدثون، مع أن الأماني والتخيلات موجودة، ولا تضر إلا بالفعل، ودليل ذلك ((كتب على بن آدم نصيبه من الزنى مدرك ذلك لا محالة، فالعينان زناهما النظر، والأذنان زناهما الاستماع، واللسان زناه الكلام، واليد زناها البطش، والرجل زناها الخطا، والقلب يهوى ويتمنى ويصدق ذلك الفرج ويكذبه)) فإذا تمنى القلب وصدق الفرج كان اللواط، وكان السحاق بين النساء والعياذ بالله. وقد توجد تلكم الخواطر عند من هو أكبر منك ومني ومن كثير من الناس قدرا ورفعة، ولكن التقوى والإيمان وكبح النفس عن رغبتها يهذبها ويجعلها تسير في مسارها الرباني كما أراد الله تعالى، ودليلي على ذلك تحذير طائفة من علماء السلف من الخلوة بالأمرد، وهو الشاب الحسن الصورة الشبيه بالبنت؟! .. خوف الفتنة به نتيجة للتصورات والتخيلات التي قد ترد على القلب، ولكنهم لسموهم الروحي احتاطوا لأنفسهم، واتخذوا لها من التدابير ما يقيها من المهلكة، وذلك بعدم الخلوة وعدم الاسترسال في التفكير، ولم يظهر أحد منهم ما يختلج في نفسه؛ حتى لا يوآخذ به، ولعلمهم أن المحذور أن يصدق الفرج ما رسمه ريشة الخيال. خامسا: عد إلى طريق الدعوة وشارك في بناء الأمة، وانفض عنك رداء الانطواء والخمول الذي أنت فيه، فهذا ما يريده منك الشيطان ليتمكن منك في النهاية، عد إلى طريق محمد صلى الله عليه وسلم فهذا مما سيسهم في حل مشكلتك. سادسا: لا يغيب عن بالك أن الجنة حفت بالمكاره، والنار بالشهوات، فاصبر لحين الفرج. سابعا: أنت الآن أب، وربما بلغت السن التي قال عنها النبي صلى الله عليه وسلم: ((أعمار أمتي مابين الستين والسبعين))، فعلل نفسك بالصبر لحين أن تلقى ربك وهو راض عنك غير غضبان. ثامنا: أن عمل قوم لوط من الكبائر الموجبة لسخط الله والنار، وتذكر أن أتى امرأة في دبرها حرم النظر الإلهي يوم القيامة، فكيف باللواط المثلي. تاسعا: أكثر من الدعاء، بث همك لربك، فهو وحده من يخلصك مما أنت فيه، سله يطهر قلبك، ويغفر ذنبك، ويحصن فرجك. عاشرا: أترضى أن يكون ما يختلج في نفسك لأحد من أبنائك؟ هل تتصور أن يكون أحدهم مثلك؟ أم تريدهم أسويا .. حفظة لكتاب الله، علماء وقادة وأساتذة مبرزين في ميادين العلم؟ لا شك أنك تريد الثانية .. إن الصورة البشعة الأولى التي رسمها خيالك لهم هي ما تخشى على نفسك، فيلزمك أن تقرأ ما كتبت لك من البداية حتى النهاية مرة ثانية، وستجد أن مجاديف المثلية قد تكسرت بحول الله وقوته. أسأل الله وهو خير مسؤول أن يقوي عزيمتك، وأن يصرفك نوازع الهوى والشيطان، وأن يجعلك مثالا للخير والفضيلة.
75 - علي | مساءً 06:55:00 2011/05/23
إن الله خلقنا وهو أعلم بنا وهو العليم الخبير.....فحرم اللواط وشدد العقاب على مرتكبيه، التحذير الالهي واضح ومفهوم للكل......اما ان تنقذ نفسك من تلك السلوكيات الشاذة او العقاب الالهي لا محالة....وانت حر......في الغرب عرضوا على سماع الناس نفس القصة المذكورة في سؤال السائل.....وبرؤا اللوطي بل اعتبروه انه بحاجة الى تقدير واحترام على ما يقوم به من الفاحشة.........تقرب الى الله فيخلصك من تلك الافكار.....
76 - انتهوا | مساءً 07:47:00 2011/05/23
إخواني بينكم من يريد أن يفتنكم في دينكم فتنبهوا من الشيطان وجنده
77 - علي | مساءً 09:11:00 2011/05/23
عرض السؤال بشكل استعطاف الناس وجعل فعل الفاحشة امرا هينا....يجب اما حذف السؤال او تغيير اسلوب كتابته بحيث لا ستعطف الناس الى فعل الفحشاء والمنكر.......
78 - الرجاء اغلاق التعليق من الجهة المختصة | ًصباحا 07:23:00 2011/05/24
اللهم ثبتنا و ثبت اخواننا و اهدي قلوبنا......
79 - الحذر يا امه الاسلام | ًصباحا 09:36:00 2011/05/24
يا اخوان الى كل من يقرأ هذه التعليقات عليكم بالحذر فالصهاينه واعوانهم والمستشرقين من ابناء جلدتنا كثر ويريدون تفريق جمع وشمل الامه بكلام واهي فارغ لا يمس الواقع بصله ، فمن يشاهد التعليقات يقول بأن كل المجتمع اصبح شاذ ومنحط وأباحي ، وهذا طبعا غير صحيح انما لهدف اسقاط الامه في غفله وتضيع فكر وقوه عقول شباب الاسلام عن الحق وكذلك لتبرير لكل منحرف فاجر فاسق لنفسه ما يفعل ، اتقوا الله وفكروا بعذاب الله
80 - محمد الأمين | ًصباحا 11:16:00 2011/05/24
أنا مع رد الشيخ بارك الله فيه في عرض الأمر على أخصائي نفسي ... هذا الأمر والله أعلم أنه مرتبط ارتباط وثيق بالأمراض النفسية المزمنة.. أما مسألة الجينات وغيرها فلا يصح انكارها ولا اثباتها قبل البحث الدقيق في الموضوع..والله المستعان
81 - أمر غريب تكرار نفس شئ بكل رسالة | مساءً 01:46:00 2011/05/24
من تتبعي لاغلب ردود أنها لشخص واحد بس يغير كل شوي؟؟؟؟ ليثبت ان أمة المسلمين كلهم شواذ وهذا ليس بصحيح مطلقا انه أقلية قليلة يعيشون بظلام ويريدون الكل مثلهم لتهون عليهم ذنوبهم
82 - اش رأي البنات | مساءً 02:47:00 2011/05/24
قرات ابتلاء الرجال ... فيا ترى هل البنات أيضاً يشتكون عن الظاهرة بشكل كبير ؟
83 - جاءك الفرج باذن الله | مساءً 03:20:00 2011/05/24
شف يا عزيزي الظاهر من سؤالك ان هذا الشذوذ قهري و ليس باختيارك اذ انك انسان مستقيم ولا يكون شذوذ بمعناه الحقيقي الا اذا كان الانسان فاجرا مريض القلب انحرفت فطرته بسبب اعماله وانت بريء من ذلك اقولها لك بصراحة ودعك من كلام الاطباء النفسيين و المعالجين ما تشعر به هو اعراض سحر وقد يكون السحر وراثي ليس معملول لك انت وانما لاحد اجدادك انصحك بزيارة راقي اسمه سالم الحقوي في جدة ......
84 - ت | مساءً 03:27:00 2011/05/24
ان ما تشعر به هي احاسيس الشيطان الذي بداخلك ليس القرين وانما شيطان اخر يريد ايقاعك في الشذوذ و الشيطان بطبيعتهم اقذار و يحبون الاوساخ و الروائح الكريهة و يعيشون في الزبائل و النتن فهم يحبون اللواط ويزينون للانسان هذا القبيح لكن عندما يعودالانسان الى الفطرة السليمة الى النقاء و الطهر وحب الرائحة الطيبة يستنكر هذا الفعل و يستقبحه اشد الاستقباح .
85 - اسماعيل ثابت | مساءً 06:09:00 2011/05/24
قال الله تغالى. بسم الله الرحمن الرحيم "ومن يتق الله يجعل له مخرجا" صدق الله العظيم عليك بتقوى الله والمواظبه على الصلاه. وقراءة القران
86 - أم عبد الرحيم | ًصباحا 01:06:00 2011/05/25
(يَعِدُهُمْ وَيُمَنِّيهِمْ وَمَا يَعِدُهُمْ الشَّيْطَانُ إِلاَّ غُرُوراً )(120) النساء إعلموا يا إخواني أن اللذة اللتي تتكلمون عنها هي لذه لحظيــــــه لحظيه يعني لذه مؤقته وبعدها ألم وحسرة وخزي وعار وخوف وبعد عن الله وقرب من الشيطان بعكس لذة الإيمان وحلاوته ومن يقول أنه تذوق لذة الإيمان ولم يستقيم أمره فأقول له أنت لم تصدق في قولك لأنه من يلتزم ويعرف معنى الدين الحق ينور الله له عقله وبصيرته وقلبه ويعلمه ويرشده ليكون شخصا سويا متزنا طاهرا عفيفا لأن الله لااااااااااااااااااا يعجزه شيء فالله هو الذي يحمينا من الفتن الله هو الذي يصوننا ويعيننا على الثبات نحن بدون الله لا نسوى شيء ولا شيء نحن محتاجون دوما لعون الله في كل امر محتاجون لمعية الله كن مع الله ولا تبالي وأقول لك يا أخي المبتلى ألا تستحيي من الله ؟ أين الحياء ؟ كيف تفكر بعكس فطرتك اللتي فطرك الله عليها؟ شيء لم يخلقه الله في فطرتنا تأكد أننا نستطييع تغييره لماذا نحن سذج نصدق كل ما يوسوس الشيطان به لنا ؟ لماذا نغضب خالقنا وبارئنا الذي خلقنا ويحبنا وأرحم الراحمين لنا والذي يتوب عن زلاتنا والذي نعصيه وإذا دعوناه بمنه وكرمه يستجيب لنا والذي نسأله القليييييل فيعطي الكثيييير ؟ ولماذا نبارز الله بالمعاصي ولا نستحي منه في سرنا وعلننا ؟ ولماذا لا نجد أي مشكله حين نفعل ونفكر بما يفرح ويرضي الشيطان ؟ لماذا نحب أن نرضي الشيطان ونغضب الرحمن ؟ وأخيرا الله سبحانه وتعالى يقول (ورحمتي وسعت كل شيء) كـــــــــــــــــــــــــــــــل شيء تخيل معي كل شيء يـــــــــالله ما أرحمك ولكن تخيل مع سعة رحمة الله إلا أنه لعن وطرد من رحمته من يفعل اللواط فلا تكون يا أخي أنت ممن طردوا ومنعوا من رحمة الله لأننا أنا وأنت وجمييييع الخلائق محتااااجون إلى رحمة الله انتبه لهذا الحديث أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "لَنْ يَدْخُلَ أَحَدٌ الجَنَّةَ بِعَمَلِهِ قَالُوا: وَلاَ أَنْتَ يَارَسُولَ اللهِ ؟ قَالَ: وَلاَ أَنَا إِلاَّ أَنْ يَتَغَمَّدِنِيَ اللهُ بِرَحْمَتِهِ" كلنا محتاجون لرحمة الله ورضاؤه عنا اللهم يا رحمن يارحيم ارحمنا برحمتك اللهم نسألك رضاك والجنه وأعوذ بك من سخطك والنار تب إلى الله عبد الله ماذا تنتظر ؟ عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((إن الله عز وجل يبسط يده بالليل ليتوب مسيء النهار، ويبسط يده بالنهار ليتوب مسيء الليل، حتى تطلع الشمس من مغربها)) رواه مسلم برقم (2759). عن أبي هريرة رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: ((قال الله عز وجل: أنا عند ظن عبدي بي، وأنا معه حيث ذكرني، وَاللَّهِ لَلَّهُ أفرح بتوبة عبده من أحدكم يجد ضالته بالفلاة، ومن تقرب إليَّ شبراً تقربت إليه ذراعاً، ومن تقرَّب إليَّ ذراعاً تقربت إليه باعاً، وإذا أقبل إليَّ يمشي أقبلت إليه أهرول)) ويقول الله تعالى :{قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعاً إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ } ماذا تنتظر بالله عليك ؟ تب إلى الله واحمد الله أنه أبقاك حيا إلى هذه اللحظه ولم يقبض روحك وانت تفكر كيف تبارزه بالمعاصي والفواحش سبحانك اللهم لا إله إلا أنت إني كنت من الظالمين وأاسف للإطاله في تعليقي ولكن والله من حبي لكم يا أخوتي ومن مبدأ وتجربه أريدكم أن تجربوها كما أنا هذا والله أعلى وأعلم وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى اله وصحبه ومن تبعه بإحسان إلى يوم الدين
87 - التشبه خير دواء | ًصباحا 08:31:00 2011/05/25
لا ينكر شهوة المثليين الا مكابر و استشهاده بما في جاء في قوم لوط ليس فيه إنكار لتلك الشهوة إنما توجيه لأصحابها. و كيف يمكن إنكارها و نحن نرى من حولنا الأمرد و الخنثى و نقرأ عن أحكامهم في كتب الفقه و غيرها؟ إما لماذا يكون هذا خنثى في مظهره و مشاعره و ذلك في مشاعره دون مظهره و آخر كعامة الناس لا يعلم الا شهوة تجاه الإناث فجوابه أنه سنة الابتلاء. فالله تعالى "خلق الموت و الحياة ليبلوكم أيكم أحسن عملا" و الأجر بقدر المشقة و الله المعين. فإذا تقرر هذا و أمعنا النظر فيمن حولنا مرة أخرى لوجدنا بأن هناك من تكون شهوته تجاه النساء فإذا تشبه بالمخنثين و جمّل في نفسه أفعالهم و عود نفسه على تشهي أن يكون واحداُ منهم لرأيته يصبح واحداً منهم دون جدال. و إذا أضفنا الى ذلك أخذ جرعات من الهرمون النسائي الذي يتجرعه من يريد أن يكون خنثى أو أنثى لرأيناه ازداد شبهاً بمن ولد خنثى بل يسبقهم و ينازعهم في توجهه الأنثوي. وعليه، فإن الذي ابتلاه الله تعالى بشيء من المثلية،قل أم كثر، فما عليه إلا أن يستعين بالله و يتشبه بعموم الرجال و يعمل بعكس ما يعمله المثليون و يكره إلى نفسه أفعالهم و يحدث نفسه ببشاعة ما يفعلون و قبح ما يقدمون عليه من إتيان الذكور في مواطن الخبث مستعيناً بالله بصدق، متضرعاً إليه راجيا أن يكره إليه الفسوق و العصيان بنية الرضى بالبلاء و مواجهته بأحسن الأعمال لينال رضى الله فإن الله تعالى لن يخيبه. أما أن يعيش المثلية بينه و بين نفسه و يستسلم لما ابتلاه به دون الإقدام على أي خطوة في طريق مواجهة البلاء فإنه يكون كمن ابتلاه بأي مصاب آخر من جسده او عقله أو نفسه أو حتى من وضعه المادي و الاجتماعي دون أن يسعى لتغيير ما به. فالمرء الذي يشعر بلذة الراحة و الكسل ويشكو الفقر و معاناته من غير السعي لتحسين أوضاعه ليس بأحسن حال ممن يشعر بلذة شهوة المثلية و يشكو معاناتها. نعم، هناك من يمضي حياته فقيراً رغم سعيه و لكنه لا يجيز له أن يسرق و أجره على الله. و كذلك الأمر بالنسبة لشهوة المثليين، فمنهم من يعينهم الله و ينعم عليهم بتغيير مشاعرهم و توجاهتهم و منهم من لا يُكتب له النجاح في تحقيقه و لكنه لا يجيز له أن يرتكب فعل اللواط و أجره على الله. و كما أننا نقول للفقير اسعى و اجتهد في كسب رزقك و ارض بما قسم الله لك و لا تسخط تكن أغنى الناس فكذلك نقول لمن يرى نفسه مثليا ان اجتهد في كسب شهوة النساء و ارض بما قسم الله لك و لا تسخط. و كما نقول للفقير استعفف يعفك الله و لا تسشرف المال يبارك لك فيما يأتيك نقول للمثلي استعفف يعفك الله و لا تستشرف الرجال و اغضض البصر يبارك الله لك في حياتك و يوفقك لتحويل شهوتك نحو النساء. و ليعلم كل مبتلى بأن التخبط النفسي و الصراع الفكري ليس له علاقة بنوع البلاء إنما مرده الى عدم الرضى بما ابتلي به و كأن لسان حاله يقول "لماذا أنا؟ و ما ذنبي أن أكون مثليا أو فقيرا؟" فيسخط على بارئه من حيث لا يدري و يبدأ صراعاً بينه و بين نفسه الأمارة بالسوء و شيطانه الذي يجري منه مجرى الدم في العروق لإخراجه عن دينه كما أخرج أبويه من الجنة. أسأل الله تعالى لكل مبتلى العون و الهداية و السداد.
88 - Dr.Google | ًصباحا 10:07:00 2011/05/25
لقد هاج الفراغ علي شغلا وأسباب البلاء من الفراغ !!!!
89 - مسلم | مساءً 01:26:00 2011/05/25
كلام غريب جدا ، هناك مشكلة مع البعض وهو داء شنيع وذنب كبير ، لكن الذي غير مقبول محاولة البعض من المبتلين بهذا الجرم تهوين الأمر والتعامل معهم بشكل طبيعي ، !!!!!!!!!!!!!!!!!!! نسأل الله العفو والعافية لنا ولجميع المسلمين
90 - ما هذا يا مسلم 89؟ | مساءً 05:30:00 2011/05/25
ما هذا التناقض يا مسلم؟ تقول أنه "داء" و تقر أن أصحابه "من المبتلين" ثم تسميه "جرما" و تتبعه بانكارك "التعامل معهم بشكل طبيعي"! نعم، إنه من الطبيعي أن نرحم اصحاب اي "داء" و نحسن معاملة "المبتلين" و لا نسميهم "مجرمين" إلا أن يقدموا على الجرم. أذكرك يا أخي بالذي جاء الى النبي صلى الله عليه و سلم يستأذنه بالزنى ثم تفكر بحكمته صلى الله عليه و سلم في توجيهه للعزوف عن "جريمة الزنى"،و الحكمة ضالة المؤمن.
91 - يا أرحم الراحمين | مساءً 07:14:00 2011/05/25
إخواني وابنائي حماكم الله من كل سوء وسدد عل الحق خطاكم تأملت في ردود الاخوة فوجدت من بعضها بلسما شافيا أخص بذلك رد الاخ(الحل الأمثل) والأخ الذي طلب منك الذهاب الى راق ... تذكر ليس شيء اكرم على الله من الدعاء إعلم ان الله لما خلقك كرمك وفضلك على ملائكته بالعلم والعقل وجعل ذلك في اول صفحات كتابه ثم أردف ذلك بشرائعه وهو العليم الخبير الخالق فاستخدم عقلك في تغيير شهواتك ونزعاتك وبإمكانك الاستعانة بعلم ال NLP في برمجة عقلك وخيالاتك فإنك قوي وقادر على ذلك اولا باستعانتك بربك وثانيا بتغيير أفكارك ................وكن واثقا انك تستطيع إقرأ عن أناس استطاعو التخلص من ذلك وقلدهم ولا تترك طريق الا وتطرقه
92 - الحل ببساطة | ًصباحا 01:21:00 2011/05/26
أولاً الحمد الله الذي عافانا مما ابتلى به غيرنا .. ونسأل الله العافية لجميع المسلمين .. أخي المبتلى .. قبل كل شيء دعنا نتفق على أن العمل نفسه (وليش الشعور وحده أو الخاطر) مرفوض جملة وتفصيلا .. لأنه أمر مناقض للطبيعة .. ومؤذ للطرفين بشكل خطير جداً .. وليس كل شعور أو رغبة تخالج الإنسان يفترض السعي وراء تنفيذها .. وإلا لصارت كوارث! ... فهناك من يشعر بالرغبة في قتل البشر .. وهناك من يشعر بالرغبة في سرقة ممتلكات الآخرين ... وهكذا .. والإنسان محاسب على الأفعال لا الخواطر .. قبل الخوض في الأسباب .. أود أن أذكر أن كثيراً من الناس الصالحين الأفاضل عانوا مما تعانون ... وهناك علماء من السلف الصالح (لن أذكر أسماءهم لكن أحدهم كان قاضياً مشهوراً) عانوا من هذا ... لكنهم تحلوا بالعفة فنحسب أنهم نالوا الأجر العظيم بهذا .. لن أخوض في الأسباب كثيراً .. فالناس منقسمين حولها .... وأنا شخصياً أميل إلى تعدد الأسباب وأن اجتماع عدد منها قد يؤدي - وضع خطاً تحت كلمة قد - إلى حدوث هذه المشكلة .. من يقول أن السبب هو وجود اعتداء في سن صغيرة .. أقول قد يكون هذا أحد الأسباب .... لكنه ليس شرطاً ... فالعبد الفقير تعرض كثيراً لتحرشات في صغره في مراحل سنية مختلفة قبل البلوغ ... إلا أنني ولله الحمد لم أعاني أبداً من هذه المشكلة والفضل في ذلك لله وحده .. شخصياً أعتقد أن العيش المترف أحد الأسباب في هذا .. لذا نهى السلف عن مجالسة أولاد الملوك! .... للأسب الأجيال الحالية تعاني خللاً كبيراً في التربية .... أين الشدة التي كان أجدادنا يربون بها آباءنا ؟! عموماً سواء وجدنا حلاً أم لم نجد .... أهم شيء الابتعاد تماماً عن الفعل ... والتزام العفة والكتمان .. وعدم تحديث الآخرين بهذا وكذلك التفكير به ... وفوق هذا كله الاستعانة بالله وملازمة الدعاء مهما طال الزمن .. نسأل الله أن يشافي كل مبتلى .. وأن يقينا الفتن ما ظهر منها وما بطن ..
93 - هزلت | ًصباحا 01:00:00 2011/05/27
لذلك انهزمت الأمة، إذا كان هؤلاء هم الرجال!!!! هزلت!! ونريد أن ننتصر.
94 - ولاء | ًصباحا 08:56:00 2011/05/28
تذكروا نعم الله عليكم وبلاء غيركم في الشلل أو فقدان السمع والبصر لو ان احدكم مبتلى بذلك كيف ستقومون بفعل الفاحشة؟ادعية بعد الصلاة نافعة جدا مثل: اللهم انا نسألك الهدى والتقى والعفاف والغنى.اللهم انا نسألك العفو والعافية في الدنيا والاخرة.اللهم اجعل لنا في ازواجنا وذرياتنا قرة اعين واجعلنا للمتقين اماما.اللهم انا نسألك حبك وحب من يحبك وكل عمل يقربنا الى حبك.اصرفوا فكركم عن ذلك واستعيذوا من الشيطان
95 - كن كالمطر | ًصباحا 09:46:00 2011/05/28
رجاءا عدم التجريح بالآخرين خصوصا ان سائل السؤال لم يرتكب جرما بل تحدث عن خاطر جال بداخله نغص حياته فتوجه للسؤال عسى ان يجد كلمة تريحه او تشفيه ثانيا إقرأ سيرة الرسول وتعلم كيف تعامل اناس
96 - الحمد لله ع العافيه | ًصباحا 11:56:00 2011/05/28
انا بقول الي عندي بصدق تام انا كنت العب مع البنات من يوم كنت صغير ولحد ما كان عمري 11سنه وانا كان ابوي دايم مشغول عني وانا كان ابوي بنعتني بالبنت وانا تعرضت لتحرش جنسي لمدة 4 سنوات الشيء هادا سبب لي الكثير من الالم ويوم كنت بالمتوسط ما كنت انام الى انا مبلل المخده بدموعي من القهر والصراع النفسي والشعور بالخدلان المهم انا الحين عمري 22 سنه والحمد لله تغلبت عكل شي والعلاج هو العلاج العلاج العلاج العلاج؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ 1 عليك ان تتوب توبه نصوح لا تنوي الرجوع فيها وتندم على ما فات فيها ولو انك تبت وادنبت ارجع وتب مره ثانيه 2 يوميا تصدق لو بشي بسيط فالرسول صلى الله عليه وسلم حث غلى التداوي بالصدقه 3 اهم شي بعد التوكل على الله هو :::::::::::::::::::::::::::::غض البصر :::::::::::::::::::::::::::::: فالبصر مفتاح الشهوه وبابها فالنظره تفتح ابواب وامواج الشهوات سواء طبيعيه او غير طبيعيه ف غض بصرك عن اي شيء يستثيرك 4 قراءة المعودات 5الصلاة بخشوع فالصلاة تنها عن الفحشاء والمنكر """""""""""""""""""""""""""الصلاة بخشوع"""""""""""""""""""""""" وتدكر ان المثليه هي من اعمال الشيطان فالشيطان يتصور لك انه عقلك الباطن ويوسوس فيك لدرجة انه بعض يخاطبك بكلام تحس انه انت لعنه الله وتدكر ان الله يبتلي المؤمنين ليعلم الصادقين من الكادبين فالصابر صادق اصبر و والصبر مفتاح الفرج والله واللله والله ان كل هادا من الشيطان الرجيم يريد لنا الهلاك لعنه الله ودائما لما الشيطان يحاول يستثيرك بالرجال لعنه الله اصرف تفكيرك للبنات فكر بالانثى راح ما تحصل شيئ يستثيرك اول 4 او 7 مرات وهادا على حسب الشخص وحالته تدكر انه راح تجيك مصاعب تعترض طريقك بس خليك صامد وخلي هادا تحدي بينك وبين الشيطان وفوز بالتحدي انت الشيطان ضعيف وشوف المسئاله انه تضرب الشيطان قبل مايضربك كيف؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ مثال يعني لما الشيطان يحاول يصرف تفكيرك لشي معين يستثيرك او يشغل بالك توضء وصلي ركعتين ما راح الشيطان صلي ركعتين ماراح استغفر ما راح اقرء قراءن والله ثم والله انه ما راح تصلي ركعتين الى تحصل كل شي راح عنك ما يبغاك تصلي يبغاك تسوي حاجات خطاء انت كدا سويت شي يطرهه الشيطان وهو طاعة الرحمن فتحصل الشيطان يقول ايش هادا اجيه ابغاه يدنب يقو يصلي والله يكون ولا شي عندك وترتاح وتنبسط بحياتك وراح يعينك الله بس الشيطان راح يحاول يعمي بصيرتك المعونه من عند الرحمن المعين الجليل البصير الحميد القدير تدكر انك تضحي وتجاهد نفسك لا تمشي ع هواك او هوا الشيطان امشي على هوا الدين وامره ارجو اني افدتكم هادي تجربتي والحمد لله مضمونه 100 % اسال مجرب ولا تسال طبيب والمثليه الجنسيه هي نرض نفسي مو جسدي الجسد ما فيه اي خلل
97 - مجهولة | مساءً 06:32:00 2011/05/29
انا فتاة ابلغ من العمر 19 سنه اعاني من مشكلة لااستطيع حلها انني امارس العاده السريه منذ الصغر وقد حصل لي انا اخي لماسنس فقط والى الان وانا امارس هاذه العاده ولا استطيع ان اتركها ولكن خايفه اني لم اعد عذراء ارجووووووووووووووووو الحل ؟؟؟
98 - متعاطف جدا ً | مساءً 07:47:00 2011/05/29
لا تنظرو ا إلى أي وسيــــــم ولا تختلطوا بهم هذا ما ارآآآه .. اسأل الله أن يشفي الجميــــــــــع من هذه الحالة ، ألتمس لهم العذر .. إلا أنه لا حل لهم إلا إما بفعل الحرام وعمل قوم لوط وهذا ما لا أنصح به ولا أؤيده بأي حال من الأحوال أو أن يجاهدوا أنفسهم ويبتعدوا عن كل مغري لهم وهم يعرفون مايغريهم جيدا ً وهذا ما انصحهم به اسأل الله لهم الهداية والشفاء من هذا المرض .. ثم شكرا ً لكم جميعا ً