الفهرس خزانة الاستشارات استشارات دعوية وإيمانية مشكلات دعوية

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ
العنوان

كيف أتعامل مع هؤلاء؟

المجيب
اخصائية نفسية في المجال الإرشادي والعيادي
التاريخ الاثنين 15 شعبان 1426 الموافق 19 سبتمبر 2005
السؤال

أواجه في حياتي -وخصوصاً في عملي- نماذج من الناس لا يطاقون؛ فهم مزعجون، أنانيون، متكبرون، ومعقدون، وتصرفاتهم تثير غضبي، فأرجو أن ترشدوني كيف أتعامل معهم؟ وكيف أطبق معهم الآية الكريمة التي تقول: "وجادلهم بالتي هي أحسن"، والآية الكريمة: "ادفع بالحسنة السيئة فإذا الذي بينك وبينه عداوة كأنه ولي حميم" خصوصاً أنهم من النوع الذي لا يعترف بالخطأ، ولا يرضى الانهزام، ومن الذين يخطئون ويحسبون أنهم يحسنون صنعاً. وجزاكم الله عني كل خير.

الجواب

يواجه الإنسان في حياته كثيراً من المواقف، يعجز في الغالب أن يغيرها؛ لأنه في الحقيقة لا يملك هذه المواقف، ولا يملك هؤلاء الأشخاص (الذين لا يطاقون) على حد تعبير السائلة، وبالتالي عليه أن يغيّر من طريقة تفكيره تجاههم.

وأكثر من يعانون من ذلك هم أولئك الأشخاص الذين ينظرون لمن حولهم دائماً بعين المثالية، ونقد أي أمر سلبي أو خاطئ. ودائماً يشعرون بمسؤولية تصحيح الأوضاع من حولهم، ولذلك فهم كثيراً ما يضطربون في علاقتهم مع من حولهم، ومع أي وضع جديد.

أنا لن أوجه لك حلاً في كيف تتعاملين مع هؤلاء الذين (لا يطاقون) لأنك حتى لو نجحتِ في التعامل معهم فتصادفين غيرهم.

المهم هنا -يا عزيزتي- أن تريحي نفسك، ولا تحكمي على الآخرين من خلال إطارك. حتى لو كان إطارك صحيحاً، وكل من حولك كان مخطئاً.

انتبهي لما يدور في عقلك من أفكار تجاه الآخرين، وتقبليهم في الحدود التي لا تؤثر على شخصيتك، ولا على منهجك السوي. أعانك الله، وسدَّد على طريق الحق خطاك.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم

1 - محمد | مساءً 09:50:00 2010/11/04
جزاكم الله خيرا
2 - سوالف | مساءً 11:08:00 2010/11/04
انا من النوع المزعج جدآ ...المفروض اكسب اجروثواب بالناس الذين جبرتهم ظروفهم يتعاملوا معي وانسخ لهم هذه الإستشاره من جد رأفتآ بهم
3 - تصحيح | ًصباحا 11:00:00 2010/11/05
رأفةً
4 - سوالف | مساءً 01:49:00 2010/11/05
عزيزتي- أن تريحي نفسك، ولا تحكمي على الآخرين من خلال إطارك. حتى لو كان إطارك صحيحاً، وكل من حولك كان مخطئاً. انتبهي لما يدور في عقلك من أفكار تجاه الآخرين، وتقبليهم في الحدود التي لا تؤثر على شخصيتك، ولا على منهجك السوي. أعانك الله، وسدَّد على طريق الحق خطاك.
5 - omar | ًصباحا 11:12:00 2010/11/06
الاخت سوالف ماشاء الله عليكي مافي ولا استشارة الا ليكي عليها تعليق .................
6 - سوالف مين كتب تعليق رقم 4 | مساءً 01:44:00 2010/11/06
تعليق رقم (4)) في حد إستخدم لقبي مش انا اللي كتبت تعليق رقم 4 هو تقريبآ اللي كتبه كان بيحاول يظهرني بمظهر حسن أو بيوجهني عن بعد مثل الرموتكونترول ...
7 - الفضلي | مساءً 02:47:00 2010/11/07
كثيرا ما نجد في حياتنا اليومية مثل هذه الشخصيات وليست هناك مشكلة طالما واللقاء بهم مجرد نقطة عبور, المشكلة تكمن عندما يكون احد هؤلاء الاشخاص رفيقا لك في السكن مثلا والطامة الكبرى عندما يكون مديرا عليك وهنا انا انصح بحكم احتكاكي بمثل هكذا شخصيات بان تكون العلاقة مجرد سلام وعليكم السلام وريح دماغك