آخر تحديث الساعة 06:03 (بتوقيت مكة المكرمة)

ساهم برأيك حول مشروع مجلة الموقع

الخميس 10 رجب 1425 الموافق 26 أغسطس 2004
ساهم برأيك حول مشروع مجلة الموقع
 
لِما لِلإعلام الإسلاميّ الهادف من أهميّة بالغة في هذا العصر، والذي أصبح يمثل القناة الرئيسة لتلقّي المعلومة لتحديد سمات وملامح الثقافة على مستوى الفرد والمجتمع؛ ولأنّ موقع (الإسلام اليوم) أخذ على عاتقه مسؤوليّة خوض غمار هذا البحر إيماناً منه بأهمّيته- فبدأنا من حيث انتهى الآخرون بموقعٍ إلكتروني؛ فكنتم له رافداً هاماً من روافد بقائه واستمراره ونشاطه وتفاعله.

ومن أجل تفاعلكم هذا- والذي يفخر الموقع به دوماً- فإنّه يزمع في المستقبل القريب، وخلال الشهور القليلة القادمة -بإذن الله- إطلاق العدد الأول من مجلّته الورقيّة التي ستنزل إلى الأسواق، لتكون مجلّة سياسيّة ثقافيّة اجتماعيّة علميّة..

ولأنّكم – إخواننا أخواتنا - شركاؤنا في هذا النّجاح، وفي هذه الخُطوة، فإنّنا نضع بين أيديكم هذا المشروع لنتلقّى تصوّراتكم ورُؤاكم عنه؛ وما تتمنّوْن أنْ تجدوه في المجلّة؟ ما هي أفكاركم ومقترحاتكم وتصوراتكم لتكون مجلّتكم مجلّة ناجحة؟

نسعد بتلقّي مشاركاتكم حول هذا الموضوع، وستجدون منّا كل العناية والاهتمام.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

التعليقات

تعليقات الإسلام اليوم

 

تبقى لديك حرف