آخر تحديث الساعة 06:03 (بتوقيت مكة المكرمة)

العراق يستعين بمحققين أممين لتقصي قضايا الفساد

الخميس 08 ذو القعدة 1437 الموافق 11 أغسطس 2016
العراق يستعين بمحققين أممين لتقصي قضايا الفساد
 

 

أعلن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، اليوم الخميس، إبرامه اتفاقا مع الحكومة العراقية، بهدف تعزيز قدرتها على التحقيق في قضايا الفساد الكبرى والمعقدة وملاحقة المتهمين قضائيا.

وذكر مكتب البرنامج الإنمائي بالعراق في بيان له اليوم، أن الاتفاق ينص على توظيف محققين دوليين للمساعدة في تدريب محققين عراقيين وتقديم المشورة لهم.

ونقل البيان عن نائب مدير مكتب رئيس الوزراء نوفل الحسن، قوله "إن بغداد طلبت من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي توفير دعم فني لتعزيز قدرات العراق في التحقيق في قضايا الفساد وملاحقتها قضائيا".

وأشار الحسن إلى إن الأجندة الاصلاحية للحكومة العراقية تولي أولوية لوضع حد للافلات من العقاب.

من جهتها، قالت الممثلة المقيمة للبرنامج الأممي الإنمائي ومنسقة الشؤون الإنسانية في العراق ليز غراندي، إن البرنامج سيعمل وفق بنود الاتفاقية على توظيف محققين دوليين للمساعدة على تدريب محققين عراقيين وتقديم المشورة.

وأضافت في البيان ذاته، أن العاصمة بغداد سوف تكون مقرا للمحقق الرئيس في هيئة النزاهة ومجلس القضاء الاعلى.

وبينت أن "الاصلاحات صعبة وحساسة الا ان تعزيز الحوكمة ستبقى على رأس الاولويات مع اقتراب هزيمة تنظيم ما يسمى تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)".

ويعاني العراق من انتشار الفساد في مؤسسات الدولة على أوسع نطاق وبما يشكل خطرًا على البلاد، حيث شهدت مناطق متفرقة في العراق احتجاجات شعبية منذ عام تطالب بمحاربة الفساد وتقديم الفاسدين الى القضاء واسترجاع اموال الشعب التي نهبوها وتحسين الخدمات العامة.

وقد صنف التقرير السنوي لمنظمة الشفافية الدولية حول الفساد في العالم الصادر مطلع العام الحالي، العراق ضمن الدول العشر الأكثر فسادًا في العالم لعام 2015، كما أن الفساد في العراق قد أضر باستقرار ورخاء البلاد بحسب تقرير المنظمة.

 

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

التعليقات

تعليقات الإسلام اليوم

 

تبقى لديك حرف


   

مقالات للكاتب