فقيه يقود (تاكسي)!

أجد متعة وطرافة أن ألتقي برجل غريب في قطار أو مطار أو (تاكسي)، وأُفاتحه وأُؤَانِسُهُ، وربما حدّثني بأسراره أو حدثته بأسراري، وإن كنت لا أعرفه ولا يعرفني، يكفي أننا جميعاً من بني الإنسان. ركبتُ مع سائق

التفاصيل ..

بين سيرتين: موسى وعمر

إذا كان الرجل العظيم هو من يجعل من حوله يشعرون أنهم عظماء، فذلك هو ما فعله موسى -عليه السلام- حين جعل من القوم المُستضعَفين بمصر قوة موحدة، تتحدى الطغيان وتفارق الأوطان، وهو ما فعله عمر الفاروق -رضي ا

التفاصيل ..

موسى والخضر: الشرع والقدر (العقل في مواجهة الغيب)

صور الأطفال وهم يموتون أو يختنقون بالغاز، أو يعانون الأمراض المستعصية كثيراً ما هزّت وجدان قلب، وحيّرت إيمان عقل، لماذا يحدث هذا؟ أين الحكمة؟ أين الرحمة؟ هل من حق الإنسان أن يسأل؟ ويسأل مَنْ؟ في قصة

التفاصيل ..

بين.. بين

كم مرَّة سمعنا معلّقاً رياضياً يُقارن بين لاعبين مثل: (رونالدو) و(مسّي) مثلاً؟ أو آخر يُقارن بين قناتين مثل: (الجزيرة) و(العربية)؟ أو بين شركتين مثل: (أبل) و(مايكروسوفت)؟ أو حتى بين نظامين؛ كالرأسمالي

التفاصيل ..

رِفْقاً بـ(الإسلام)!

حدَّثني صديق أمس عن زوجين أوروبيين انتقلا للعمل في مدينة عربية وانقطعت أخبارهم عنه، ثم فوجيء بهم قد عادوا إلى بلدهم الأول وارتدُّوا عن دينهم هم وأبناؤهم. وبعد لقاءات عدة تبيّن أنهم صُدموا من أوضاع لم

التفاصيل ..

الصباح.. مرة أخرى

لا أحتاج أن أكون كاتباً محترفاً لأدوّن قصة حياتك.. تعلمت منك اللغة البسيطة العميقة.. لغة الدموع. لم يخلق الله الدمع لامرئ عبثاً الله أدرى بلوعة الحَزَنِ ليست العين من يسكب الدموع، بل الروح.. ولن يس

التفاصيل ..

إليكِ .. في مرقدك!

لم تكوني داعيةً بالمعنى الوعظي، سلوكك هو ما وعظني ودلّني على الطريق دون كلام أو عتاب .. وها أنتِ ترحلين بثناء الناس وحبهم، وتتركينني للوعة والحنين. بعض عزائي أني حاولت تدارك أخطائي في حياتك وقدمت لك

التفاصيل ..