آخر تحديث الساعة 06:03 (بتوقيت مكة المكرمة)

إثيوبيا تقر بصعوبة الاستمرار في الصومال بسبب المقاومة

الثلاثاء 20 ذو القعدة 1429 الموافق 18 نوفمبر 2008
إثيوبيا تقر بصعوبة الاستمرار في الصومال بسبب المقاومة

أقرت إثيوبيا، اليوم الثلاثاء، بأن المقاومة الإسلامية في الصومال جعلتها تعيد لنظر بتواجدها هناك، مشيرة إلى أنها غير مستعدة للاستمرار هناك إلى أجل غير مسمى، وحثت زعماء الصومال على الانخراط في عملية سلام لإنهاء حرب مستمرة منذ 17 عامًا.


وقال سيوم مسفين وزير الخارجية الإثيوبي أمام اجتماع إقليمي: "إذا فشلوا في اغتنام هذه الفرصة التاريخية لن يمكننا مساعدتهم بتولي المسئولية نيابة عنهم."


وتابع مسفين لزملائه من وزراء الخارجية من المنطقة: "أودّ أن أؤكد من جديد وبشكل جليّ أن القوات الإثيوبية ليست مستعدة للاستمرار في تحمل مسئوليات باهظة إلى أجل غير مسمى"، في إشارة إلى العمليات التي تقوم بها المقاومة ضد الاحتلال الإثيوبي في الصومال.


تأتي تصريحات مسفين بعد ساعات من استعادة المقاومة سيطرتها على العديد من المدن الصومالية المحتلة، وقرب وصولها للعاصمة مقديشو، وإسقاطها خسائر كبيرة بحق الاحتلال الإثيوبي ورفقائه من الحكومة الموالية له.


تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

التعليقات

    كن أول من يكتب تعليقاً ...

إقرأ ايضاً