آخر تحديث الساعة 06:03 (بتوقيت مكة المكرمة)

البرادعي يطالب العراق باتخاذ خطى حاسمة

الاثنين 7 محرم 1424 الموافق 10 مارس 2003
البرادعي يطالب العراق باتخاذ خطى حاسمة
حث محمد البرادعي المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية- في تصريحات نشرت اليوم-حث العراق على اتخاذ خطى حاسمة لإظهار تعاونه مع مفتشي الأسلحة، محذرا من أن الوقت آخذ في النفاد.
وصرح البرادعي بأنه بوسع الرئيس العراقي صدام حسين أن يأخذ زمام المبادرة في إظهار إصراره على التعاون مع المفتشين الذين يبحثون عن أسلحة دمار شامل محظورة تنفي بغداد امتلاكها.
وقال البرادعي في حديث مع صحيفة الحياة اللندنية "المطلوب هو تغيير دراماتيكي وجوهري في الروح والصميم، أما كيف يقوم الرئيس العراقي صدام حسين والقيادة العراقية بهذا فلا نعلم."
واستطرد قائلا إن من أمثال هذا التحول أن "يعلن الرئيس العراقي بنفسه في التلفزيون أنه مستعد للتعاون الكامل، وأن يعطي التعليمات لكل المسئولين العراقيين للتعاون الكامل، وأن يقدموا ما لديهم من وثائق أو حتى إذا لديهم أسلحة وأن يقوموا بإظهارها."
وصرح البرادعي بأنه طلب من وفد وزراء الخارجية العرب الذي سيتوجه إلى العراق هذا الأسبوع أن يحث بغداد على اتخاذ "خطوات حاسمة."
وأضاف قوله "ما زلت أشعر بأن الحرب ليست حتمية، لكننا نقترب منها بلا شك.
الأسبوعان المقبلان سيكونان حاسمين، والكرة ما زالت في ملعب العراق."

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

التعليقات

    كن أول من يكتب تعليقاً ...

تعليقات الإسلام اليوم

أنقر هنا لتغيير الرقم

تبقى لديك حرف


إقرأ ايضاً