آخر تحديث الساعة 06:03 (بتوقيت مكة المكرمة)

براءة حكومة بلير من تهمة تزوير ملف أسلحة العراق

الاثنين 8 جمادى الأولى 1424 الموافق 07 يوليو 2003
براءة حكومة بلير من تهمة تزوير ملف أسلحة العراق
أعلن دونالد أندرسون رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان البريطاني اليوم تبرئة حكومة رئيس الوزراء توني بلير من تهمة التضليل والمبالغة في المعلومات الاستخباراتية المتضمنة في ملفي القدرات العسكرية للعراق.
وأشار تليفزيون بى بى سي البريطاني في نبأ عاجل له ظهر اليوم إلى أن التقرير الذي أصدرته اللجنة وتضمن التبرئة أشتمل على نقد شديد لكل من توني بلير ومدير اتصالات مكتبه أليستر كامبل .
ونقل التليفزيون عن تقرير لجنة البرلمان البريطاني قوله إن رئيس الوزراء أخطأ في كيفية تقديم معلومات الملف حول الأسلحة العراقية وذلك باعتماده على معلومات تم أخذها من شبكة المعلومات الدولية الانترنت.
وأوضح أن التقرير أعلن براءة كامبل من دعاوى المبالغة في حجم التهديدات التي يفرضها برنامج الرئيس العراقي السابق صدام حسين لأسلحة الدمار الشامل..مشيرا إلى أنه بعد صدور هذا التقرير فإن هناك مشكلة الآن بين الحكومة البريطانية وإدارة بى بى سي التي كانت قد اتهمت حكومة داوننج ستريت بالمبالغة في قدرات التهديدات العراقية.
وقد عقد دونالد أندرسون مؤتمرا صحفيا على الهواء لإذاعة التقرير بمشاركة أعضاء لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان البريطاني.
تجدر الإشارة إلى أن أليستر كامبل كان قد كرر أكثر من مرة قبل ذلك إصراره على أن الاتهامات الموجهة إليه بالمبالغة في إعداد ملف القدرات العراقية ليس لها أي أساس من الصحة

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

التعليقات

    كن أول من يكتب تعليقاً ...

تعليقات الإسلام اليوم

أنقر هنا لتغيير الرقم

تبقى لديك حرف


إقرأ ايضاً