آخر تحديث الساعة 06:03 (بتوقيت مكة المكرمة)

هدنة جديدة بين الحكومة الفلبينية و جبهة مورو

الجمعة 19 جمادى الأولى 1424 الموافق 18 يوليو 2003
هدنة جديدة بين الحكومة الفلبينية و جبهة مورو
أعلنت رئيسة الفيليبين غلوريا ارويو اليوم الجمعة أن حكومتها وقعت اتفاقا لوقف إطلاق النار مع أكبر حركة إسلامية في البلاد "جبهة مورو الإسلامية للتحرير" التي ستستأنف المفاوضات معها قريبا.
وأشارت مصادر صحفية إلى أن الحكومة ستوقف الهجوم العسكري ضد مجاهدي مورو بعد إزالة عقبات رئيسية أمام استئناف محادثات السلام الرامية إلى إنهاء ذلك الصراع الذي بدأ قبل عقود.
وقال بيان لقصر الرئاسة إن المحكمة علقت أيضا اوامر الاعتقال الصادرة ضد أعضاء وقادة الجبهة وهي أكبر جماعة تقاتل من أجل إنشاء دولة إسلامية في جنوب الفلبين .
وسيتم تطبيق ممرات آمنة لمدة 90 يوما لتسعة من الزعماء والأعضاء الرئيسيين في جبهة مورو الإسلامية ومن بينهم هاشم سلامات زعيم الجبهة للسماح لهم بالسفر إلى ماليزيا حيث من المقرر أن تعقد المحادثات ربما خلال الأيام القليلة المقبلة مثلما أشار من قبل المسئولون الحكوميون .
وقالت الرئيسة الفلبينية في بيان خطوة بخطوة نتغلب على العقبات أمام استئناف محادثات السلام بشرط الاستقرار على الأرض.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

التعليقات

    كن أول من يكتب تعليقاً ...

تعليقات الإسلام اليوم

أنقر هنا لتغيير الرقم

تبقى لديك حرف


إقرأ ايضاً