آخر تحديث الساعة 06:03 (بتوقيت مكة المكرمة)

موفاز يهدد بغزو إسرائيلي لقطاع غزة

الاحد 4 رجب 1424 الموافق 31 أغسطس 2003
موفاز يهدد بغزو إسرائيلي لقطاع غزة
هدد وزير دفاع الاحتلال الإسرائيلي شاؤول موفاز اليوم الأحد بغزو إسرائيل لقطاع غزة حيث يواجه نشطاء المقاومة الفلسطينية بالفعل حملة جوية قاتلة من جانب الكيان الصهيوني.
ويقول معلقون عسكريون إسرائيليون إن هجوما بريا في قطاع غزة المزدحم بالسكان والذي يبلغ عدد سكانه أكثر من مليون نسمة وخاضع للسيطرة الفلسطينية سيسبب خسائر بشرية ضخمة بين الإسرائيليين والفلسطينيين.
وزعم الوزير الصهيوني المتطرف "لدينا دائما خيار القيام بعمليات برية في غزة ، سنتدرب على ذلك عندما نقرر أن هذه هي الخطوة الصائبة وفي الوقت الملائم".
وقد قتلت قوات الاحتلال 13 فلسطينيا من بينهم 10 من النشطاء في هجمات صاروخية أطلقتها طائرات هليكوبتر منذ أن أسفرت عملية نفذتها حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في حافلة بالقدس عن سقوط 21 قتيلا إسرائيلياً في 19 أغسطس .
وتحدث موفاز للصحفيين بعد ساعات من أصاب مقاوم فلسطيني بالرصاص سائق شاحنة إسرائيليا في مستوطنة "رافيح يام" في جنوب قطاع غزة ، وأعلنت حماس مسؤوليتها عن إطلاق الرصاص عقب هجوم صاروخي إسرائيلي أمس السبت أسفر عن استشهاد عبد الله عقل زعيم الجناح المسلح لحماس في غزة وعضو آخر في حماس.
وقال وزير الإعلام الفلسطيني نبيل عمرو إن الهجوم على مخيم "البريج" للاجئين قوض أي فرصة لاستئناف المحادثات مع إسرائيل وطالب الولايات المتحدة بالتدخل لوقف العنف الصهيوني .
وأضاف عمرو "هذا الهجوم سيقوض جهودنا لتوفير الهدوء وسيضع أيضا نهاية لأي آمال لاستئناف عملية السلام ، نأمل أن يتدخل الأمريكيون لمنع تدهور الوضع".
وفي حادث منفصل في غزة قالت مصادر أمنية فلسطينية ومسئولون طبيون أن طفلة فلسطينية في الثامنة من عمرها قتلت بنيران دبابة إسرائيلية بينما كانت تركب دراجتها قرب منزلها في بلدة خان يونس القريبة من إحدى المستوطنات اليهودية في القطاع.
وزعم جيش الاحتلال الإسرائيلي أن قواته فتحت النار في المنطقة بعد تفجير عبوة ناسفة قرب دورية للجيش مما تسبب في إلحاق أضرار بمركبة عسكرية ، وقال ناطق باسم جيش الاحتلال إنه لا يستطيع تأكيد أي إصابات.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

التعليقات

    كن أول من يكتب تعليقاً ...

تعليقات الإسلام اليوم

أنقر هنا لتغيير الرقم

تبقى لديك حرف


إقرأ ايضاً