آخر تحديث الساعة 06:03 (بتوقيت مكة المكرمة)

المصريون يتظاهرون للتنديد بالمجازر الصهيونية

الجمعة 2 ربيع الثاني 1425 الموافق 21 مايو 2004
المصريون يتظاهرون للتنديد بالمجازر الصهيونية
تظاهر مئات المصريين اليوم الجمعة في القاهرة تنديدًا بالمجزرة التي يرتكبها جيش الاحتلال الصهيوني في رفح بقطاع غزة وتدمير منازل الفلسطينيين.
وتجمع المتظاهرون داخل جامع الأزهر بعد صلاة الجمعة ودانوا العدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني وهدم المنازل الفلسطينية، كما رددوا شعارات تدين الاحتلال الأمريكي في العراق.
وقد اتضح حجم الكارثة التي تعرضت لها مدينة رفح الفلسطينية بعد أن أعادت قوات الاحتلال الإسرائيلية اليوم انتشارها بعد هجومها الوحشي الذي استمر أربعة أيام، فبالإضافة إلى 58 شهيدًا ومئات الجرحى فقد ظهر حجم الدمار والخراب في المنشات والمباني السكنية في المدينة الذي خلفه العدوان وكأن زلزلاً قويًا ضرب المدينة.
وقالت مصادر فلسطينية إن قوات الاحتلال قامت خلال هذه العملية البربرية بتدمير المؤسسات وشبكة الكهرباء والهاتف والصرف الصحي بالإضافة إلى منازل المواطنين وبدت المدينة كما لو أنها تعرضت لزلزال مدمر، وخرج أهالي مدينة رفح منذ ساعات الصباح كل في منطقته لتفقد منزله أو أبنائه بينما تسود حالة من الترقب والحذر خشية من اجتياح مفاجئ جديد للمدينة نظرًا لتمركز الدبابات في مداخل المناطق التي تم اجتياحها من قبل.
وحسب الإحصائيات الأولية فقد أدت العمليات العسكرية الإسرائيلية إلى تشريد ألف وخمسمائة عائلة فلسطينية واتخذت هذه العائلات المدارس والملاعب والساحات العامة أماكن للسكن، ولم تسلم المستشفيات والعيادات الخاصة وسيارات الإسعاف من الهجمة الإسرائيلية حيث تعرضت سيارات الإسعاف لإطلاق نار كثيف من قبل الدبابات والطائرات الحربية وأدى في كثير من الأحيان لإصابة المسعفين والممرضين .
واحتجاجًا على هذه العمليات نظمت القوى الوطنية والإسلامية في مخيم جباليا عصر اليوم مسيرة جماهيرية حاشدة تضامنًا مع المواطنين في مدينة رفح ومخيمها، ورفع المتظاهرون الشعارات الوطنية ورددوا الهتافات المطالبة بوقف الجرائم الإسرائيلية والعمليات العدوانية التي تقوم بها في مخيم رفح، مطالبين المجتمع الدولي بالخروج عن صمته والعمل الجاد والفوري على وقف الجرائم الإسرائيلية.
ومن جهة أخرى شيع الآلاف من أهالي مدينة قلقيلية اليوم الشهيد مازن ياسين القائد العسكري في كتائب الشهيد عز الدين القسام بعد أن سلمت قوات الاحتلال الصهيوني جثمانه في وقت متأخر من يوم أمس الخميس. وقد أصدرت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) بيانًا توعدت إسرائيل بأن تظل الشوكة المؤلمة لها، داعية الشعب الفلسطيني إلى الالتفاف حول خيار المقاومة وصولاً إلى تحقيق النصر والتحرير.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

التعليقات

    كن أول من يكتب تعليقاً ...

تعليقات الإسلام اليوم

أنقر هنا لتغيير الرقم

تبقى لديك حرف


إقرأ ايضاً