آخر تحديث الساعة 06:03 (بتوقيت مكة المكرمة)

محكمة لاهاي تؤكد عدم شرعية جدار الفصل العنصري

الجمعة 22 جمادى الأولى 1425 الموافق 09 يوليو 2004
محكمة لاهاي تؤكد عدم شرعية جدار الفصل العنصري
أعلنت محكمة العدل الدولية أن بناء الجدار العازل غير قانوني ويجب إزالته من الأراضي الفلسطينية، وطالبت إسرائيل بالتوقف عن بنائه وتعويض كل المتضررين.
وذكرت قناة الجزيرة القطرية أنه حسب نسخة من الرأي الاستشاري لمحكمة العدل الدولية حصلت عليها فإن المحكمة قررت بإجماع أعضائها الخمسة عشر اختصاصها في النظر في القضية.
كما قررت المحكمة بواقع أربعة عشر صوتًا مقابل صوت معارض هو للقاضي الأمريكي بالمحكمة مطالبة إسرائيل بإنهاء الوضع غير القانوني للجدار وإزالته من كل الأراضي الفلسطينية بما في ذلك الجزء الواقع في القدس الشرقية وما حولها وتعويض المتضررين من بناء الجدار.
وقررت المحكمة الطلب من كل الدول بعدم الاعتراف بالوضع غير القانوني الناجم عن بناء الجدار.
من ناحيتها أعلنت المفوضية الأوروبية اليوم الجمعة أن محكمة العدل الدولية أكدت فيما يبدو وجهة نظر الاتحاد الأوروبي بأن الجدار العازل الذي تقيمه "إسرائيل" في الضفة الغربية غير شرعي وحثت الإسرائيليين على إزالته من الأراضي العربية المحتلة.
وقال المتحدث باسم المفوضية الأوروبية جان كريستوف فيلوري إن حكم محكمة العدل الدولية في لاهاي بهولندا بشأن الجدار يؤكد -فيما يبدو- خرق إسرائيل للقانون الدولي.
وقبيل ساعات من إصدار المحكمة بشكل رسمي رأيها الاستشاري في مدى قانونية بناء الجدار، أظهرت وثيقة سربت إلى وسائل الإعلام من أروقة محكمة لاهاي أن المحكمة ستعلن اليوم أن الجدار الذي تبنيه إسرائيل في الضفة الغربية غير قانوني ويجب إزالته.
وتقول الوثيقة المسربة التي نشرتها أيضًا مواقع فلسطينية على الإنترنت إن "قيام إسرائيل القوة المحتلة ببناء الجدار على أراض فلسطينية محتلة بما فيها الأراضي داخل القدس الشرقية وفي محيطها ينتهك القانون الدولي".
وتضيف أن "الأمم المتحدة وخصوصًا الجمعية العامة ومجلس الأمن الدولي يجب أن يدرسا الإجراءات الإضافية التي يجب اتخاذها لإنهاء الوضع غير القانوني الناجم عن بناء الجدار والتدابير المرتبطة به آخذين في الاعتبار الرأي الاستشاري الحالي".

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

التعليقات

    كن أول من يكتب تعليقاً ...

تعليقات الإسلام اليوم

أنقر هنا لتغيير الرقم

تبقى لديك حرف


إقرأ ايضاً