العنف والتطرف ليسا وليديّ اللحظة والزمان؛ بل صاحبا كل الأفكار والجماعات والدول في التاريخ والجغرافيا، ولم يكونا حكراً على دين أو شعب أو جماعة أو بلد معين، ولكن الإغراق الإعلامي جعل من عملية قام بها تسعة عشر مسلماً حرباً شاملة على ألف مليون وثلاثمائة مليون مسلم، و يريد أن يجعل من السلوك الهمجي والبدائي المتوحش في أبي غريب والعراق وأفغانستان وغوانتانامو حالات فردية لا تتحملها دول ولا ثقافات.
ليس المسلمون هم الذين ألقوا قنابل نووية على هيروشيما وناغازاكي، ولا أبادوا شعوباً بأكملها، ولا استعبدوا أمماً وشعوباً ودولاً في حالة مبالغ فيها من السخرة والامتهان والاسترقاق إلى درجة لا يمكن الإحاطة ببشاعتها وتداعياتها التي مازالت منذ مئات السنين تلقي بآثارها وكوارثها على العالم. والمسلمون لم يسخّروا علومهم وحضارتهم ومواردهم في التدمير والقتل والتلوث والمرض والأوبئة والانحراف والاستنزاف الذي يهدّد الكون والبشر والمحيطات والبحار وجوف الأرض والهواء.
وضحايا العنف والإرهاب المنسوب إلى الإسلام لا يمثلون نسبة تذكر بجانب ضحايا المافيا والمخدرات والإيدز والاحتلال وحوادث الطرق، وتحديات الإرهاب والعنف المنسوب إلى الإسلام لا تمثل حتى في نظر معظم الغربيين من رأي عام ونخب ومراكز دراسات أولويّة تسبق الفقر والمرض والاستبداد والتشرّد والهجرة والتلوّث والاحتلال والاضطهاد.
وبالطبع فإننا -المسلمين بعامة والعرب بخاصة- نتحمل مسؤولية كبرى في فهم ظاهرة العنف والتطرّف والتصدي لها، ونتحمل نتائجها أيضاً أكثر من غيرنا، والمنطق والضرورة تقتضيان أن نبادر إلى التفكير والعمل والحوار لأجل ترشيد الصحوة الإسلاميّة والمجتمعات، وتصحيح مسارها نحو أهدافها وأولوياتها، ولا يعفينا من المسؤولية كل ما يقوم به غيرنا من صناعة للتطرف والإرهاب وتشجيعه واستثماره، فلا يقلع شوكنا سوانا.

 

مداخلات في العنف لفضيلة المشرف العام

    مقدمات :

    العنف التربوي :

    العنف الداخلي :

    العنف الدولي  :

    الجهاد :

    صوتيات الشيخ سلمان :

حفظ

استماع

 

- تفجيرات أمن الرياض

- تفجيرات الرياض - 1  

- تفجيرات الرياض - 2  

- حي على الجهاد

- حقيقة التطرف

 
 متابعات وتقارير:

المزيد>>> 

 الفكر والعنف :

المزيد >>>

 رؤى الأحداث :

المزيد>>>

 المناهج والعنف :

المزيد >>>

 كتب :

 بيانات :

 صوتيات :

- تفجيرات الرياض

- وقفات مع الأحداث

- خطبة الجمعة من الحرم المدني (ضد الأرهاب)

- خطبة الجمعة من الحرم المكي (ضدالأرهاب)

- المسلمون والعنف بين التهمة والحقيقة

المزيد >>>

 مواقع ذات صلة :

 

 فتاوى وأحكام :

                                                                المزيد >>>

www.Islamtoday.net - All rights reserved ©2001-2004 - موقع الإسلام اليوم - جميع الحقوق محفوظة 2001 -2004 ©