الفهرس خزانة الاستشارات استشارات تربوية وتعليمية تربية الأولاد الأساليب الصحيحة لتربية الأولاد مرحلة المراهقة

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ
العنوان

لا أعترف بالمراهقة

المجيب
مستشار أسري وتربوي
التاريخ الاثنين 26 جمادى الآخرة 1426 الموافق 01 أغسطس 2005
السؤال

السلام عليكم.
أفيدونا في موضوع المراهقة، فقد كنت أناقش أحد الأشخاص، وقلت له: إني شخص مقتنع بأنه لا يوجد شيء اسمه سن المراهقة في الإسلام.. فأغلب الناس يتحججون بتصرفات الشباب الخاطئة بأنهم في سن المراهقة، ولذلك يتركونهم على خطئهم ..فهل ذكر الإسلام شيئاً عن المراهقة أم هو مصطلح غربي سائد...؟

الجواب

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
المراهقة: معناها في اللغة. راهق الغلام فهو مراهق إذا قارب الاحتلام (كما جاء في كتب اللغة). إذن المراهقة معترف بها، ومعلومة أصلاً.
المراهقة في مصطلح علماء النفس هي الاقتراب المتدرج نحو النضج والكمال الجسمي وليس الكمال الجنسي.
فالكمال الجنسي هو البلوغ المعلوم في مصطلح الفقهاء، وسن المراهق تكون ما بين انتهائه من مرحلة الطفولة،وبدايته مرحلة الشباب والفتوة، أي ما بين 13سنة إلى 20أو 22سنة, وهي للبنين والبنات على حد سواء، ولهذه المرحلة التي هي مرحلة المراهقه خصائص وحالات خاصة بها، -فالمراهق ذكراً أو أنثى- له خصائص وحالات مثل:
(1) يميل إلى النقد ويرغب في الإصلاح.
(2) يسرع في مساعدة الآخرين يما يمكنه.
(3) يختار أصدقاء بنفسه، ويرفض تدخل والديه في ذلك.
(4) قد يسهل تغيير الأصدقاء أحياناً.
(5) يميل إلى تولي المسؤوليات والزعامة.
(6) يميل برغبة إلى تأكيد ذاته وفرض شخصيته.
ومما يلزم الوالدين الاهتمام به لحماية المراهق -ذكراً أو أنثى- من الانتكاسة في سيرته وأخلاقه:
(1) التعامل برفق وصبر.
(2) محاولة تفهم خصائص وطبيعة تصرفاته حتى يسهل التعامل معه.
(3) حمايته من الميوعة والانحلال بالوسائل والطرق السليمة.
(4) عدم العنف والعتاب الكثير.
(5) اتخاذ وسائل مناسبة للتعرف على أصدقائه، مع إظهار الاحترام لهم أمام ابنهم.
هذا مختصر شديد. فالمراهقة حالة عُمْرية وفترة زمنية يمر بها كل شاب وشابة، وتستدعي من الأبوين إحسان التعامل مع هذه الحالة.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم

1 - -- | ًصباحا 10:04:00 2009/06/06
لا في مراهقه ومعروفه هذه المرحله بالرغم من التعب النفسي اللي يمر الشاب او الشابه فيها الا انها لو تعاملنا معها زي الغرب يحسوسونك ان المراهقه مرحله ممتعه حلوة تكتشف فيها الحياة وتتعثر بمواقف مضحكه وتحس باحاسيس غريبه مرحله جميله بحياتهم =مو حنا المراهقه مرحله مرعبه متعبه تبداء البنت الكل يعاملها انها خلاص لازم ما تلعب وتقامز وتستهبل صارت كبيره بلغت عيب انت حرمه وتطلع عقد 100 سنه ويبداء الولد يصير الصح بكل شيء لانه رجال ولا زم تسمع كلام اخوها صار رجال ولازم اشياء كثيره والاسؤ مافي تعامل نفسي معها والكل ما يصدق التغيرات النفسيه اللي تمر فيها وحساسيتها المفرطه ورقتها كلها يسمونها =دلع =وهي طبيعه بالبنت وان صاحت قالوا بزر وان شكت قالوا ما تتحمل مسؤليه بعكس الولد لو شكى قالوا مضغوط تراه مراهق ووووو... !! تامل !!
2 - هــــ | مساءً 05:12:00 2009/09/16
الله يعينك يا أختي وأنصحك نصيحه لوجه الله إحترمي أخوك وإسمعي 0000 لا تحطين راسك براسه وهو راح يلبي لك كل ما تطلبين ويحترمك أكثر جربي وراح تشوفين هذا نحن الشباب.