آخر تحديث الساعة 06:03 (بتوقيت مكة المكرمة)

جامعات .. تغير مناهجها الدينية!

الاثنين 14 جمادى الأولى 1424 الموافق 14 يوليو 2003
جامعات .. تغير  مناهجها الدينية!
 
صرح مصدر مسؤول في الجامعة الإسلامية بأفغانستان أن الجامعة بصدد إحداث تغييرات واسعة في محتوى مقررات التربية الإسلامية في مناهجها.
وقال الدكتور (عبد الرزاق ظفر) رئيس المجلس التنفيذي للجامعة، والأمين العام للهيئة الإسلامية للتعليم التابعة لرابطة العالم الإسلامي في تصريحات خاصة لـ (الإسلام اليوم) أن ما تتضمنه مناهج التربية الإسلامية في الجامعة أضحت غير ملائمة لتطور العلم، ولا تعكس ما يدور في المجتمعات. مشيراً إلى أن المناهج يجب أن ترتبط بآليات العصر، وأن تلم بكيفية التعامل معه على ضوء الثوابت الإسلامية.
ونفى الدكتور ظفر أن تكون عملية تغيير مناهج الجامعة جاءت استجابة لضغوط أمريكية بعد هجمات 11سبتمبر, وأوضح أن الجامعة طيلة سنواتها الـ 14 وهي تمر بعمليات تطوير مستمرة لمناهجها.
ولفت الدكتور عبد الرزاق ظفر -الذي يعد أحد أبرز خبراء التربية في العالم الإسلامي- إلى أن المناهج والمقررات المعتمدة في دول العالم الإسلامي يفترض أن تُعدّل ويعاد النظر فيها كل خمس سنوات؛ لتتمكن من مواكبة العلوم الحديثة التي تتطور بشكل سريع.
وندد الدكتور ظفر بالتصريحات الأمريكية التي تتهم فيها الجامعات الإسلامية بتخريج طلبة جامدين لا يتفاعلون مع العصر، وقال: إن هذه الجامعات خرجت على مدى تاريخها أعداداً من العلماء والاختصاصيين في كافة المجالات، وتستفيد منهم كل دول العالم حتى الولايات المتحدة نفسها.
وكشف الأمين العام للهيئة الإسلامية للتعليم الدكتور ظفر عن اتصالات تجري حالياً بين الهيئة والجامعة الإسلامية في بنغلاديش، والكلية الإسلامية الأوروبية في فرنسا، وجامعة زنجبار في تنزانيا؛ لإدخال بعض التعديلات في محتوى مقررات التربية الإسلامية لديها، وستبدأ الهيئة بالجامعة الإسلامية في بنغلاديش، مشيراً في ذات الوقت إلى أن طلاب السنة القادمة في الجامعة الإسلامية في أفغانستان سيدرسون وفق المقررات المعدلة الجديدة.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

التعليقات

تعليقات الإسلام اليوم

 

تبقى لديك حرف