آخر تحديث الساعة 06:03 (بتوقيت مكة المكرمة)

الصين تحافظ على صدارتها في إنتاج الحواسيب العملاقة 

الخميس 27 رمضان 1438 الموافق 22 يونيو 2017
الصين تحافظ على صدارتها في إنتاج الحواسيب العملاقة 
 

حافظت الصين على صدارتها ضمن التصنيف العالمي للحواسيب العملاقة "سوبر كمبيوتر" Top500 في طبعته رقم 49 الصادرة اليوم بالتزامن مع الجلسة الافتتاحية لمؤتمر ISC هاي بيرفورمانس الذي سيعقد هذا الأسبوع في فرانكفورت بألمانيا، حيث يعمل هذا التقرير على تصنيف أقوى الحواسيب الفائقة في العام على أساس معيار لينباك Linpack ويجري إصداره مرتين في السنة.

وبحسب التصنيف، فقد حافظ حاسب Sunway TaihuLight، وهو الحاسب المصمم من قبل مركز البحوث الوطني الصيني لهندسة الحواسيب المتوازية والتكنولوجيا NRCPC والمتواجد في المركز الوطني للحوسبة الفائقة في مدينة وشي الصينية، على المرتبة الأولى عبر قدرة معالجة تبلغ 93 بيتافلوب، بحسب مؤشر Linpack.

ولفت حاسب TaihuLight الانتباه خصوصاًأانه اعتمد بشكل كلي على المعالجات التي تم تصميمها وتصنيعها في الصين، حيث يستعمل الحاسب 40960 معالج SW26010 يحتوي كل منها على 260 نواة، على عكس حاسب Tianhe-2 الذي حافظ على المركز الثاني ضمن القائمة مستخدماً 260 ألف معالج Xeon E5-2692v2 من إنتل، يحتوي كل منها على 12 نواة.

ويمتلك الحاسب العملاق Tianhe-2 الصيني قدرة معالجة تبلغ 33.9 بيتافلوب، حيث عملت الجامعة الوطنية لتكنولوجيا الدفاع الصينية NUDT على تطويره ومتواجد في المركز الوطني للحوسبة الفائقة في مدينة غوانزو، وكان تصدر قائمة أجهزة الحواسيب العملاقة لمدة ثلاث سنوات إلى أن خسر هذا المركز لصالح TaihuLight في يونيو(حزيران) 2016.

بينما احتل حاسب Piz Daint المطور وفق نظام XC50 على المركز الثالث ضمن قائمة أقوى الحواسيب العملاقة، حيث يتواجد الحاسب في المركز السويسري الوطني للحاسبات الفائقة CSCS، وتمت ترقيته عبر قطع إضافية من وحدات معالجة الرسوميات NVIDIA Tesla P100 مما سمح بمضاعفة أدائه على مؤشر لينباك ليصبح 19.6 بيتافلوب.

واحتل حاسب Titan Cray XK7، المتواجد في المختبر الوطني في أوك ريدج Oak Ridge التابع لوزارة الطاقة في الولايات المتحدة، المركز الرابع على القائمة، مع قدرة معالجة تصل إلى 17.6 بيتافلوب، وتعتبر هذه المرة الثانية التي تغيب فيها الولايات المتحدة على المراكز الثلاث الأولى ضمن قائمة الحواسيب الفائقة، منذ بدأت المنظمة بنشر التصنيف منذ 24 عاماً.

ويشار إلى امتلاك الولايات المتحدة 5 من أكبر 10 حواسيب فائقة متواجدة في القائمة، وهو معدل أكبر من أي دولة أخرى، كما لدى الولايات المتحدة 169 جهاز حاسب فائق متواجدين ضمن قائمة Top 500، تليها الصين بعدد 160 حاسب.

وحافظت شركة إنتل على كونها المورد الأساسي لمعالجات الحواسيب العملاقة، حيث تعمل معالجاتها ضمن 464 حاسب عملاق من أصل 500 حاسب عملاق متواجد في قائمة التصنيف، بينما يعمل 21 حاسباً عملاقاً موجوداً ضمن قائمة التصنيف بالاعتماد على معالجات شركة أي بي إم IBM، في حين تعتمد 6 حواسيب عملاقة فقط متواجدة حالياً في قائمة التصنيف على معالجات AMD.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

التعليقات

تعليقات الإسلام اليوم

 

تبقى لديك حرف